نظرة عامة

التصوير بالرنين المغناطيسي هو فحص تصويري يستخدم المجال المغناطيسي وموجات الراديو المحوسبة لتكوين صور مفصلة للأعضاء والأنسجة داخل جسدك.

معظم أجهزة التصوير بالرنين المغناطيسي تكون عبارة عن مغناطيس كبير، بشكل أنبوب. عند استلقائك داخل جهاز التصوير بالرنين المغناطيسي يؤثر المجال المغناطيسي مؤقتًا على جزيئات الماء في جسدك ويعيد ترتيبها. وتؤدي موجات الراديو تلك إلى إطلاق الذرات المنتظمة لإشارات ضعيفة، والتي تُستخدم في تكوين صور رنين مغناطيسي مقطعية — مثل شرائح الخبز.

كما يمكن لجهاز التصوير بالرنين المغناطيسي أيضًا تكوين صور ثلاثية الأبعاد يمكن استعراضها بزوايا مختلفة.

لماذا يتم إجراء ذلك

التصوير بالرنين المِغناطيسي هو وسيلة غير باضعة (غير متوغلة) يستخدمها الطبيب لفحص الأعضاء والأنسجة والهيكل العظمي. فهو يُنتِج صورًا عالية الدقة للجزء الداخلي من الجسم تساعد في تشخيص مجموعة متنوِّعة من المشكلات.

التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) للدماغ والحبل الشوكي

التصوير بالرنين المِغناطيسي هو اختبار التصوير الأكثر استخدامًا للدماغ والحبل النخاعي. غالبًا ما يُجرى للمساعدة في تشخيص:

  • تمدُّد الأوعية الدموية الدماغية
  • اضطرابات العين والأذن الداخلية
  • التصلُّب المتعدِّد
  • اضطرابات الحبل النخاعي
  • السكتة الدماغية
  • الأورام
  • إصابة الدماغ نتيجة صدمة

هناك نوع خاص من التصوير بالرنين المغناطيسي هو التصوير بالرنين المغناطيسي الوظيفي للدماغ. وهو يُنتج صورًا لتدفُّق الدم إلى مناطق معيَّنة من الدماغ. يُمكن استخدامه لفحص تشريح الدماغ وتحديد أجزاء الدماغ التي تتعامل مع الوظائف الحيوية.

يُساعد ذلك في تحديد المناطق المهمة للتحكُّم في اللغة والحركة في أدمغة الأشخاص الذين ستُجرَى لهم جراحة الدماغ. يُمكِن أيضًا استخدام التصوير بالرنين المِغناطيسي الوظيفي لتقييم الأضرار الناجمة عن إصابة في الرأس أو اضطرابات مثل داء الزهايمر.

التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) للقلب والأوعية الدموية

تقيم فحوص التصوير بالرنين المغناطيسي التي تركز على القلب أو الأوعية الدموية ما يلي:

  • حجم ووظيفة الغرف القلبية
  • سماكة وحركة جدران القلب
  • مدى الضرر الناجم عن النوبات القلبية أو الأمراض القلبية
  • المشاكل الهيكلية في الشريان الأورطي، مثل تمدد الأوعية الدموية أو التسلخ
  • التهاب أو انسداد في الأوعية الدموية

التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) للأعضاء الداخلية الأخرى

يُمكن أن يتحقَّق التصوير بالرنين المِغناطيسي من الأورام أو غيرها من التشوُّهات في العديد من أعضاء الجسم، بما في ذلك ما يلي:

  • الكبد والقنوات المرارية
  • الكُلى
  • الطحال
  • البنكرياس
  • الرحم
  • الـمِبيَضان
  • البروستاتا

التصوير بالرنين المغناطيسي للعظام والمفاصل

يساعد التصوير بالرنين المغناطيسي على تقييم:

  • تشوهات المفاصل التي حدثت بسبب إصابات جسدية أو إصابات متكررة، مثل تمزق الغضاريف والأربطة
  • تشوهات في فقرات العمود الفقري
  • عدوى في العظام
  • أورام العظام والأنسجة الرخوة

تصوير الثدي بالرنين المغناطيسي

يمكن استخدام التصوير بالرنين المغناطيسي مع تصوير الثدي الإشعاعي لرصد سرطان الثدي، خاصةً مع النساء اللاتي تكون أنسجة الثدي لديهن ذات كثافة عالية أو النساء اللاتي ترتفع لديهن احتمالية إصابتهن بالسرطان.

