نظرة عامة

يُعد الانصمام الرئوي انسدادًا في أحد الشرايين الرئوية. وفي معظم الحالات، يحدث الانصمام الرئوي بسبب الجلطات الدموية التي تنتقل إلى الرئة من الساق، أو نادرًا، من أجزاء الجسم الأخرى (التخثر الوريدي العميق).

وبسبب الجلطات التي تسدّ تدفق الدم إلى الرئة، يمكن أن يكون الانصمام الرئوي مهددًا للحياة. ومع ذلك، يمكن أن يقلل العلاج الفوري خطورة الإصابة بالوفاة بدرجة كبيرة. يمكن لتنفيذ الإجراءات الوقاية من الجلطات الدموية في الساقين المساعدة في الحماية من الإصابة بالانصمام الرئوي.

الأعراض

يمكن أن تتباين أعراض الانصمام الرئوي إلى حد كبير. ويتوقف ذلك على حجم الجزء المصاب أو المتأثر من الرئة، وحجم التجلطات، وما إذا كنت مصابًا بمرض كامن في الرئة أو القلب.

وتتضمن الأعراض والعلامات الشائعة ما يلي:

  • ضيق النفس عادةً ما يظهر هذا العَرَض فجأة، ودائمًا ما يتفاقم ببذل المجهود.
  • ألم الصدر قد تشعر وكأنك سوف تصاب بأزمة قلبية. قد يتفاقم الألم عندما تتنفس بعمق (التهاب الجنبة)، أو تسعل، أو تأكل، أو تنحني. سيسوء الألم ببذلك الجهد، لكنه لن يهدأ عندما تخلد للراحة.
  • السعال. قد يخرج السعال دمًا، أو بلغمًا مختلطًا بدم.

تتضمن العلامات والأعراض الأخرى التي قد تحدث مع الانصمام الرئوي ما يلي:

  • ألم الساق أو تورمها، أو كلاهما، خاصةً ربلة الساق
  • بشرةً شاحبةً دبقة (زرقة)
  • الحمى
  • فرط التعرق
  • ضربات قلب غير منتظمة أو سريعة
  • الدوار أو الدوخة

متى تزور الطبيب

يمكن أن يُشكل الانصمام الرئوي خطرًا على الحياة. اطلب رعاية طبية فورية إذا شعرت بضيق نفس، أو ألم بالصدر، أو سعال يخرج بلغمًا دمويًا، من دون مبرر.

الأسباب

يحدث الانصِمام الرِئوِي عندما تعلق كتلة من مادة ما (وفي الأغلب تكون تجلطًا دمويًا) في شريان بداخل الرئتين. هذه الجلطات الدموية تأتي في الأغلب من الأوردة العميقة بالقدمين. وتعرف هذه الحالة بالتخثر الوريدي العميق (DVT).

وفي أغلب الحالات تكون هناك عدة جلطات دموية ولكن لا تأتي جميعها في وقت واحد بالضرورة. ويتم حرمان أقسام الرئة المتصلة بهذه الشرايين المسدودة من وصول الدم وبالتالي قد تموت. ويُعرف هذا بالاحتشاء الرئوي. وهذا الأمر يزيد من صعوبة قيام الرئتين بتوفير الأكسجين لباقي الجسم.

وفي بعض الحالات تحدث الانسدادات في الأوعية الدموية بسبب مواد أخرى بخلاف الجلطات الدموية مثل:

  • الدهون الخارجة من نخاع عظمة طويلة منكسرة
  • الكولاجين أو أنسجة أخرى
  • جزء من ورم
  • فقاعة هوائية

عوامل الخطر

على الرغم من إمكانية إصابة أي شخص بالجلطات الدموية والانصمام الرئوي لاحقًا، فمن الممكن أن تزيد عوامل معينة من المخاطر.

التاريخ الطبي

تتزايد المخاطر إذا أصبت أنت أو أحد أفراد عائلتك بجلطات دموية وريدية أو انصمام رئوي في الماضي. ويرجع ذلك إلى الاضطرابات الموروثة التي تؤثر على الدم، مما يجعله أكثر عرضةً للتجلط.

كذلك تعرضك بعض الحالات الطبية والعلاجات للخطر، مثل:

  • مرض قلبي. تزيد أمراض الأوعية القلبية، فشل القلب بالأخص، من احتمالية تكون جلطات.
  • السرطان بإمكان أنواع معينة من السرطان — وخاصة سرطان البنكرياس والمبيض والرئة، والعديد من أنواع السرطان النقيلي — أن تزيد من مستويات المواد التي تساعد على تجلط الدم بجانب تسبب العلاج الكيميائي في زيادة المخاطر. كذلك فإن النساء اللاتي لديهن تاريخ شخصي أو عائلي لسرطان الثدي واللاتي يتناولن تاموكسفين أو رالوكسفين أكثر عرضةً للجلطات الدموية.
  • الجراحة. الجراحة هي أحد الأسباب الرئيسية لتكون الجلطات الدموية. لذلك قد يُعطى المريض دواء للوقاية من الجلطات قبل الجراحات الكبرى وبعدها مثل استبدال المفاصل.

