نظرة عامة

يبدأ مرض سرطان البنكرياس في أنسجة البنكرياس — عضو يوجد في المعدة يقع أفقيًا خلف الجزء السفلي من المعدة. ينتج البنكرياس إنزيمات تساعد في الهضم وهرمونات تساعد في إدارة سكر الدم.

عادة ما ينتشر سرطان البنكرياس سريعًا إلى الأعضاء القريبة. ونادرًا ما يتم اكتشافه في مراحل مبكرة. ولكن بالنسبة للأفراد الذين يعانون كيسات في البنكرياس أو لديهم تاريخ عائلي من سرطان البنكرياس، فقد تساعد بعض خطوات الفحوص في اكتشاف المشكلة مبكرًا. داء السكري هو أحد أعراض سرطان البنكرياس، وخاصة عندما يكون مصحوبًا بفقدان الوزن أو اليرقان أو ألم في الجزء العلوي من البطن ينتشر إلى الظهر.

قد يتضمن العلاج الجراحة أو العلاج الكيميائي أو العلاج الإشعاعي أو مزيجًا من ذلك.

رعاية سرطان البنكرياس في Mayo Clinic (مايو كلينك)

الأعراض

غالبًا لا تحدث علامات وأعراض سرطان البنكرياس إلا إذا كان المرض في مرحلة متقدمة. وقد تشمل:

  • ألم في الجزء العلوي من البطن يمتد إلى الظهر
  • فقدان الشهية أو فقدان الوزن غير المقصود
  • الاكتئاب
  • سكري حديث الظهور
  • تجلط الدم
  • الإرهاق
  • اصفرار بشرتك وبياض عينيك (اليرقان)

متى تزور الطبيب

ارجع إلى طبيبك إذا لاحظت حدوث فقدان للوزن غير مبرر، أو إذا كنت تعاني إرهاقًا مستمرًا، أو ألمًا في البطن، أو يرقانًا، أو غيرها من العلامات والأعراض التي تزعجك. يمكن للعديد من الحالات المرضية أن تُسبب هذه الأعراض، لذلك قد يفحصك طبيبك للكشف عن هذه الحالات المرضية، بما في ذلك سرطان البنكرياس.

الأسباب

أسباب سرطان البنكرياس لا تكون واضحة في معظم الحالات. وقد حدد الأطباء بعض العوامل، مثل التدخين، الذي يزيد من خطر الإصابة بالمرض.

فهم البنكرياس

يبلغ طول البنكرياس لديك حوالي 6 بوصات (15 سم) ويبدو مثل الكمثرى الملقاة على جانبها. ويطلق (يفرز) البنكرياس الهرمونات، بما في ذلك الأنسولين، لمساعدة الجسم على معالجة السكر في الأطعمة التي تتناولها. وينتج العصارات الهضمية لمساعدة جسمك على هضم الطعام.

طريقة تكوُّن سرطان البنكرياس

يحدث السرطان في البنكرياس عندما تُصاب الخلايا في البنكرياس بطفرات في حمضها النووي. تتسبب الطفرات في نمو الخلايا بشكل لا يمكن التحكم فيه والاستمرار في البقاء إلى ما بعد الوقت الذي كانت الخلايا الطبيعية لتموت فيه. يمكن أن تؤدي هذه الخلايا المتراكمة إلى تكوين ورم. ينتشر سرطان البنكرياس غير المعالج إلى الأعضاء القريبة والأوعية الدموية.

تبدأ معظم أمراض سرطان البنكرياس في الخلايا التي تصطف على القنوات الناقلة بالبنكرياس. ويسمى هذا النوع من السرطانات بالسرطان الغدي بالبنكرياس أو سرطان البنكرياس خارجي الإفراز. نادرًا ما يتكون السرطان في الخلايا المنتجة للهرمونات أو الخلايا العصبية الصماوية بالبنكرياس. ويسمى هذا النوع من السرطان بأورام الخلايا الجزيرية، والسرطان الغدي بالبنكرياس والأورام العصبية الصماوية بالبنكرياس.