للمزيد من المعلومات

المخاطر

لأن تصوير الرنين المغناطيسي يستخدم مغناطيسًا قويًا، يمكن أن يشكل وجود المعدن في جسمك خطرًا على سلامتك عند انجذابه إلى المغناطيس. وحتى لو لم تنجذب المعادن إلى المغناطيس، يمكن للأشياء المعدنية تشويه صور الرنين المغناطيسي. قد يُطلب منك غالبًا ملء استبيان يتضمن توضيح ما إذا كان لديك أجهزة معدنية أو إلكترونية في جسمك، قبل إجراء تصوير الرنين المغناطيسي.

قد لا يمكنك إجراء التصوير بالرنين المغناطيسي ما لم يكن الجهاز المتاح لديك معتمدًا باعتباره آمنًا لتصوير الرنين المغناطيسي. ومن أمثلة هذه الأجهزة ما يلي:

  • الأطراف الاصطناعية المعدنية
  • صمام قلب اصطناعي
  • مزيل الرجفان القلبي المغروس
  • مضخة تسريب الدواء المزروعة
  • المنشطات العصبية المغروسة
  • جهاز تنظيم ضربات القلب.
  • المشابك المعدنية
  • الدبابيس المعدنية، أو المسامير، أو الشرائح، أو الدعامات أو الدبابيس الجراحية
  • الزرع القوقعي
  • رصاصة أو أي شظايا أو أي نوع آخر من الشظايا المعدنية
  • اللولب الرحمي

إذا كنت قد أجريت وشمًا أو مكياج دائم، استشيري طبيبك عن مدى تأثيره على تصوير الرنين المغناطيسي MRI. حيث تحتوي بعض الصبغات الداكنة على المعادن.

قبل تحديد موعد تصوير بالرنين المغناطيسي، أخبري الطبيب إذا كنت تعتقدين أنك حامل. ما يزال تأثير المجالات المغناطيسية على الأجنة غير مفهوم تمامًا. قد يوصي طبيبك بالخضوع لفحص بديل أو تأجيل فحص الرنين النووي المغناطيسي MRI. وأخبري طبيبك أيضًا إذا كنتِ ترضعين طبيعيًا، وخاصة إذا كنتِ ستُحقنين بمادة تباين أثناء الفحص.

ومن المهم أيضًا مناقشة أي قصور في وظائف الكلى أو الكبد مع طبيبك، ومع تقني الأشعة، لأن قصور وظائف هذه الأعضاء يمكن أن يحد من إمكانية استخدام حقن عوامل التباين خلال المسح.

كيف تستعد

قبل إجراء التصوير بالرنين المغناطيسي، تناول وجباتك بشكل طبيعي وواظب على تناول أدويتك ما لم يعطك الطبيب توجيهات أخرى. عادةً ما سيُطلب منك تبديل ثيابك وارتداء ثوب طبي وخلع مقتنياتك التي قد تؤثر في التصوير المغناطيسي، مثل:

  • المجوهرات
  • دبابيس الشعر
  • نظارات العيون
  • الساعات
  • الشعر المستعار
  • طقم الأسنان الاصطناعي
  • المعينات السمعية
  • حمالات الصدر المعدنية
  • مستحضرات التجميل التي تحتوي على أجزاء معدنية

ما يمكنك توقعه

في أثناء إجراء الاختبار

يشبه جهاز الرنين المغناطيسي أنبوبًا ضيقًا طويلاً له طرفان مفتوحان. سترقد على بطنك على منضدة متحركة تنزلق داخل فتحة أنبوب. يراقبك الموظف التقني من غرفة أخرى. يمكنك التحدث مع الشخص عن طريق الميكروفون.

