نظرة عامة

تُعد الضفيرة العضدية شبكة من الأعصاب التي ترسل الإشارات من العمود الفقري إلى الكتف والذراع واليد. تحدث إصابة الضفيرة العضدية عند تمدد هذه الأعصاب أو الضغط عليها أو عند تمزقها وتفككها عن الحبل الشوكي وذلك في أكثر الحالات خطورة.

تعتبر إصابات الضفيرة العضدية البسيطة، التي تُعرف باسم اللادغات أو الحارقات، شائعة في الرياضات التي تتطلب الاحتكاك الجسدي مثل كرة القدم. يعاني الرضع أحيانًا إصابات الضفيرة العضدية في أثناء الولادة. قد تؤثر الأمراض الأخرى، مثل الالتهاب أو الأورام على الضفيرة العضدية.

عادةً ما تنتج إصابات الضفيرة العضدية الشديدة عن حوادث السيارات أو الدراجات النارية. يمكن أن تسبب إصابات الضفيرة العضدية الشديدة حالة شلل لذراعك، مع فقدان الوظيفة والإحساس. من الممكن أن تساعد الإجراءات الجراحية مثل الطعوم العصبية أو نقل العصب أو نقل العضلات في استعادة الوظيفة.

الأعراض

يمكن أن تختلف علامات وأعراض إصابة الضفيرة العضدية بشكل كبير، ويتوقف هذا على شدة الإصابة وموقعها. عادةً ما تصاب ذراع واحدة.

الإصابات الأقل شدة

غالبًا ما يحدث ضرر طفيف في أثناء الرياضات التي تتطلب احتكاكًا جسديًأ، مثل كرة القدم أو المصارعة، عندما تتمدد أعصاب الضفيرة العضدية أو تنضغط. تسمى هذه باللاسعات أو اللاهبات، ويمكن أن تتسبب في الأعراض التالية:

  • شعور مماثل للصدمة الكهربية أو شعور بالحرق في الذراع
  • تنميل وضعف في الذراع

تستمر هذه الأعراض عادةً لعدة ثوانٍ أو دقائق، لكن لدى بعض الأشخاص قد تستمر لأيام أو أطول من ذلك.

الإصابات الأكثر شدة

تنتج الأعراض الأكثر شدة عن الإصابات التي تصيب الأعصاب بشدة أو تتسبب حتى في تمزقها أو تهتكها. تحدث إصابة الضفيرة العضدية الأشد خطورة (القَلْع) عندما يتمزق جذر العصب من الحبل الشوكي.

قد تشمل علامات وأعراض الإصابات الأكثر شدة:

  • ضعفًا أو عدم القدرة على استخدام عضلات معينة في يدك أو ذراعك أو الكتف
  • نقصًا تامًا في الحركة والشعور في ذراعك، بما في ذلك الكتف واليد
  • ألم شديد

متى تزور الطبيب

قد تسبب إصابة الضفيرة العضدية ضعف أو إعاقة دائمة. حتى لو كانت إصابتك تبدو صغيرة، فقد تحتاج إلى رعاية طبية. يُرجى زيارة الطبيب إذا كنت تعاني من:

  • اللاسعات واللاهبات المتكررة
  • ضعفًا في يدك أو ذراعك
  • ضعفًا في أي جزء من الذراع عقب الرضح
  • شللاً تامًا في الجزء العلوي عقب الرضح
  • آلام الرقبة
  • أعراضًا في كلتا الذراعين
  • أعراضًا في الأطراف العلوية والسفلية

من المهم تقييمها ومعالجتها في غضون ستة إلى سبعة أشهر بعد الإصابة. قد تضر التأخيرات في العلاج بنتائج جراحات الأعصاب.

الإصابات الأقل حدة

غالبًا ما يحث الضرر الطفيف عند ممارسة الرياضات الالتحامية مثل كرة القدم أو المصارعة، عندما تتمدد أعصاب الضفيرة العضدية أو تنضغط. ويُطلق على هذا النوع من الضرر اسم الوخزات أو الحروق، وفيما يلي أعراضها:

  • شعور يشبه الصدمة الكهربائية أو الاحتراق في ذراعك
  • شعور بالخدر والضعف في الذراع

عادة ما تستمر هذه الأعراض لعدة ثوان أو دقائق، ولكن قد تدوم مع بعض الأشخاص لأيام أو أطول.

الإصابات الأكثر حدة

تنتج الأعراض الأكثر حدة من الإصابات التي تتسبب في جرح الأعصاب أو تمزقها. تحدث إصابة الضفيرة العضدية الأكثر خطورة (الكسر القلعي) عندما تمزق جذر العصب من الحبل الشوكي.

