نظرة عامة

عيب الحاجز الأُذيني هو ثقب في الجدار (الحاجز) بين الغرفتين العلويَّتين للقلب (الأذينات). تحدُث هذه الحالة عند الولادة (خلقي).

قد يعثَر على عيوب بسيطة عن طريق الصدفة ونادرًا ما تسبب مشكلة. تنتهي بعض عيوب الحاجز الأذيني البسيطة خلال الحداثة أو الطفولة المبكرة.

يزيد هذا الثقب من مقدار الدم الذي يتدفَّق من خلال الرئتين. يمكن أن يتسبب وجود عيب الحاجز الأُذيني الكبير وطويل العهد في تدمير قلبك ورئتيك. قد تكون الجراحة أو جهاز الإغلاق ضرورية لإصلاح عيوب الحاجز الأذيني لمنع حدوث مضاعفات.

الأعراض

الكثير من الأطفال المُصابين بعُيوب الحاجز الأُذيني منذ ولادتهم لا يكون لديهم مؤشرات مرَضية أو أعراض. وقد تبدأ المؤشرات المَرضية والأعراض في الظهور عند البلوغ.

وتشمل المؤشرات المَرضية والأعراض لعُيوب الحاجز الأُذيني ما يلي:

  • ضيق النفس، خاصةً عند ممارسة الرياضة
  • الإرهاق
  • تورُّم الساقَين أو القدمَين أو البَطن
  • خفَقان القلب أو عدم انتظام ضربات القلب
  • السكتة الدماغية
  • نفخات القلب، صوت أزيز يمكن سماعه عن طريق السمّاعة

متى تزور الطبيب

اتصل بطبيبك إذا كان لديك أو لدى طفلك:

  • ضِيق النَّفَس
  • تعب سريع، وخاصة بعد النشاط
  • تورُّم الساقَين أو القدمَين أو البَطن
  • خفَقان القلب أو عدم انتظام ضربات القلب

الأسباب

طريقة عمل القلب الطبيعية

ينقسم القلب إلى أربع حجرات، اثنتان على اليمين واثنتان على اليسار. ولضخ الدم في جميع أنحاء الجسم، يستخدم القلب ناحيتَيْه اليمنى واليسرى لأداء مهام أخرى.

يقوم الجانب الأيمن للقلب بنقل الدم إلى الرئتين. وفي الرئتين، يلتقط الدم الأكسجين ثم يعيده إلى الناحية اليسرى للقلب. ثم تضخ الناحية اليسرى للقلب بعد ذلك الدم عبر الشريان الأورطي وتُخرِجه إلى بقية الجسم.

لماذا تتم الإصابة بعيوب القلب؟

يعرف الأطباء أن عيوب القلب عند الولادة (الخلقية) تنشأ من العيوب التي تحدث في وقت مبكر من نمو القلب، ولكن غالبًا لا يوجد سبب واضح. وقد تؤدي الوراثة والعوامل البيئية دورًا أيضًا.

كيفية عمل القلب مع عيب الحاجز الأذيني

إذا كان عيب الحاجز الأذيني كبيرًا، يمكن أن تتسبب الزيادة في حجم الدم في فرط ملء الرئتين وإرهاق الجانب الأيمن من القلب. في حال عدم علاج هذه الحالة، يتمدد الجانب الأيمن من القلب ويضعف مع الوقت. قد يزداد ضغط الدم في الرئتين أيضًا، مما يؤدي إلى فرط ضغط الدم الرئوي.

