نظرة عامة

الحبسة هي حالة تسلب قدرتك على التواصل. وقد تؤثر في قدرتك على التحدث والكتابة وفهم اللغة الشفوية والكتابية.

عادةً ما تحدث الحبسة بشكل مفاجئ بعد التعرض لسكتة دماغية أو إصابة في الرأس. لكنها قد تحدث أيضًا تدريجيًا بسبب ورم بطيء النمو في الدماغ أو مرض يسبب ضررًا تدريجيًا ودائمًا (تنكسي). وتتوقف شدة الحبسة على عدد من الحالات، بما في ذلك سبب تلف الدماغ وشدته.

بمجرد علاج السبب، سيتمثل العلاج الرئيسي للحبسة في علاج أمراض اللغة والتخاطب. فالشخص المصاب بالحبسة يحتاج إلى إعادة تعلم وممارسة المهارات اللغوية والتعرف على طرق أخرى للتواصل. وغالبًا ما يشارك أفراد الأسرة في العملية، لمساعدة الشخص على التواصل.

الأعراض

تعد الحبسة علامةً على حالة مرضية أخرى، مثل السكتة الدماغية أو ورم في الدماغ.

قد تظهر على الشخص المصاب بالحبسة العلامات التالية:

  • التحدث بجمل قصيرة أو غير كاملة
  • التحدث بجمل لا معنى لها
  • استبدال كلمة بأخرى أو استبدال صوت بصوت آخر
  • التحدث بكلمات لا يمكن التعرف عليها
  • عدم فهم محادثة الآخرين
  • كتابة جمل لا معنى لها

أنماط الحبسة

قد يعاني الأشخاص المصابون بالحبسة من أنماط مختلفة من نقاط القوة والضعف.

  • الحبسة التعبيرية. وهي ما تسمى أيضًا حبسة بروكا أو حبسة فقد الطلاقة. قد يفهم الأشخاص المصابون بهذا النمط من الحبسة ما يقوله الآخرون أفضل مما يمكنهم التحدث. يجد الأشخاص المصابون بهذا النمط من الحبسة صعوبة في إخراج الكلمات، وهم يتحدثون بجمل قصيرة للغاية، كما أنهم يحذفون بعض الكلمات. قد يقول الشخص، "طعام" أو "مشي المتنزه اليوم".

    يستطيع المستمع عادةً فهم المعنى، لكن الأشخاص الذين يعانون من نمط الحبسة هذا غالبًا ما يكونون على دراية بصعوباتهم في التواصل وقد يصابون بالإحباط. قد يكون لديهم أيضًا شلل أو ضعف في الجانب الأيمن.

  • الحبسة الشاملة. قد يتحدث الأشخاص المصابون بهذا النمط من الحبسة (وتسمى أيضًا حبسة فيرنيك أو حبسة الطلاقة) بسهولة وطلاقة عبر استخدام جمل طويلة ومعقدة لا معنى لها أو تتضمن كلمات غير معروفة أو غير صحيحة أو غير ضرورية. وعادةً لا يفهمون جيدًا اللغة المنطوقة وغالبًا لا يدركون أن الآخرين لا يستطيعون فهمهم.
  • الحبسة العامة. يتميز نمط الحبسة هذا بضعف الفهم وصعوبة تكوين الكلمات والجمل. تنتج الحبسة العامة عن تلف واسع النطاق في شبكات اللغة في الدماغ. يعاني الأشخاص المصابون بالحبسة العامة من إعاقات شديدة في التعبير والفهم.