عدم الحركة لمدة طويلة

من المرجح تكون الجلطات الدموية في أثناء فترات عدم النشاط، مثل:

  • الراحة في الفراش. تجعلك ملازمة الفراش لمدة طويلة بعد جراحة أو أزمة قلبية أو كسر الساق أو صدمة أو أي مرض خطير أكثر عرضةً للجلطات الدموية. عندما تظل الأطراف السفلية في وضع أفقي لمدة طويلة، يبطؤ تدفق الدم في الأوردة ويمكن أن يتجمع في الساقين.
  • الرحلات الطويلة. الجلوس في مكان ضيق أثناء رحلات الطائرة أو السيارة لفترات طويلة يؤدي إلى إبطاء تدفق الدم، مما يساهم في تكوين جلطات في الساقين.

عوامل الخطر الأخرى

  • التدخين. لأسباب ليست مفهومة جيدًا، يهيئ تعاطي التبغ تكّون الجلطات الدموية لدى بعض الأشخاص، وخصوصًا عند اقترانه بعوامل الخطورة الأخرى.
  • كونك تعاني زيادة الوزن. يزيد الوزن الزائد خطورة تكون جلطات دموية — بالأخص في النساء المدخنات أو اللاتي يعانين من ضغط دم عالٍ.
  • الإستروجين التكميلي. هرمون الإستروجين الموجود في حبوب منع الحمل وفي العلاج ببدائل الهرمونات يمكن أن يزيد من عوامل التخثر في الدم، وخاصةً في حالة التدخين أو زيادة الوزن.
  • الحَمل. ضغط وزن الطفل على أوردة الحوض يمكن أن يبطئ عودة الدم من الساقين. من المرجح تكون الجلطات عند بطء تدفق الدم أو تجمعه.

المضاعفات

يمكن أن يُشكل الانصمام الرئوي خطرًا على الحياة. يتوفى حوالي ثلث المصابين بالانصمام الرئوي الذين لا يتم تشخصيهم ومعالجتهم. بيد أن العدد يتناقص جذريًا في حالة تشخيص الحالة ومعالجتها فوريًا.

قد يؤدي الانصمام الرئوي أيضًا إلى ارتفاع ضغط الدم الرئوي، وهي حالة يكون فيها ضغط الدم في الرئتين والجانب الأيمن من القلب مرتفعًا للغاية. يجب على القلب العمل بجد أكبر لضخ الدم للأوعية في حالة وجود انسدادات في الشرايين. وهذا يزيد من ضغط الدم داخل هذه الأوعية وداخل الجانب الأيمن من القلب، مما يؤدي إلى إضعاف القلب.

في بعض الحالات النادرة، يحدث انصمام صغير بشكل متكرر ويتطور مع الوقت، وينتج عنه ارتفاع ضغط الدم رئوي مزمن، والذي يعرف أيضًا باسم ارتفاع ضغط الدم الرئوي المزمن الناتج عن الانصمام التجلطي.

الوقاية

الوقاية من الجلطات في الأوردة العميقة بالساقين (خثار الأوردة العميقة) يساعد على الوقاية من الانصمام الرئوي. لهذا السبب، فإن معظم المستشفيات تشدد على اتخاذ التدابير للوقاية من الجلطات الدموية، بما في ذلك:

  • مسيلات الدم (مضادات التخثر). وغالباً ما تُعطى هذه الأدوية للأشخاص المعرضين لخطر الجلطات قبل العملية وبعدها — وكذلك الأشخاص المحتجزين في المستشفى بسبب نوبة قلبية أو سكتة دماغية أو مضاعفات للسرطان.
  • الجوارب الضاغطة. تضغط جوارب الضغط على الساق بثبات، مما يساعد الأوردة وعضلات الساق على تحريك الدم بشكل أكثر كفاءة. فهي توفر وسيلة آمنة وبسيطة وغير مكلفة للحفاظ على الدم من الركود أثناء وبعد الجراحة العامة.
  • رفع الساق. يمكن أن يكون رفع ساقيك عند الإمكان وخلال الليل فعالاً جدًا. ارفع الجزء السفلي من سريرك من 4 إلى 6 بوصات بواسطة كتل أو كتب.
  • النشاط البدني. بإمكان التحرك في أقرب وقت ممكن بعد الخضوع إلى عملية جراحية المساعدة على الوقاية من الانصمام الرئوي وتسريع الشفاء بشكل عام. ولعل هذا هو أحد الأسباب الرئيسية التي قد تدفع الممرضة لإيقاظك، حتى في يوم إجراء الجراحة، والتمشية على الرغم من الألم الحاصل في موقع الشق الجراحي.
  • انضغاط هوائي. يستخدم هذا العلاج كُفة أعلى الفخذ أو أعلى بطن الساق التي تنتفخ تلقائيًا بالهواء وتُفرغ كل بضع دقائق لتدليك أوردة الساقين والضغط عليها وتحسين تدفق الدم.