يتضمن عيب الحاجز الأذيني العديد من الأنواع:

  • الفوهة الثانوية. هذا هو أكثر الأنواع شيوعًا ل عيب الحاجز الأذيني ويحدث في منتصف الجدار الموجود بين الأذينين (الحاجز الأذيني).
  • الفوهة الأولية. يحدث هذا العيب في الجزء السفلي من الحاجز الأذيني، وقد يحدث مع المشاكل القلبية الخلقية الأخرى.
  • الجيب الوريدي. يعد عيبًا نادرًا وغالبًا ما يحدث في الجزء العلوي من الحاجز الأذيني، وقد يحدث مع المشاكل القلبية الخلقية الأخرى.
  • الجيب التاجي. في هذا العيب النادر، يوجد جزء مفقود من الجدار الموجود بين الجيب التاجي — الذي يعد جزءًا من النظام الوريدي للقلب — والأذين الأيسر.

عوامل الخطر

لا يُعرف سببٌ للإصابة بعيوب الحاجز الأذيني، لكنَّ بعض عيوب القلب الخِلقية تظهر ساريةً ومُتفشِّيةً في بعض العائلات، وتُصاحبها أحيانًا مشاكل وراثية أخرى مثل متلازمة داون. إذا كُنتَ مصابًا بعيبٍ من عيوب القلب، أو لديكَ طفلٌ مصابٌ بعيبٍ في القلب، فبإمكان الاستشاري الوراثي تقدير احتمالات الشذوذ التي قد تكون لدى أطفالكَ القادمين.

إن بعض الحالات المَرَضِيَّة التي تُصابين بها أثناء فترة حملكِ يُمكن أن تَزيد من خطورة إنجابِكِ طفلًا مصابًا بأحد عيوب القلب، والتي منها ما يلي:

  • عدوى الحَصْبَة الأَلْمانِيَّة. يُمكن أن تَزيد الإصابة بالحُمَيراء (الحصبة الألمانية) خلال أشهر الحملِ القليلة الأولى من خطورة إصابة قلب الجنين بأحد العيوب الخِلْقية.
  • تَعَاطِي المُخدِّرات أو التبغ أو شُرْب الكحوليات أو التعرُّض لبعض المواد. إن استخدام أدويةٍ معينةٍ أو التبغ أو الكحول أو المُخدِّرات مثل الكوكايين أثناء فترة الحمل يُمكن أن يَضُرَّ بنمو الجنين.
  • السُّكري أو الذِّئْبَة‎ إن الإصابة بداء السُّكَّري أو الذِّئْبَة قد تَزيد من خطورة إنجابِكِ طفلًا مصابًا بعيبٍ في القلب.

المضاعفات

إن عيبًا صغيرًا في الحاجز الأذيني قد لا يسبب أي مشاكل على الإطلاق، بل إنها غالبًا ما تنغلق في المهد (سن الرِّضاعة)،

أما العيوب الكبيرة فقد تسبب مشاكل خطيرة منها:

  • فشل الجانب الأيمن من القلب.
  • اضطراب ضربات القلب (اضطراب النظم القلبي)
  • زيادة خطر الإصابة بالسكتة الدماغية
  • تقليص مدى العُمر المتوقع.

وله مضاعفات خطيرة ولكنها أقل شيوعًا مثل:

  • ارتفاع الضغط الرئوي في حال تُرِكَ عيب الحاجز الأذيني الكبير دون علاج، فسيزداد تدفق الدم إلى الرئتين، وبالتالي يزيد ضغط الدم في شرايين الرئة (ارتفاع ضغط الدم الرئوي).
  • مُتَلازِمَةُ آيزينمينغر إن ارتفاع ضغط الدم الرئوي قد يسبب ضررًا دائمًا في الرئة، وهذا ما يُعرف بمُتَلازِمَةُ آيزينمينغر، التي عادة ما تتطور على مدار سنوات عديدة، وهي غير شائعة الحدوث فيمن لديهم عيب كبير في الحاجز الأذيني.

يمكن للعلاج أن يمنع التحكم في العديد من هذه المضاعفات، أو يساعد فيها.