عوامل الخطر

تتضمن العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بسرطان البنكرياس ما يلي:

  • الالتهاب البنكرياسي المزمن (التهاب البنكرياس)
  • داء السكري
  • تاريخ عائلي من المتلازمات الوراثية، والتي يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بالسرطان، بما في ذلك طفرة الجين BRCA2 ومتلازمة لينش وميل عائلي لنشوء أورام شاذة من نوع الورم القتاميني الخبيث العائلي الشاذ على شكل شامة (FAMMM)
  • تاريخ عائلي من سرطان البنكرياس
  • التدخين
  • السمنة
  • التقدم في العمر، يتم تشخيص إصابة معظم الأفراد بعد عمر 65 عامًا

أثبتت دراسة كبيرة أن المزج بين التدخين والإصابة بداء السكري طويل المدى وسوء التغذية يزيد من خطر الإصابة بسرطان البنكرياس أكثر من خطر أي عامل من هذه العوامل بمفرده.

المضاعفات

ومع تقدم حالة سرطان البنكرياس، فإنه يمكن أن يسبب مضاعفات مثل:

  • فقدان الوزن. قد يسبب عدد من العوامل فقدان الوزن في الأشخاص الذين يعانون من سرطان البنكرياس. كما أن السرطان نفسه قد يسبب فقدان الوزن. الغثيان والقيء الناجمان عن علاجات السرطان أو الضغط الذي يسببه الورم على معدتك قد يجعل تناول الطعام صعبًا. أو قد يجد جسمك صعوبة في معالجة الطعام لأن البنكرياس لا ينتج ما يكفي من العصارة الهضمية.

    قد يوصي طبيبك باستخدام مكملات إنزيم البنكرياس للمساعدة في عملية الهضم. حاول الحفاظ على وزنك عن طريق إضافة عدد أكبر من السعرات الحرارية كلما أمكن وجعل وجبة الطعام ممتعة ومريحة قدر الإمكان.

  • اليرقان. سرطان البنكرياس الذي يسد القناة الصفراوية في الكبد يمكن أن يسبب اليرقان. وتشمل الأعراض اصفرار البشرة والعينين، والبول الداكن اللون، والبراز شاحب اللون. عادة ما يحدث اليرقان دون آلام في البطن.

    قد يوصي طبيبك بوضع أنبوب بلاستيكي أو معدني (دعامة) داخل القناة الصفراوية لإبقائها مفتوحة. ويتم ذلك بمساعدة إجراء يسمى تصوير البنكرياس والقنوات الصفراوية بالمنظار بالطريق الراجع (ERCP). خلال هذا الإجراء يتم تمرير المنظار أسفل حلقك، من خلال معدتك وإلى الجزء العلوي من الأمعاء الدقيقة. ثم يتم حقن صبغة في القناة البنكرياسية والقنوات الصفراوية من خلال أنبوب أجوف صغير (القسطرة) يتم تمريره عن طريق المنظار. وأخيرًا، تؤخذ الصور للقنوات.

  • الألم. قد يضغط الورم الذي ينمو على الأعصاب في بطنك، مما يسبب ألمًا يمكن أن يصبح شديدًا. يمكن لأدوية الألم أن تساعدك في الشعور بالراحة. قد يساعد العلاج الإشعاعي في وقف نمو الورم بشكل مؤقت لإراحتك قليلاً.

    في الحالات الشديدة، قد يوصي طبيبك بإجراء لحقن الكحول في الأعصاب التي تتحكم في الألم في بطنك (انسداد الضفيرة البطنية). هذا الإجراء يمنع الأعصاب من إرسال إشارات الألم إلى الدماغ.

  • انسداد الأمعاء. يمكن لسرطان البنكرياس الذي ينمو أو يضغط على الجزء الأول من الأمعاء الدقيقة (الاثنى عشر) أن يمنع تدفق الطعام المهضوم من معدتك إلى أمعائك.

    قد يوصي طبيبك بوضع أنبوب (دعامة) في الأمعاء الدقيقة لإبقائها مفتوحة. أو قد تكون الجراحة ضرورية لربط معدتك بنقطة منخفضة في الأمعاء لا يسدها السرطان.