إذا كان لديك خوف من المساحات المغلقة (رهاب الأماكن المغلقة)، فقد تتلقى دواء لمساعدتك على الشعور بالنعاس وتقليل توترك وقلقك. يجري معظم الناس الاختبار دون صعوبة تذكر.

يُنشىء جهاز الرنين المغناطيسي حقلًا مغناطيسيًا قويًا حولك، وتوجه خلاله موجات الراديو إلى جسمك. هذه العملية غير مؤلمة. لن تشعر بالمجال المغناطيسي، ولا بموجات الراديو، ولن يكون هناك أشياء متحركة من حولك.

أثناء التصوير بالأشعة المقطعية، ينتج الجزء الداخلي للمغناطيس نقرات وطرقات متكررة، وأصوات ضوضاء أخرى. قد يتم إعطاؤك سدادات للأذن أو تشغيل الموسيقى للمساعدة في منع الضوضاء.

في بعض الحالات، يتم حقن مادة تباين، عادةً ما تكون الغادولينيوم، عن طريق خط الوريد في أحد أوردة يدك أو ذراعك. تعزز مادة التباين ظهور بعض التفاصيل. نادرا ما يسبب الغادولينيوم ردود فعل تحسسية.

يمكن أن يستغرق التصوير بالرنين المغناطيسي فترة تتراوح من 15 دقيقة إلى ما يربو على ساعة كاملة. يجب عليك البقاء ساكنًا لأن الحركة يمكن أن تجعل الصور الناتجة ضبابية.

خلال التصوير الوظيفي بالرنين المغناطيسي، قد يُطلب منك القيام بعدد من المهام الصغيرة - مثل النقر بإبهامك على أصابعك، أو فرك مجموعة من ورق الصنفرة، أو الإجابة عن أسئلة بسيطة. يساعد هذا على تحديد أجزاء عقلك التي تتحكم في هذه الأفعال.

بعد إجراء الاختبار

إذا لم تكن قد تناولت أي مخدر، فسيكون بإمكانك ممارسة أنشطتك المعتادة بمجرد الانتهاء من الفحص.

النتائج

يتولى طبيب مدرب بشكل خاص على تفسير صور الرنين المغناطيسي (اختصاصي الأشعة) تحليل صور المسح الذي أجريته وإبلاغ طبيبك بالنتائج. سيناقش طبيبك النتائج المهمة والخطوات التالية معك.

فيديو: التصوير بالرنين المغنطيسي

التصوير بالرنين المغناطيسي هو أداة مفيدة جدًا لمساعدة الأطباء على رؤية صور لجسمك من الداخل، بما في ذلك الأنسجة التي لا يمكن رؤيتها بالأشعة السينية التقليدية.

من المهم جدًا قبل الفحص ملء نموذج "فحص السلامة" بعناية. التصوير بالرنين المغناطيسي إجراء آمن وغير مسبب للألم. ولكن قد يؤدي وجود أجسام معدنية في الماسح الضوئي إلى حدوث مشكلات خطيرة تتعلق بالسلامة أو تقليل جودة الصور الناتجة.

يجب إخبار فريق الرعاية الصحية بأي أجسام معدنية في جسمك، حتى ولو كانت قطعة معدنية صغيرة ناتجة عن أي حادث. لا تشكِّل الحشوات والجسور وغيرها من جراحات الأسنان أي مشكلة في العادة. ولكن قد يحول وجود أجسام معدنية أخرى في جسمك دون إجراء التصوير بالرنين المغناطيسي. ومنها بعض أجهزة تنظيم ضربات القلب ومشابك علاج تمدد الأوعية الدموية وغيرها من الأدوات التي تحتوي على معادن.

