نظرة عامة

التهاب البنكرياس هو التهاب في البنكرياس. البنكرياس هو غدة طويلة مسطحة تقع خلف المعدة في الجزء العلوي من البطن. يفزر البنكرياس الأنزيمات التي تساعد على الهضم والهرمونات التي تساعد جسمك على تنظيم التعامل مع السكر (الغلوكوز).

التهاب البنكرياس يمكنه الحدوث كالتهاب حاد — بمعنى أنه يظهر فجأة ويستمر لأيام. أو يمكن لالتهاب البنكرياس الحدوث كالتهاب مزمن وهو التهاب البنكرياس الذي يظهر على مدى عدة أعوام.

قد تختفي الحالات البسيطة لالتهاب البنكرياس دون علاج، لكن الحالات الشديدة قد تتسبب في مضاعفات مهددة للحياة.

الأعراض

علامات وأعراض التهاب البنكرياس قد تختلف، وذلك حسب النوع الذي تتعرَّض له.

تشمل علامات وأعراض التهاب البنكرياس الحادِّ ما يلي:

  • ألمًا بالجزء العلوي من البطن
  • ألمًا في البطن يمتدُّ إلى ظهرك
  • ألمًا في البطن يزداد سوءًا بعد تناوُلكَ الطعام
  • الحُمَّى
  • نبضًا سريعًا
  • الغثيان
  • القيء
  • الحساسية عند لمس البطن

تشمل علامات وأعراض التهاب البنكرياس المزمن ما يلي:

  • ألمًا بالجزء العلوي من البطن
  • فقدان الوزن دون محاولة القيام بذلك
  • برازًا زيتيًّا، وله رائحة سيئة (إسهال دهني)

متى يجب مراجعة الطبيب

حدد موعدًا مع طبيب كنت تشعر بألم مستمر في البطن. احصل على المساعدة الطبية الفورية إن كان ألم بطنك شديد جدًّا لدرجة أنك لا تستطيع الوقوف ولا تستطيع إيجاد وضعية تجعلك تشعر بارتياح أكثر.

الأسباب

يحدث التهاب البنكرياس عندما تُصبح الإنزيمات الهضمية نشيطة أثناء وجودها في البنكرياس؛ مما يُؤدِّي إلى تهيُّج خلايا بنكرياسكَ، وبالتالي التهابه.

مع تكرُّر نوبات التهاب البنكرياس الحاد، يُمكن أن يَلحق بالبنكرياس الضرر ويَتلَف ويُؤدِّي ذلك إلى التهاب البنكرياس المزمن. إن النسيج النَّدْبي قد يتشكَّل في البنكرياس؛ مما يتسبَّب في تعطُّل وظائفه. يُمكن للبنكرياس الضعيف الأداء أن يُسبِّب مرض السكري ومشاكل في الهضم.

من الحالات التي يُمكن أن تُؤدِّي إلى الإصابة بالتهاب البنكرياس ما يلي:

  • العمليات الجراحية في البطن
  • إدمان الكحوليات
  • أدوية مُحدَّدة
  • التليُّف الكيسي
  • حصوات مرارية
  • مستويات الكالسيوم العالية في الدم (فرط كالسيوم الدم)، والتي قد تكون ناتجة عن زيادة نشاط الغدد جار الدرقية (فرط الدريقات)
  • ارتفاع مستويات الدهون الثلاثية في الدم (فَرْط ثُلاثِيِّ غليسيريدِ الدَّم)
  • عَدوى
  • إصابة بالبطن
  • السِّمنة
  • سرطان البنكرياس

إن فحص تصوير الأقنية الصفراوية والبنكرياس بالمنظار الباطني (ERCP) هو إجراء مُتَّبَع في علاج حصى المرارة، والتي قد تُؤدِّي إلى التهاب البنكرياس.

وفي بعض الأحيان لا يوجد سبب لالتهاب البنكرياس.

عوامل الخطورة

تتضمَّن العوامل التي قد تَزيد من خطر إصابتكَ بالتهاب البنكرياس ما يلي:

  • الإفراط في تناوُل الكحوليات. أظهرت الأبحاث تعرض متعاطي الكحوليات بشكل كبير (الأشخاص الذين يستهلكون من أربعة إلى خمسة مشروبات يوميًّا) لخطر متزايد من الإصابة بالتهاب البنكرياس.
  • التدخين. المدخنون في المتوسط أكثر عرضة للإصابة بالتهاب البنكرياس المزمن بثلاث مرات مقارنة مع غير المدخنين. الخبر السار هو أن الإقلاع عن التدخين يُقلل خطر الإصابة إلى النصف
  • السمنة. أنت أكثر عرضةً للإصابة بالتهاب البنكرياس إذا كنت تُعاني من السمنة.
  • التاريخ العائلي للإصابة بالتهاب البنكرياس. هناك اعتراف متزايد بدور الوراثة في التهاب البنكرياس المزمن. إذا عانى أحد أفراد عائلتك من هذه الحالة، يزداد مُعدل إصابتك خاصةً إذا ارتبط الأمر بعوامل الخطر الأخرى.