الوقاية

يمكنك تقليل خطر الإصابة بسرطان البنكرياس إذا قمت بالآتي:

  • الإقلاع عن التدخين. إذا كنت تدخن، فحاول الإقلاع عن التدخين. تحدث مع طبيبك حول إستراتيجيات لمساعدتك على التوقف، بما في ذلك مجموعات الدعم والأدوية والعلاج ببدائل النيكوتين. إذا كنت لا تُدخن، فلا تشرع بالتدخين.
  • حافظ على وزن صحي. إذا كان وزنك صحيًا، فاعمل على الحفاظ عليه. إذا كنت بحاجة إلى إنقاص وزنك، فاسعَ إلى فقدان الوزن ببطء وثبات — بمعدل رطل إلى رطلين (0.5 إلى 1 كيلوغرام) كل أسبوع. اجمع بين ممارسة الرياضة يوميًا واتباع نظامٍ غذائي غني بالخضراوات والفواكه والحبوب الكاملة بكميات أقل لمساعدتك على فقدان الوزن.
  • اختر نظامًا غذائيًا صحيًا. قد يساعدك اتباع نظام غذائي غني بالفواكه الملونة والخضراوات والحبوب الكاملة في تقليل خطر الإصابة بالسرطان.

فكر في زيارة استشاري الأمراض الوراثية إذا كان لديك تاريخ عائلي من سرطان البنكرياس. يمكن لاستشاري الأمراض الوراثية أن يستعرض معك التاريخ الصحي لعائلتك ويحدد إذا ما كنت ستستفيد من الاختبار الوراثي لفهم خطر الإصابة بسرطان البنكرياس أو غيره من أنواع السرطان الأخرى.

سرطان البنكرياس - الرعاية في Mayo Clinic (مايو كلينك)