من الوارد أن تراجع إحدى الممرضات تاريخك الطبي قبل فحصك. وقد تُعطى أدوية أو تُحقن بصبغة تباين أو يُسحب دم منك. يجب الحرص على إبلاغ الممرضة في حالة الحمل أو التحسس من صبغة التباين أو وجود مشكلات في الكلى أو الكبد. لا يجوز ارتداء ملابس بها أزرار كبس أو سحّابات داخل الماسح الضوئي. سيُطلب منك ارتداء رداء طبي. لا يجوز ارتداء أي حُلي أو إحضار أي أجسام معدنية معك بما في ذلك الوسائل المساعدة للسمع داخل الماسح الضوئي.

يستخدم جهاز التصوير بالرنين المغناطيسي مغناطيسًا قويًا لتكوين صور لجسمك. وعلى خلاف التصوير المقطعي المحوسب لا يستخدم التصوير بالرنين المغناطيسي الأشعة السينية أو غيرها من الإشعاعات. ستحصل على سدادات للأذن. يصدر عن الماسح الضوئي ضجيج عالٍ أثناء التشغيل.

يمكن وضع جهاز يُسمى الملف على المنطقة المطلوب مسحها ضوئيًا أو حولها للمساعدة على التقاط الصور. ستحصل على كرة ضغط لتمسكها. ويمكنك استخدامها للإشارة إلى الموظف التقني في أي وقت تحتاج فيه إلى شيء ما. يُتحكم في جهاز التصوير بالرنين المغناطيسي من غرفة مجاورة. ستخضع لمراقبة لصيقة طوال مدة الإجراء.

وتُجرى سلسلة من عمليات المسح الضوئي تفصل بينها فترات توقف قصيرة. قد تسمع ضجيجًا مختلفًا عند إجراء عمليات مسح ضوئي مختلفة. ومن الطبيعي أن يكون صوت الضجيج عاليًا جدًا. يجب ألا تتحرك عند إجراء المسح الضوئي.

يظل الأشخاص عادةً داخل الماسح الضوئي مدة تتراوح بين 30 و50 دقيقة، حسب الصور المطلوب التقاطها. وربما يستغرق الفحص المعقد وقتًا أطول. إذا كنتَ تشعر بالقلق من وجودك داخل الماسح الضوئي طوال هذه المدة الزمنية، فتحدث مع طبيبك والفني. فبإمكانهما مساعدتك من خلال تقديم بعض النصائح لكي تظل مرتاحًا.

وفي حال الحاجة إلى إخراجك من الماسح الضوئي، فيمكن تنفيذ ذلك بسرعة كبيرة. فطرفا الماسح الضوئي مفتوحان دومًا.

بعد فحصك، سيراجع اختصاصي الأشعة الصور. وسيرسل تقريرًا إلى مزود الرعاية الصحية الذي طلب الاختبار. اطرح أي أسئلة لديك على مزود الرعاية الصحية عن التصوير بالرنين المغناطيسي.

رؤية القلب من الداخل بالتصوير بالرنين المغناطيسي

شاهد كيف يوفر التصوير بالرنين المغناطيسي للقلب صورًا ثابتة أو متحركة لإظهار تدفق الدم عبر القلب.

فيفيان ويليامز: يموت شخص من أصل أربعة أشخاص بسبب مشكلة متعلقة بالقلب. ويحاول الأطباء في مايو كلينك تحسين هذه الإحصائيات، إذ يستخدمون فحوصات التصوير بالرنين المغناطيسي للبحث داخل القلب لاكتشاف المرض وتحديد العلاج المخصص للحفاظ على صحة الأشخاص لفترة أطول.

فني التصوير بالرنين المغناطيسي: يمكنك التنفس. تنفس بشكل طبيعي.

فيفيان ويليامز: يتيح التصوير بالرنين المغناطيسي للأطباء النظر داخل القلب أثناء النبض.