متى تجب زيارة الطبيب

نظرًا إلى أن الحبسة الكلامية غالبًا ما تكون مؤشرًا على وجود مشكلة خطيرة مثل السكتة الدماغية، اطلب الرعاية الطبية الطارئة إذا شعرت فجأةً بما يلي:

  • صعوبة في التحدُّث
  • صعوبة في فهم الكلام
  • صعوبة في تذُّكر الكلمات
  • مشكلات في القراءة أو الكتابة

الأسباب

إن أكثر الأسباب شيوعًا لحدوث فقدان القدرة على الكلام (الحُبْسَة) هو تلف الدماغ الناتج عن السكتات الدماغية، وهي انسداد أو تمزق الأوعية الدموية بالدماغ. يؤدي نقص تدفق الدم إلى الدماغ إلى موت خلايا الدماغ أو حدوث تلف في المناطق التي تتحكم في اللغة.

يمكن أيضًا أن تحدث الإصابة بفقدان القدرة على الكلام (الحُبْسَة) بسبب تلف الدماغ الناتج عن حدوث إصابة شديدة في الرأس أو ورم أو عدوى أو عملية تنكسية. وفي تلك الحالات، يكون فقد القدرة على الكلام مصاحبًا لمشاكل إدراكية أخرى، مثل اضطراب الذهن أو الذاكرة.

يُطلق مصطلح الحُبْسَة التقدمية الأولية على الصعوبات اللغوية التي تتفاقم تدريجيًا. ويحدث ذلك نتيجة التدهور التدريجي لخلايا الدماغ الموجودة في المنطقة المسؤولة عن تعلم اللغات. في بعض الأحيان، تتفاقم خطورة هذا النوع من الحُبْسَة بشكل أكبر ويتحول إلى خَرَف عام.

أحيانًا ما تحدث نوباتٌ مؤقتةٌ من فقدان القدرة على الكلام. وقد يكون سببها هو الشقيقة (الصداع النصفي)، أو النوبات الـمَرَضية، أو نوبة إقفارية عابرة (TIA). تحدث النوبة الإقفارية العابرة (TIA) ععندما يُمنع تيار الدم مؤقتًا من الوصول إلى منطقة في الدماغ. ويواجه الأشخاص الذين أصيبوا بالنوبة الإقفارية العابرة TIA خطرًا متزايدًا للإصابة بسكتة دماغية في المستقبل القريب.

المضاعفات

يمكن أن يؤدي مرض فقدان القدرة على الكلام إلى العديد من المشكلات التي تؤثر في نوعية الحياة، وهذا لكون التواصل جزءًا مهمًا من الحياة بدرجة كبيرة. فقد تؤثر صعوبة التواصل في:

  • الوظيفة
  • العلاقات
  • الوظائف اليومية

قد تؤدي العوائق اللغوية إلى الإحراج والاكتئاب ومشكلات في العلاقات مع الآخرين.

29/07/2021
  1. Clark DG. Approach to the patient with aphasia. http://www.uptodate.com/home. Accessed Feb. 25, 2015.
  2. Aphasia. The Merck Manual Professional Edition. http://www.merckmanuals.com/professional/neurologic_disorders/function_and_dysfunction_of_the_cerebral_lobes/aphasia.html#v1034169. Accessed Feb. 25, 2015.
  3. Clark DG. Aphasia: Prognosis and treatment. http://www.uptodate.com/home. Accessed Feb. 25, 2015.
  4. Aphasia. American Speech-Language-Hearing Association. http://www.asha.org/public/speech/disorders/Aphasia.htm. Accessed Feb. 25, 2015.
  5. Aphasia. National Institute on Deafness and Other Communication Disorders. http://www.nidcd.nih.gov/health/voice/Pages/aphasia.aspx. Accessed Feb. 26, 2015.
  6. Crosson B, et al. Neuroplasticity and aphasia treatments: New approaches for an old problem. Journal of Neurology, Neurosurgery and Psychiatry. 2019; doi:10.1136/jnnp-2018-319649.
  7. Elsner B, et al. Transcranial direct current stimulation (tDCS) for improving aphasia in adults with aphasia after stroke. Cochrane Database of Systematic Reviews. 2019; doi:10.1002/14651858.CD009760.pub4.