06/06/2017
References
  1. تطبيق AskMayoExpert. سرطان البنكرياس. روتشستر، مينيسوتا: مؤسسة Mayo (مايو) للتعليم والأبحاث الطبية؛ 2015.
  2. السرطان الغدي بالبنكرياس. Fort Washington, Pa. (فورت واشنطن، بنسلفانيا): National Comprehensive Cancer Network (الشبكة الوطنية الشاملة للسرطان). http://www.nccn.org/professionals/physician_gls/f_guidelines.asp. تم الوصول في 3 من يونيو 2016.
  3. Niederhuber JE, et al., eds. سرطان البنكرياس. في: Abeloff's Clinical Oncology (كتاب علم الأورام السريري لأبيلوف). 5th ed. Philadelphia, Pa. (الإصدار الخامس، فيلادلفيا، بنسلفانيا): Churchill Livingstone Elsevier; 2014. http://www.clinicalkey.com. تم الوصول في 3 من يونيو 2016.
  4. What you need to know about cancer of the pancreas (ما تحتاج إلى معرفته حول سرطان البنكرياس). National Cancer Institute (المعهد الوطني للسرطان). http://www.cancer.gov/cancertopics/wyntk/pancreas. تم الوصول في 3 من يونيو 2016.
  5. إدارة الضيق النفسي. Fort Washington, Pa. (فورت واشنطن، بنسلفانيا): National Comprehensive Cancer Network (الشبكة الوطنية الشاملة للسرطان). http://www.nccn.org/professionals/physician_gls/f_guidelines.asp. تم الوصول في 3 من يونيو 2016.
  6. الرعاية التلطيفية. Fort Washington, Pa. (فورت واشنطن، بنسلفانيا): National Comprehensive Cancer Network (الشبكة الوطنية الشاملة للسرطان). http://www.nccn.org/professionals/physician_gls/f_guidelines.asp. تم الوصول في 3 من يونيو 2016.
  7. Clark KL, et al. Psychological distress in patients with pancreatic cancer — An understudied group. (الضغط النفسي لدى المرضى المصابين بسرطان البنكرياس - مجموعة لم تتم دراستها). Psycho-Oncology (مجلة علم الأورام النفسي). 2010;19:1313.
  8. Tee MC, et al. Laparoscopic pancreaticoduodenectomy (استئصال أورام البنكرياس والاثنى عشر بمنظار البطن): Is it an effective procedure for pancreatic ductal adenocarcinoma (هل يعد هذا الإجراء فعالاً لعلاج سرطان القنوات الغدي)؟ Advances in Surgery (مجلة التطورات في الجراحة). 2015;49:143.
  9. Sugumar A, et al. Distinguishing pancreatic cancer from autoimmune pancreatitis (تمييز سرطان البنكرياس عن التهاب البنكرياس ذاتي المناعة). Current Gastroenterology Reports (مجلة تقارير حالية عن طب الجهاز الهضمي). 2010;12:91.
  10. Pancreatic SPOREs (البرامج المتخصصة للتميز البحثي (SPOREs) في أمراض البنكرياس). National Cancer Institute (المعهد الوطني للسرطان). http://trp.cancer.gov/spores/pancreatic.htm. تم الوصول في 10 من يونيو 2016.
  11. دراسة سرطان البنكرياس الوراثي الوبائي (Pancreatic Cancer Genetic Epidemiology, PACGENE). ClinicalTrials.gov. https://clinicaltrials.gov/ct2/show/NCT00526578. تم الوصول في 10 من يونيو 2016.
  12. Riggin EA. Allscripts EPSi. Mayo Clinic، روتشستر، مينيسوتا. 20 من سبتمبر 2016.
  13. Ramanathan RK (رأي خبير). Mayo Clinic, Scottsdale/Phoenix, Ariz. 30 من أغسطس 2016.
  14. McWilliams RR (رأي خبير). Mayo Clinic، روتشستر، مينيسوتا. 2 من فبراير 2017..
  15. Hallemeier CL (رأي خبير). Mayo Clinic، روتشستر، مينيسوتا. 28 نوفمبر 2016.
  16. Barbara Woodward Lips Patient Education Center (مركز باربرا وودوارد ليبس لتثقيف المرضى). Surgery on the extrahepatic bile duct, duodenum, papilla, or pancreas (الجراحة على القناة الصفراوية خارج الكبد، أو الاثنى عشر، أو الحليمة، أو البنكرياس). روتشستر، مينيسوتا: مؤسسة Mayo (مايو) للتعليم والأبحاث الطبية؛ 2012.
  17. Dahlin C, ed. Clinical Practice Guidelines for Quality Palliative Care (إرشادات الممارسة السريرية للرعاية التلطيفية عالية الجودة). 3rd ed. Pittsburgh, Pa. (الإصدار الثالث، بيتسبرغ، بنسلفانيا): National Consensus Project for Quality Palliative Care (مشروع توافق الآراء الوطني للرعاية التلطيفية عالية الجودة). 2013. http://www.nationalconsensusproject.org/guidelines_download2.aspx. تم الوصول في 22 من ديسمبر 2016.
  18. تطبيق AskMayoExpert. Palliative care and end-of-life hospice (الرعاية التلطيفية وفي مرحلة الاحتضار). روتشستر، مينيسوتا: مؤسسة Mayo (مايو) للتعليم والأبحاث الطبية؛ 2015.
  19. Wu QJ, et al. Consumption of fruit and vegetables reduces risk of pancreatic cancer (تناول الفواكه والخضراوات يقلل من خطر الإصابة بسرطان البنكرياس): Evidence from epidemiological studies (دليل من دراسات الأمراض الوبائية). European Journal of Pancreatic Cancer prevention (المجلة الأوروبية للوقاية من سرطان البنكرياس). 2016;25:196.