براين شابيرو، دكتور في الطب، طبيب قلب في مايو كلينك: يمكنكم أن تروا هنا البطين الأيسر، وهو حجرة الضخ الرئيسية التي تدفع الدم خارجًا إلى الجسم.

فيفيان ويليامز: يستخدم الدكتور بريان شابيرو التصوير بالرنين المغناطيسي للبحث عن وجود خلل في القلب.

براين شابيرو، دكتور في الطب: يفحص التصوير بالرنين المغناطيسي خصائص أنسجة القلب. لذا، فإن تورم القلب أمر شائع جدًا في النوبات القلبية والالتهابات والأعراض من هذا القبيل.

فيفيان ويليامز: تُظهر الصور المتحركة أو الثابتة موضع الضرر تمامًا.

براين شابيرو، دكتور في الطب: سيظهر الضرر على شكل بقعة مضيئة للغاية داخل القلب.

فيفيان ويليامز: بالإضافة إلى الضرر الناجم عن النوبات القلبية أو الالتهابات، يمكن أن يبين التصوير بالرنين المغناطيسي أيضًا للدكتور براين مدى جودة ضخ القلب، أو المكان الذي تنشأ منه ضربات القلب غير المنتظمة، أو موضع جلطات الدم، أو انسدادات الشرايين، أو النسيج الندبي، أو حتى الأورام. يرجع ذلك إلى أن التصوير بالرنين المغناطيسي يتيح للأطباء رؤية المزيد من تفاصيل القلب وإجراء تشخيصات أكثر دقة، ومن ثم تخصيص العلاج للمرضى.

براين شابيرو، دكتور في الطب: يمكنك تحديد موضع النوبة القلبية ومدى خطورتها.

فيفيان ويليامز: توضح الصور للدكتور شابيرو ما إذا كان المريض سيتعافى أم لا، وإذا كان هناك ضرر دائم، والعلاجات الأفضل. ويمكن للمعلومات المستنبطة من القلب أن تساعد الدكتور شابيرو وزملاءه على تقديم أفضل مساعدة إلى مرضاهم. ويقول الدكتور شابيرو إن التصوير بالرنين المغناطيسي لا يحل محل الاختبارات الأخرى مثل اختبارات الجهد أو مخطط صدى القلب، رغم أنه يوضح الكثير من المعلومات حول القلب. وهو خيار آخر للبحث داخل القلب. كانت معكم فيفيان ويليامز من مجلة Medical Edge.

التجارب السريرية

استكشِف دراسات مايو كلينك حول الاختبارات والإجراءات المخصصة للوقاية من الحالات الصحية واكتشافها وعلاجها وإدارتها.

04/09/2021
  1. Neurological diagnostic tests and procedures fact sheet. National Institute of Neurological Disorders and Stroke. https://www.ninds.nih.gov/Disorders/Patient-Caregiver-Education/Fact-Sheets/Neurological-Diagnostic-Tests-and-Procedures-Fact. Accessed July 20, 2021.
  2. Magnetic resonance imaging (MRI) safety. American College of Radiology, Radiological Society of North America. https://www.radiologyinfo.org/en/info/safety-mr. Accessed July 20, 2021.
  3. Chernoff D, et al. Principles of magnetic resonance imaging. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed July 20, 2021.
  4. Tsai LL. Patient evaluation for metallic or electrical implants, devices or foreign bodies before magnetic resonance imaging. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed July 20, 2021.
  5. AskMayoExpert. MRI of the breast. Mayo Clinic; 2021.
  6. Magnetic resonance imaging (MRI). American Heart Association. https://www.heart.org/en/health-topics/heart-attack/diagnosing-a-heart-attack/magnetic-resonance-imaging-mri. Accessed July 20, 2021.
  7. Magnetic resonance, functional (fMRI) – brain. American College of Radiology, Radiological Society of North America. https://www.radiologyinfo.org/en/info/fmribrain. Accessed July 20, 2021.

ذات صلة

التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI)