نظرة عامة

متلازمة هزِّ الرضيع — وتُعرف أيضًا بالصدمة العنيفة على الرأس، أو متلازمة تأثير الاهتزاز، أو إصابة ملحقة في الرأس، أو متلازمة المصع بسبب الاهتزاز — تُعد إصابة في الدماغ ناتجة عن هزّ الطفل الرضيع أو حديث المشي بقوة.

تؤدي متلازمة هزِّ الرضيع إلى تدمير الخلايا الدماغية لدى الطفل وتمنع المخ من تلقي الأكسجين بما يكفي. إن متلازمة هزِّ الرضيع نوع من أنواع إساءة معاملة الأطفال، ويمكن أن تؤدي إلى التلف الدائم للدماغ أو الوفاة.

لكن يمكن الوقاية من متلازمة هز الرضيع. تتوفر المساعدة للآباء المعرضين لخطر إيذاء طفل. يمكن للوالدين كذلك تثقيف مقدمي الرعاية الآخرين حول مخاطر متلازمة هز الرضيع.

الأعراض

تشمل علامات وأعراض متلازمة هز الرضيع:

  • عصبية أو هياجًا شديدين
  • صعوبة في البقاء مستيقظًا
  • صعوبات في التنفس
  • سوء التغذية
  • قيء
  • شحوب أو زرقة الجلد
  • النوبات
  • الشلل
  • غيبوبة

قد لا تلاحظ أي علامات تدل على إصابة بدنية بجسد الطفل الخارجي. قد يُصاب الوجه أحيانًا بكدمات. تشمل الإصابات التي قد لا تُلاحظ فورًا النزيف داخل الدماغ والعينين وتلف الحبل الشوكي وكسور الضلوع والجمجمة والساقين وغيرها من العظام. تظهر لدى الكثير من الرضع المصابين بمتلازمة هز الرضيع علامات وأعراض تدل على إساءة معاملة الطفل.

في الحالات الطفيفة من متلازمة هز الرضيع، قد يبدو الطفل بحالة طبيعية بعد التعرض للاهتزاز لكن بمرور الوقت قد تنشأ لديه مشاكل صحية أو سلوكية.

متى تزور الطبيب

اطلب المساعدة الفورية إذا اشتبهت في إصابة طفلك بسبب الهز العنيف. اتصل بالطبيب المختص بحالة طفلك، أو اصطحب طفلك إلى أقرب غرفة طوارئ. قد ينقذ طفلك تلقي الرعاية الطبية على الفور، أو يمنع حدوث مشكلات صحية خطيرة.

يُتطلب من أخصائيي الرعاية الصحية قانونًا إبلاغ سلطات الولاية عن جميع حالات إساءة معاملة الأطفال المشتبه فيها.

الأسباب

يتمتع الأطفال الرضّع بعضلات رقبة ضعيفة، وكثيرًا ما يعانون عند دعم رؤوسهم الثقيلة. إذا تعرض الرضيع إلى هز عنيف، يتحرك دماغه الهش ذهابًا وإيابًا داخل جمجمته. يتسبب ذلك في كدمة، وتورم، ونزيف.

عادة ما تحدث متلازمة هز الرضيع عندما يقوم أحد الوالدين أو مقدم رعاية بهز الرضيع أو الطفل حديث المشي بعنف نتيجة الإحباط أو الغضب — كثيرًا ما يرجع ذلك إلى عدم توقف الطفل عن البكاء.

عادة لا تنتج متلازمة هز الرضيع نتيجة هزّ طفل على ركبتك، أو العثرات البسيطة، أو حتى اللعب العنيف.

عوامل الخطر

قد تزيد الأشياء التالية من احتمالية هز الآباء أو مقدمي الرعاية للطفل هزًا عنيفًا مما يتسبب في الإصابة بمتلازمة هز الرضيع:

  • التوقعات غير الواقعية من الرُضع
  • صغر سن أحد الوالدين أو انفصال أحدهما عن الآخر
  • الضغط النفسي
  • العنف المنزلي
  • إدمان الكحول أو المواد المخدرة
  • المواقف العائلية غير المستقرة
  • الاكتئاب
  • تعرض المربي لسوء معاملة وهو صغير

يتسبب الرجال أيضًا في إصابة الطفل بمتلازمة هز الرضيع أكثر من النساء.

المضاعفات

حتى الهز الخفيف لطفل رضيع يمكنه التسبب في تلف لا يمكن علاجه في الدماغ. يموت العديد من الأطفال المصابين بمتلازمة هز الرضيع.

قد يتطلب الناجون من متلازمة هز الرضيع رعاية طبية مدى الحياة لحالات، مثل:

  • العمى الجزئي أو الكُلي
  • تأخرات نمائية، أو مشكلات في التعلم، أو مشكلات سلوكية
  • إعاقات ذهنية
  • اضطراب النوبات
  • شلل دماغي

الوقاية

يمكن أن تساعد فصول تعليم الأمهات الجدد الأمهات على فهم مخاطر الهز العنيف بشكل أفضل وقد توفر نصائح لتهدئة رضيع بكاء وإدارة الإجهاد.

حين لا يمكنك تهدئة طفلك الباكي فقد تميلين إلى تجربة أي شيء لإيقافه عن البكاء؛ لكن من المهم دومًا معاملة طفلك برفق وحنان. فلا شيء أبدًا يبرر القيام برجّ الطفل وهزه بعنف.

إذا واجهتك صعوبة في التحكم في مشاعرك أو الضغط النفسي كأي أم، فاطلبي المساعدة المناسبة. قد يطلب طبيب طفلك إحالته إلى استشاري أو مقدم راية صحية عقلية آخر.

وإذا قام أشخاص آخرون — سواءً مقدم رعاية مقابل أجر أو قريب أو جد الطفل — فتأكد من معرفتهم بأخطار متلازمة هز الرضيع.

16/05/2018
References
  1. Mian M, et al. Shaken baby syndrome: A review. Fetal and Pediatric Pathology, 2015;34:169.
  2. Dias MS, et al. Association of a postnatal parent education program for abusive head trauma with subsequent pediatric abusive head trauma hospitalization rates. JAMA Pediatrics. 2017;171:223.
  3. NINDS shaken baby syndrome information page. National Institute of Neurological Disorders and Stroke. https://www.ninds.nih.gov/Disorders/All-Disorders/Shaken-Baby-Syndrome-Information-Page. Accessed Sept. 8, 2017.
  4. Shaken baby syndrome. American Association of Neurological Surgeons. http://www.aans.org/Patient%20Information/Conditions%20and%20Treatments/Shaken%20Baby%20Syndrome.aspx. Accessed Sept. 8, 2017.
  5. Narang SK, et al. Acceptance of shaken baby syndrome and abusive head trauma as medical diagnoses. Journal of Pediatrics. 2016;177:273.
  6. Christian C, et al. Child abuse: Epidemiology, mechanisms, and types of abusive head trauma in infants and children. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Sept. 8, 2017.
  7. Nickels KC (expert opinion). Mayo Clinic, Rochester, Minn. Sept. 21, 2017.
  8. Christian CW, et al. The evaluation of suspected child physical abuse. Pediatrics. 2015;135:e1337.
  9. Paul AR, et al. Non-accidental trauma in pediatric patients: A review of epidemiology, pathophysiology, diagnosis and treatment. Translational Pediatrics. 2014;3:195.