  20. Antwi SO, et al. Pancreatic cancer (سرطان البنكرياس): Associations of inflammatory potential of diet, cigarette smoking and long-standing diabetes (رابطات الالتهابات الناتجة عن النظام الغذائي وتدخين السجائر والسكري طويل الأجل). Carcinogenesis (مجلة التسرطن). 2016;37:481.
  21. Moris M, et al. Risk factors for malignant progression of intraductal papillary mucinous neoplasms (عوامل الخطر المتعلقة بالتطور الخبيث للورم الحليمي الموسيني داخل القناة). Digestive and Liver Disease (مجلة أمراض الجهاز الهضمي والكبد). 2015;47:495.
  22. سرطان البنكرياس. Merck Manual Professional Version (النسخة المهنية من دليل ميرك). https://www.merckmanuals.com/professional/gastrointestinal-disorders/tumors-of-the-gi-tract/pancreatic-cancer. تم الوصول في 16 من يناير 2017.
  23. Thiels CA, et al. Outcomes of pancreaticoduodenectomy for pancreatic neuroendocrine tumors (نتائج استئصال أورام البنكرياس والاثنى عشر لعلاج الأورام العصبية الصماوية بالبنكرياس): Are combined procedures justified (هل الإجراءات المعقدة مبررة)؟ Journal of Gastrointestinal Surgery (مجلة جراحة الجهاز الهضمي). 2016;20:891.
  24. Shubert CR, et al. Overall survival is increased among stage III pancreatic adenocarcinoma patients receiving neoadjuvant chemotherapy compared to surgery first and adjuvant chemotherapy (تزداد فرص النجاة بشكل عام في المرضى المصابين بالسرطان الغدي بالبنكرياس في المرحلة الثالثة والذين يتلقون العلاج الكيميائي المساعد الجديد مقارنةً مع الجراحة أولاً والعلاج الكيميائي المساعد): An intention to treat analysis of the National Cancer Database (الغرض من معالجة تحليل قاعدة بيانات السرطان الوطنية). الجراحة. 2016;160:1080.
  25. Ivanics T, et al. mall cell carcinoma of the pancreas (سرطان الخلايا الصغيرة بالبنكرياس): A surgical disease (مرض جراحي). Pancreas (مجلة البنكرياس). 2016;45:1461.
  26. Mangu BEP, et al. Locally advanced unresectable pancreatic cancer (سرطان البنكرياس المتطور غير القابل للقطع موضعيًا): American Society of Clinical Oncology and clinical practice guidelines (الجمعية الأمريكية لإرشادات الأورام السريرية والممارسة السريرية). Journal of Clinical Oncology (مجلة الأورام السريرية). 2016;34:2654.
  27. Moris M, et al. Risk factors for malignant progression of intraductal papillary mucinous neoplasms (عوامل الخطر المتعلقة بالتطور الخبيث للورم الحليمي الموسيني داخل القناة). Digestive and Liver Disease (مجلة أمراض الجهاز الهضمي والكبد). 2015;47:495.
  28. Truty MJ (رأي خبير). Mayo Clinic، روتشستر، مينيسوتا. 13 من يناير 2017.
  29. Merrell KW, et al. Predictors of locoregional failure and impact on overall survival in patients with resected exocrine pancreatic cancer (تنبؤات الفشل الموضعي النطاقي والتأثير على فرص النجاة بشكل عام في المرضى الذين خضعوا لاستئصال سرطان البنكرياس خارجي الإفراز). International Journal of Radiation Oncology (المجلة الدولية لطب علاج الأورام الإشعاعي). 2016; 94:561. http://ac.els-cdn.com/S0360301615266850/1-s2.0-S0360301615266850-main.pdf?_tid=246e86d0-dc38-11e6-94d3-00000aacb35e&acdnat=1484604617_48259687104ce7b2e3bdc7c9d165c12d. تم الوصول في 16 من يناير 2017.
  30. Thind K et al. Immunotherapy in pancreatic cancer treatment (العلاج المناعي في علاج سرطان البنكرياس): A new frontier (حد جديد). Therapeutic Advances in Gastroenterology (مجلة التطورات العلاجية في الجهاز الهضمي). 2017;10:168.
  31. Loncle C, et al. The pancreatitis-associated protein VMP1, a key regulator of inducible autophagy, promotes KRAS-G12D-mediated pancreatic cancer initiation (يعمل بروتين VMP1 المرتبط بالتهاب البنكرياس، وهو المنظم الرئيسي لالتهام الذات القابل للتحفيز، على تعزيز بدء سرطان البنكرياس الذي تسببه طفرات KRAS-G12D). Cell Death and Disease (مجلة موت الخلايا والمرض). 2016;7:32295. http://www.nature.com/cddis/journal/v7/n7/full/cddis2016202a.html. تم الوصول في 22 من فبراير 2017.
  32. Riggin ER. Allscripts EPSi. Mayo Clinic، روتشستر، مينيسوتا. 27 من فبراير 2017..
  33. Goldman L, et al., eds. Pancreatic neuroendocrine tumors (الأورام العصبية الصماوية بالبنكرياس). في: Goldman-Cecil Medicine. 25th ed. Philadelphia, Pa. (الإصدار الخامس والعشرون، فيلادلفيا، بنسلفانيا): Saunders Elsevier؛ 2016. http://www.clinicalkey.com. تم الوصول في 10 من مارس 2017.