نظرة عامة

الانصباب التأموري هو تراكم سوائل بشكل مفرط في البنية الكيسية مزدوجة الطبقات المحيطة بالقلب (التأمور).

عادة ما تحتوي المساحة الموجودة بين الطبقات على طبقة رفيعة من السائل. ولكن إذا مرض التأمور أو أُصيب، يمكن أن يؤدي الالتهاب الناتج عن ذلك إلى سوائل زائدة. كما يمكن أن يتراكم السائل حول القلب بدون التسبب في التهاب كشكل من النزيف بعد التعرض لصدمة في القلب.

يضغط الانصباب التأموري على القلب مؤثرًا بذلك على وظيفة القلب. في حالة عدم علاجه، يمكنه أن يؤدي إلى فشل القلب أو إلى الموت.

الأعراض

يمكن أن تعاني انصبابًا تأموريًا خطيرًا دون ظهور علامات أو أعراض، خاصة إذا كان السائل يزداد ببطء.

إذا ظهرت أعراض الانصباب التأموري، فإنها قد تتضمن:

  • ضيق التنفس أو صعوبة التنفس (ضيق النفس)
  • الشعور بعدم الراحة عند التنفس في أثناء الاستلقاء (ضيق النفس الاضطجاعي)
  • ألمًا في الصدر، عادة خلف عظمة الثدي أو على الجانب الأيسر من الصدر
  • امتلاء الصدر

متى تزور الطبيب

اتصل برقم 911 أو رقم الطوارئ المحلي الخاص بك إذا شعرت بألم في الصدر استمر لأكثر من بضع دقائق أو إذا كنت تعاني نوبات إغماء غير مبررة.

يُرجى زيارة الطبيب إذا كنت تعاني ضيقًا في التنفس.

الأسباب

يمكن أن يحدث الانصباب التأموري جراء التهاب التامور (التهاب غشاء التامور) كاستجابة لمرض ما أو إصابة. يمكن أن يحدث الانصباب التأموري أيضًا عندما يُسد تدفق سائل التامور، أو عند تراكم الدم في التامور، مثل في إصابة رضوض الصدر.

في بعض الأحيان لا يمكن تحديد السبب (الانصباب مجهول السبب).

قد تتضمن أسباب الانصباب التأموري ما يلي:

  • التهاب التامور التالي لجراحة القلب أو النوبة القلبية
  • اضطرابات المناعة الذاتية، مثل التهاب المفاصل الروماتويدي، أو الذئبة
  • انتشار السرطان (النقيلة)، خاصةً سرطان الرئة، أو سرطان الثدي، أو الورم الميلاني، أو ابيضاض الدم، أو اللمفومة اللاهودجكيِنية، أو مرض هودجكيِن
  • سرطان التامور أو القلب
  • العلاج الإشعاعي للسرطان، إذا كان القلب في مجال الإشعاع
  • العلاج الكيميائي للسرطان، مثل دوكسوروبيسين (دوكسيل) وسيكلوفوسفاميد
  • منتجات الفضلات في الدم بسبب الفشل الكلوي
  • خمول الغدة الدرقية (قصور الغدة الدرقية)
  • العدوى الفيروسية أو البكتيرية أو الفطرية أو الطفيلية
  • الرضح أو جرح وخزي بالقرب من القلب
  • بعض العقاقير الطبية، بما في ذلك الهيدرالازين، وهو دواء لارتفاع ضغط الدم؛ وآيزونيازيد، وهو دواء للسل؛ وفينيتوين (ديلانتين وفينيتك، وغيرهما)، وهما دواءان لعلاج النوبات الصرعية

المضاعفات

بناءً على سرعة تطور الانصباب التأموري، يمكن أن يتمدد التامور بطريقة ما لاستيعاب السوائل الزائدة. ومع ذلك، تسبب السوائل الزائدة في وضع التامور ضغطًا على القلب، مما يحافظ على غرف القلب من الامتلاء كليًا.

وتُسمى هذه الحالة بالدُكاك، وتنتج نقص دورة الدم وإمداد الأكسجين للجسم غير الكاف. يعتبر الدُكام مهدد للحياة ويتطلب الرعاية الطارئة/العاجلة.

10/08/2017
References
  1. Hoit BD. Etiology of pericardial disease. http://www.uptodate.com/home. Accessed May 16, 2016.
  2. Hoit BD. Diagnosis and treatment of pericardial effusion. http://www.uptodate.com/home. Accessed May 16, 2016.
  3. Imazio M, et al. Management of pericardial effusion. European Heart Journal. 2013;34:1186.