المضاعفات

يمكن أن يؤدي التهاب البنكرياس إلى مضاعفات خطيرة والتي تتضمن ما يلي:

  • التكيسات الكاذبة. يمكن أن يؤدي التهاب البنكرياس الحاد إلى تجمُّع السوائل والحطام في جيوب تكيسية في البنكرياس. ويمكن أن يؤدي تمزق التكيسات الكاذبة الكبيرة إلى مضاعفات مثل النزيف الداخلي والعدوى.
  • العدوى. يمكن أن يجعل التهاب البنكرياس الحاد هذا العضو قابلاً للإصابة بالبكتيريا والعدوى. وتتصف عدوى البنكرياس بالخطورة وتتطلب العلاج المكثَّف، مثل الجراحة لإزالة الأنسجة المصابة بالعدوى.
  • الفشل الكلوي. يمكن أن يؤدي التهاب البنكرياس الحاد إلى فشل الكلى والذي يمكن علاجه بالغسيل الكلوي إذا كان الفشل الكلوي حادًا ومستمرًا.
  • صعوبات التنفس. يمكن أن يؤدي التهاب البنكرياس الحاد إلى تغييرات كيميائية في الجسم والتي تؤثر على وظيفة الرئة مما يسبب انخفاض مستوى الأكسجين في الدم إلى مستويات منخفضة خطيرة.
  • داء السكري. يمكن أن يؤدي تلف الخلايا التي تنتج الأنسولين في البنكرياس بسبب التهاب البنكرياس الحاد إلى الداء السكري وهو المرض الذي يؤثر على طريقة استخدام الجسم للسكر في الدم.
  • سوء التغذية. يمكن أن يؤدي كلٌّ من التهاب البنكرياس الحاد والمزمن إلى جعل البنكرياس ينتج إنزيمات أقل وهي لازمة لتحليل ومعالجة العناصر الغذائية من الطعام الذي يتناوله الشخص. وهذا يمكن أن يؤدي إلى سوء التغذية والإسهال وفقدان الوزن، بالرغم من تناول الطعام من النوع نفسه أو بالكميات نفسها.
  • سرطان البنكرياس. يُعد الالتهاب المستمر الذي يصيب البنكرياس بسبب التهاب البنكرياس المزمن عامل خطر للإصابة بسرطان البنكرياس.

التهاب البنكرياس - الرعاية في Mayo Clinic (مايو كلينك)

05/03/2020
  1. Pancreatitis. National Institute of Diabetes and Digestive and Kidney Diseases. https://www.niddk.nih.gov/health-information/health-topics/liver-disease/pancreatitis/Pages/facts.aspx. Accessed July 28, 2016.
  2. Pancreatitis: Acute and chronic. American College of Gastroenterology. http://patients.gi.org/topics/pancreatitis-acute-and-chronic/. Accessed July 28, 2016.
  3. Ferri FF. Pancreatitis, acute. In: Ferri's Clinical Advisor 2017. Philadelphia, Pa.: Elsevier; 2017. https://www.clinicalkey.com. Accessed July 28, 2016.
  4. Ferri FF. Pancreatitis, chronic. In: Ferri's Clinical Advisor 2017. Philadelphia, Pa.: Elsevier; 2017. https://www.clinicalkey.com. Accessed July 28, 2016.
  5. Feldman M, et al. Acute pancreatitis. In: Sleisenger and Fordtran's Gastrointestinal and Liver Disease: Pathophysiology, Diagnosis, Management. 10th ed. Philadelphia, Pa.: Saunders Elsevier; 2016. http://www.clinicalkey.com. Accessed July 26, 2016.
  6. Complementary pancreatitis therapies. National Pancreas Foundation. https://www.pancreasfoundation.org/patientinformation/acutepancreatitis/complimentarypancreatitistherapies/. Accessed July 29, 2016.
  7. Morrow ES. Allscripts EPSi. Mayo Clinic, Rochester, Minn. April 29, 2019.
  8. Rajan E (expert opinion). Mayo Clinic, Rochester, Minn. Aug. 11, 2016.
  9. Garcia-Alonzo FA, et al. Gallstone-related disease in the elderly: Is there room for improvement? Digestive Diseases and Sciences. 2015;60:1770.
  10. Conwell DL, et al. American Pancreatic Association practice guidelines in chronic pancreatitis: Evidence-based report on diagnostic guidelines. Pancreas. 2014;43:1143.