الوقاية أثناء السفر

مخاطر الإصابة بالجلطات الدموية أثناء السفر منخفضة، لكنها تزداد بزيادة السفر. إذا كنت تعاني من عوامل مخاطر الإصابة بالجلطات الدموية، وكنت قلقًا بشأن السفر، فتفضل بالتحدث مع الطبيب.

قد يقترح الطبيب ما يلي للمساعدة في منع الجلطات الدموية أثناء السفر:

  • اشرب الكثير من السوائل. الماء هو أفضل سائل للوقاية من الجفاف، الذي يمكن أن يساهم في الإصابة بالجلطات الدموية. تجنب الكحول، الذي يساهم في فقدان السوائل.
  • خذ قسطًا من الراحة من الجلوس. التمشية حول كابينة الطائرة مرة كل ساعة تقريبًا. إذا كنت تقود سيارة، فتوقف كل ساعة وقم بالتمشية حول السيارة عدة مرات. ثني الركبة بضع مرات ثنيًا عميقًا.
  • تململ في مقعدك. اثني كاحليك كل 15 أو 30 دقيقة.
  • ارتداء الجوارب الداعمة. قد يوصي الطبيب بها للمساعدة على تعزيز الدورة الدموية وتحريك السوائل في الساقين. تتوفر جوارب الضغط في مجموعة من الألوان والأنسجة الأنيقة. بل إنه توجد أجهزة، تسمى أجهزة ارتداء الجوارب الضاغطة، لمساعدتك في ارتداء هذه الجوارب.

07/03/2018
References
  1. Pulmonary embolism. National Heart, Lung, and Blood Institute. http://www.nhlbi.nih.gov/health/health-topics/topics/pe. Accessed June 27, 2016.
  2. Thompson BT. Overview of acute pulmonary embolism in adults. http://www.uptodate.com/home. Accessed June 27, 2016.
  3. Marx JA, et al., eds. Pulmonary embolism and deep vein thrombosis. In: Rosen's Emergency Medicine: Concepts and Clinical Practice. 8th ed. Philadelphia, Pa.: Saunders Elsevier; 2014. http://www.clinicalkey.com. Accessed June 28, 2016.
  4. Bauer KA, et al. Overview of the causes of venous thrombosis. http://www.uptodate.com/home. Accessed June 27, 2016.
  5. Deep vein thrombosis. American Academy of Orthopaedic Surgeons. http://orthoinfo.aaos.org/topic.cfm?topic=A00219. Accessed June 27, 2016.
  6. Goldman L, et al., eds. Pulmonary embolism. In: Goldman-Cecil Medicine. 25th ed. Philadelphia, Pa.: Saunders Elsevier; 2016. http://www.clinicalkey.com. Accessed June 28, 2016.
  7. What is pulmonary hypertension? National Heart, Lung, and Blood Institute. http://www.nhlbi.nih.gov/health/health-topics/topics/pah. Accessed June 27, 2016.
  8. Ferri FF. Pulmonary embolism. In: Ferri's Clinical Advisor 2017. Philadelphia, Pa.: Elsevier; 2017. https://www.clinicalkey.com. Accessed June 28, 2016.
  9. General nuclear medicine. Radiological Society of North America. http://www.radiologyinfo.org/en/info.cfm?PG=gennuclear. Accessed June 27, 2016.
  10. Catheter angiography. Radiological Society of North America. http://www.radiologyinfo.org/en/info.cfm?PG=Angiocath. Accessed June 27, 2016.
  11. Bauer KA. Approach to the diagnosis and therapy of lower extremity deep vein thrombosis. http://www.uptodate.com/home. Accessed June 27, 2016.
  12. Hoeper MM, et al. Chronic thromboembolic pulmonary hypertension. Circulation. 2006;113:2011.
  13. AskMayoExpert. Pulmonary embolism. Rochester, Minn.: Mayo Foundation for Medical Education and Research; 2014.
  14. Bauer KA. Drug-induced thrombosis and vascular disease in patients with malignancy. http://www.uptodate.com/home. Accessed June 27, 2016.
  15. Your guide to preventing and treating blood clots. Agency for Healthcare Quality and Research. http://www.ahrq.gov/patients-consumers/prevention/disease/bloodclots.pdf. Accessed June 27, 2016.
  16. Raja AS, et al. Evaluation of patients with suspected acute pulmonary embolism: Best practice advice from the Clinical Guidelines Committee of the American College of Physicians. Annals of Internal Medicine. 2015;163:701.
  17. Pai M, et al. Prevention of venous thromboembolism in adult travelers. http://www.uptodate.com/home. Accessed July 5, 2016.