قد تتضمن العلامات والأعراض الخاصة بالإصابات الأكثر حدة ما يلي:

  • الضعف أو عدم القدرة على استخدام بعض العضلات في اليد أو الذراع أو الكتف
  • فقدان كامل للقدرة على الحركة والشعور في الذراع بما يشمل الكتف أو اليد
  • آلام حادة

متى يجب الذهاب إلى طبيب

قد تسبب إصابة الضفيرة العضدية ضعفًا أو إعاقة دائمة. حتى لو كانت إصابتك تبدو صغيرة، فقد تحتاج إلى رعاية طبية. يُرجى زيارة الطبيب إذا كنت تعاني من:

  • اللاسعات واللاهبات المتكررة
  • ضعفًا في يدك أو ذراعك
  • آلام الرقبة
  • أعراض في كلتا الذراعين

الأسباب

يحدث تلف الأعصاب العلوية التي تتكون منها الضفيرة العضدية عادة عند إنزال كتفك لأسفل بالقوة مع شد العنق لأعلى بالابتعاد عن الكتف المصاب. تكون الأعصاب السفلية أكثر عرضة للإصابة عند رفع ذراعك فوق رأسك بقوة. يمكن أن تحدث هذه الإصابات بعدة طرق، كالتالي:

  • رياضات تتطلب الاحتكاك الجسدي. يعاني العديد من لاعبي كرة القدم الإصابات الملهبة أو المسببة للسعات، والتي يمكن أن تحدث عند تمدد الأعصاب في الضفيرة العضدية أكثر من أقصى حد لتمددها في أثناء التصادم مع لاعبين آخرين.
  • الولادات المتعسرة. قد يصاب حديثي الولادة بإصابات الضفيرة العضدية عند حدوث مشاكل في أثناء الولادة، مثل ولادة الطفل بوضع المجيء بالمقعدة أو الولادة المطولة. في حالة انحشار كتفي الطفل داخل قناة الولادة، يكون أكثر عرضة للإصابة بشلل الضفيرة العضدية. تصاب في الأغلب عندئذ الأعصاب العلوية، وهي حالة طبية تسمى شلل إيرب. يحدث شلل الضفيرة العقدية التام توليدي المنشأ عند تلف كل من الأعصاب العلوية والسفلية.
  • الصدمات. يمكن للعديد من أنواع الإصابات الرضحية، بما في ذلك حوادث السيارات، أو حوادث الدراجات النارية، أو حوادث السقوط أو جروح الإصابة بالرصاص، أن تؤدي إلى إصابة الضفيرة العضدية.
  • التهاب. قد يؤدي الالتهاب إلى تلف الضفيرة العضدية. تتسبب حالة طبية نادرة تسمى بمتلازمة بارسوناج تيرنر (التهاب الضفيرة العضدية) في التهاب الضفيرة العضدية بدون إصابة رضحية وتؤدي إلى شلل بعض عضلات الذراع.
  • الأورام. يمكن للأورام غير السرطانية (الحميدة) أو الأورام السرطانية أن تنمو في الضفيرة العضدية أو أن تضغط على الضفيرة العضدية أو أن تنتشر إلى الأعصاب، مما يؤدي إلى تلف الضفيرة العضدية.
  • العلاج الإشعاعي. قد يتسبب العلاج الإشعاعي في تلف الضفيرة العضدية.

عوامل الخطر

تزيد المشاركة في رياضات الاحتكاك الجسدي وبالأخص كرة القدم والمصارعة، أو التعرض لحوادث السرعة العالية من مخاطر إصابة الضفيرة العضدية.

المضاعفات

في ظل توفير الوقت الكافي، يمكن أن تتلاشى إصابات الضفيرة العضدية المتعددة في كل من الأطفال والبالغين دون استمرار أثر التلف. ولكن يمكن أن تتسبب بعض الإصابات في وجود مشكلات مؤقتة أو دائمة، مثل ما يلي:

