هل الفحص بالأشعة المقطعية آمن؟ هل تزيد فحوصات التصوير بالأشعة المقطعية بالفعل من مخاطر الإصابة بالسرطان؟

يوجد رابط مباشر بين اختبارات التصوير الطبية — بما في ذلك فحوصات التصوير المقطعي المحوسب (CT) — وزيادة العمر المتوقع وانخفاض معدلات الوفيات بسبب السرطان. كما أن اختبارات التصوير الطبية تكون أقل تكلفة وأكثر أمنًا بشكل عام من الإجراءات الباضعة، مثل الجراحة الاستكشافية.

وكما هو الحال مع فحوص التصوير بالأشعة السينية، يعرضك الفحص بالأشعة المقطعية إلى قدر صغير وموجه من اليود المشع الذي يساعد على تكوين صورة للبنيات الداخلية للجسم. ويقدم الفحص بالأشعة المقطعية صورًا أكثر تفصيلية لأنواع أكثر من الأنسجة عما تقدمه الأشعة السينية التقليدية، وذلك يسمح للطبيب بالكشف عن العديد من الحالات المرضية وتحديد أماكنها.

ذلك ويُستخدم الفحص بالأشعة المقطعية لأغراض متعددة. وتشمل هذه الأغراض المساعدة في تشخيص حالة مرضية ما، وتوجيه الإجراءات الطبية مثل الخزعات بالإبر، ومراقبة فاعلية علاجات معينة مثل علاجات السرطان.

وفي حالة إجراء فحوص التصوير بالأشعة المقطعية بجرعات منخفضة من الإشعاع، تصبح مخاطرة الإصابة بالسرطان المرتبطة بها، ضئيلة للغاية حتى أنه لا يمكن قياسها بشكل يمكن الاعتماد عليه. ومع ذلك، ونظرًا لاحتمالية المخاطر المرتفعة، تنصح الكلية الأمريكية لطب الأشعة بعدم الخضوع لفحص تصويري ما لم تكن هناك فائدة طبية واضحة.

ويتم حث الأطباء على استخدام أدنى حد ضروري من الإشعاع عند إجراء فحوص التصوير. فإذا كان طبيبك يوصيك بإجراء فحص بالأشعة المقطعية، فاسأله عن الفوائد المحتملة لصحتك والتي تفوق بشكل عام المخاطرة الضئيلة المحتملة الناتجة عن الإشعاع.

27/09/2018 See more Expert Answers