عيب الحاجز الأذيني والحمل

يمكن لمعظم السيدات المصابات بعيب الحاجز الأذيني استكمال مدة الحمل دون مشاكل تتعلق بعيب الحاجز الأذيني. ومع ذلك، فإن المعاناة من عيب كبير أو مضاعفات مثل الفشل القلبي، واضطراب النظم القلبية، أو ارتفاع الضغط الرئوي، يمكن أن تزيد من خطر وقوع مضاعفات أثناء فترة الحمل.

قد يوصي الطبيب بتحديد النسل بشكل لا رجعة فيه للسيدات المصابات بمتلازمة أيزنمينجر، لأن ذلك يمثل تهديدًا على حياتهم.

ويزداد خطر أمراض القلب الخلقية في الأطفال المولودين من آباء مصابين بأمراض القلب الخلقية. يتعين على أي شخص مصاب بعيوب القلب الخلقية سواء عُولِج أم لا أن يتحدث مع الطبيب عند تفكير البدء في تكوين أسرة. قد يوصي الطبيب بإجراء ترميم العيب قبل الحمل.

الوقاية

في معظم الحالات، لا يمكن الوقاية من عيوب الحاجز الأذيني. إذا كنت تخططين للحمل، فحددي موعدًا لزيارة مزود الرعاية الصحية. يجب أن تشمل هذه الزيارة ما يلي:

  • الخضوع لاختبار المناعة ضد الحصبة الألمانية. إذا لم تكوني قد حصلتِ على اللقاح، فاسألي طبيبك عن التطعيم.
  • استذكري الأدوية والحالات الصحية الحالية. ستحتاجين إلى رصد بعض المشاكل الصحية أثناء الحمل. قد يوصي طبيبك أيضًا بتعديل بعض الأدوية قبل الحمل أو إيقافها.
  • مراجعة تاريخ عائلتك الصحي. إذا كان لديك تاريخ عائلي من عيوب القلب أو غيرها من الاضطرابات الوراثية، ففكري ‎في التحدث مع استشاري الأمراض الوراثية لتحديد الخطر المحتمل.

عيب الحاجز الأذيني (ASD) - الرعاية في Mayo Clinic (مايو كلينك)

03/03/2020
  1. Ferri FF. Atrial septal defect. In: Ferri's Clinical Advisor 2020. Elsevier; 2020. https://www.clinicalkey.com. Accessed Nov. 7, 2019.
  2. AskMayoExpert. Atrial septal defect. Mayo Clinic; 2019.
  3. Facts about atrial septal defect. Centers for Disease Control and Prevention. https://www.cdc.gov/ncbddd/heartdefects/atrialseptaldefect.hutml. Accessed Oct. 31, 2019.
  4. How the healthy heart works. American Heart Association. https://www.heart.org/en/health-topics/congenital-heart-defects/about-congenital-heart-defects/how-the-healthy-heart-works. Accessed Oct. 31, 2019.
  5. St. John Sutton MG. Clinical manifestations and diagnosis of atrial septal defects in adults. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Oct. 31, 2019.
  6. Atrial septal defect (ASD). American Heart Association. https://www.heart.org/en/health-topics/congenital-heart-defects/about-congenital-heart-defects/atrial-septal-defect-asd. Accessed Oct. 31, 2019.
  7. Atrial septal defect (ASD). Merck Manual Professional Version. https://www.merckmanuals.com/professional/pediatrics/congenital-cardiovascular-anomalies/atrial-septal-defect-asd. Accessed Oct. 31, 2019.
  8. Overview of congenital cardiovascular anomalies. Merck Manual Professional Version. https://www.merckmanuals.com/professional/pediatrics/congenital-cardiovascular-anomalies/overview-of-congenital-cardiovascular-anomalies#v1095812. Accessed Nov. 8, 2019.
  9. Connolly H, et al. Surgical and percutaneous closure of atrial septal defects in adults. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Oct. 31, 2019.
  10. Riggin EA. Allscripts EPSi. Mayo Clinic. Accessed Aug. 5, 2019.