  • تيبُّس المفاصل. في حالة الإصابة بالشلل في اليد أو الذراع، يمكن أن تتيبس المفاصل، مما يجعل الحركة صعبة، ولو مع استعادة استخدام الأطراف. ولذلك السبب، يترجح أن يوصي الطبيب بالخضوع للعلاج الطبيعي المستمر في أثناء فترة التعافي.
  • الألم. يحدث هذا بسبب تلف العصب وقد يكون مزمنًا.
  • فقدان الإحساس. في حالة فقدان الإحساس في الذراع أو اليد، يكون الشخص معرَّضًا لخطر الإصابة بالحروق أو الجروح دون ملاحظة ذلك.
  • الضمور العضلي. يمكن أن تستغرق الأعصاب ذات النمو البطيء عدة أعوام للتعافي من أثر الإصابة. وخلال تلك الفترة، يمكن أن يؤدي نقص الاستعمال إلى تحلل العضلات المصابة.
  • الإعاقة الدائمة. تعتمد درجة جودة التعافي من إصابة الضفيرة العضدية الخطيرة على عدد من العوامل والتي تتضمن المرحلة العمرية ونوع وموقع وخطورة الإصابة. ولو بعد الجراحة، يعاني بعض المرضى الإعاقة المستمرة والتي تتراوح بين ضعف اليد أو الكتف إلى الإصابة بالشلل.

الوقاية

على الرغم من أنه لا يمكن منع حدوث ضرر في الضفيرة العضدية، يمكنك اتخاذ الخطوات التالية للتقليل من خطر المضاعفات بمجرد حدوث الإصابة:

  • من أجل نفسك. إذا فقدت الإحساس بيدك أو ذراعك بشكل مؤقت، يمكن أن تساعدك تمارين نطاق الحركة اليومية والعلاج الطبيعي في منع تيبس المفاصل. تجنب الإصابة بالحروق أو الجروح، لأنك قد لا تشعر بها إذا كنت تعاني من التنميل. إذا كنت رياضيًا وعانيت من وقوع عدة إصابات في منطقة الضفيرة العضدية، فقد يقترح طبيبك عليك ارتداء ضمادة مبطنة خاصة لحماية المناطق المصابة أثناء ممارسة التمارين الرياضية.
  • من أجل طفلك. إذا كنت والد طفل مصاب بشلل الضفيرة العضدية، فمن المهم تمرين مفاصل طفلك ووظائف عضلاته كل يوم، وذلك من بداية بلوغ طفلك 3 أسابيع. ويساعدك هذا في منع تصلب المفاصل بشكل دائم والحفاظ على قدرة عمل عضلات طفلك بشكل قوي وصحي.

إصابة الضفيرة العضدية - الرعاية في Mayo Clinic (مايو كلينك)

16/05/2018
References
  1. NINDS brachial plexus injuries information page. National Institute of Neurological Disorders and Stroke. Accessed Jan. 5, 2015.
  2. Erb's palsy (brachial plexus birth palsy). American Academy of Orthopaedic Surgeons. http://orthoinfo.aaos.org/topic.cfm?topic=A00077. Accessed Jan. 5, 2015.
  3. Brachial plexus. American Society for Surgery of the Hand. http://www.assh.org/Public/HandConditions/Pages/BrachialPlexus.aspx. Accessed Jan. 5, 2015. 1, 2013.
  4. Bromberg MB. Brachial plexus syndromes. http://www.uptodate.com/home. Accessed Jan. 5, 2015.
  5. Burners and stingers. American Academy of Orthopaedic Surgeons. http://orthoinfo.aaos.org/topic.cfm?topic=A00027. Accessed Jan. 5, 2015.
  6. Neurological diagnostic tests and procedures. National Institute of Neurological Disorders and Stroke. http://www.ninds.nih.gov/disorders/misc/diagnostic_tests.htm. Accessed Jan. 5, 2015.
  7. Giuffre JL, et al. Current concepts of the treatment of adult brachial plexus injuries. The Journal of Hand Surgery. 2010;35:678.
  8. Yang LJ, et al. A systematic review of nerve transfer and nerve repair for the treatment of adult upper brachial plexus injury. Neurosurgery. 2012;71:417.
  9. Neuropathic pain. The Merck Manual Professional Edition. http://www.merckmanuals.com/professional/neurologic_disorders/pain/neuropathic_pain.html?qt=neuropathic pain&alt=sh. Accessed Jan. 5, 2015.
  10. Pain: Hope through research. National Institute of Neurological Disorders and Stroke. http://www.ninds.nih.gov/disorders/chronic_pain/detail_chronic_pain.htm. Accessed Jan. 5, 2015.
  11. Miller HL. Decision Support System. Mayo Clinic, Rochester, Minn. Nov. 21, 2014.
  12. Shin AY (expert opinion). Mayo Clinic, Rochester, Minn. Jan. 10, 2015.
  13. Shin AY. Peripheral nerve injuries: Advancing the field through research, collaboration and education. Journal of Hand Surgery. 2014;39:2052.
  14. Pagnano MW (expert opinion). Mayo Clinic, Rochester, Minn. Jan. 22, 2015.