نظرة عامة

التهاب السحايا هو التهاب في الأغشية (السحايا) التي تحيط بالدماغ والحبل الشوكي.

يثير التورم الناجم التهاب السحايا في المعتاد أعراضًا كالصداع، والحمى، وتيبس الرقبة.

ترجع أغلب حالات التهاب السحايا في الولايات المتحدة إلى حالات عدوى فيروسية، لكن العدوى البكتيرية والفطرية تعدان من أسبابه كذلك. تتحسن بعض حالات التهاب السحايا من دون علاج في غضون أسابيع قليلة. لكن بعضها قد يكون مهددًا للحياة، ويتطلب علاجًا طارئًا بالمضادات الحيوية.

ابحث عن الرعاية الطبية الفورية إذا كنت تشتبه في إصابة شخص بالتهاب السحايا. يمكن أن يقي العلاج المبكر لالتهاب السحايا البكتيري من مضاعفات خطيرة.

الأعراض

قد تتشابه أعراض التهاب السحايا المبكرة مع أعراض الإنفلونزا. قد تتطور الأعراض على مدار عدة ساعات أو بضعة أيام.

تتضمن العلامات والأعراض المحتملة في أي فرد تجاوز عمره عامين:

  • حمى شديدة مفاجئة
  • تيبس الرقبة
  • صداعًا شديدًا يبدو مختلفًا عن الصداع العادي
  • صداعًا مصحوبًا بالغثيان أو القيء
  • الارتباك أو صعوبة التركيز
  • النوبات
  • النعاس أو صعوبة الاستيقاظ
  • حساسية للضوء
  • فقدان الشهية والعطش
  • الطفح الجلدي (في بعض الأحيان، مثل التهاب السحايا بالمكورات السحائية)

العلامات لدى حديثي الولادة

قد تظهر تلك العلامات على حديثي الولادة والرُضّع:

  • حمى مرتفعة الحرارة
  • البكاء المستمر
  • النعاس أو الهياج الزائد عن الحد
  • الكسل أو الخمول
  • سوء التغذية
  • تورم في البقعة اللينة أعلى رأس الرضيع (اليافوخ)
  • تيبس جسم الرضيع ورقبته

قد تصعب تهدئة الرُضّع المصابون بالتهاب السحايا، وقد يبكون أكثر إذا حُمِلوا.

متى تزور الطبيب

اطلب الحصول على رعاية طبية طارئة إذا كنت تعاني أنت أو أي فرد في عائلتك أعراض التهاب السحايا، مثل:

  • الحمى
  • صداع شديد مستمر
  • التشوش
  • قيء
  • تيبس الرقبة

يعد التهاب السحايا البكتيري مرضًا خطيرًا ويمكن أن يكون مرضًا قاتلاً في غضون أيام دون العلاج باستخدام مضادات حيوية على الفور. يزيد تأخر تناول العلاج من خطر الإصابة بتلف الدماغ المستمر أو الوفاة.

من المهم التحدث مع الطبيب إذا ما كان أحد أفراد العائلة أو شخص تعمل معه مصابًا بالتهاب السحايا. قد تحتاج إلى تناول أدوية للوقاية من الإصابة بالعدوى.

الأسباب

العدوى الفيروسية هي السبب الأكثر شيوعًا لالتهاب السحايا، تليها العدوى البكتيرية، ونادرًا، الالتهابات الجرثومية. لأن العدوى البكتيرية يمكن أن تهدد الحياة، فمن المهم تحديد سببها.

التهاب السحايا البكتيري

تسبب البكتيريا التي تدخل مجرى الدم وتنتقل إلى الدماغ والحبل الشوكي الإصابة بالتهاب السحايا البكتيري الحاد. ولكن يمكن أن يحدث أيضًا عندما تغزو البكتيريا السحايا بشكل مباشر. قد يحدث هذا نتيجة للإصابة بالتهاب بالأذن أو الجيوب الأنفية أو كسر في الجمجمة أو نادرًا ما يحدث بعد إجراء بعض العمليات الجراحية.

يمكن أن تسبب عدة سلالات من البكتيريا الإصابة بالتهاب السحايا البكتيري الحاد، وأكثرها شيوعًا:

  • المكورة الرئوية (العقدية الرئوية). تُعتبر هذه البكتيريا السبب الأكثر شيوعًا للإصابة بالتهاب السحايا البكتيري عند الرضع والأطفال الصغار والكبار في الولايات المتحدة. ويسبب الإصابة بالالتهاب الرئوي أو التهاب الأذن أو الجيوب الأنفية بشكل أكثر شيوعًا. يمكن أن يساعد تلقي اللقاح في منع هذا الالتهاب.
  • النيسرية السحائية (مرض المكورات السحائي). تعتبر هذه البكتيريا سبب آخر رئيسي لالتهاب السحايا البكتيري. عادةً ما تسبب هذه البكتيريا عدوى الجهاز التنفسي العلوي ولكنها قد تسبب مرض المكورات السحائي عندما تدخل مجرى الدم. تعتبر هذه العدوى شديدة التأثير وتؤثر بشكل رئيسي على المراهقين والشباب. وقد تتسبب في انتشار أوبئة محلية في غرف السكن في الكليات (المهاجع) والمدارس الداخلية والقواعد العسكرية. يمكن أن يساعد تلقي اللقاح في منع الالتهاب.
  • المستدمية النزلية (المستديمة). اعتبرت البكتريا المستدمية النزلية من النوع (ب) (Hib) السبب الرئيسي للإصابة بالتهاب السحايا البكتيري لدى الأطفال. ولكن أدت لقاحات البكتريا المستدمية النزلية من النوع (ب) الجديدة إلى خفض عدد حالات هذا النوع من التهاب السحايا بشكل كبير.
  • داء الليستريات (الليستيريا). قد توجد هذه البكتريا في الأجبان غير المعقمة (المبسترة) والهوت دوغ واللانشون. والأشخاص الأكثر عرضة للإصابة هم النساء الحوامل والمواليد الجدد وكبار السن المصابين بضعف أجهزة المناعة. تستطيع الليستيريا عبور الحاجز المشيمي، وقد تكون أضرار العدوى في أواخر الحمل مميتة للطفل.

التهاب السحايا الفيروسي

يكون التهاب السحايا الفيروسي خفيفًا غالبًا، ويُشفى تلقائيًا دون تدخل طبي. تكون معظم الحالات في الولايات المتحدة نتيجة للإصابة بمجموعة من الفيروسات التي تعرف باسم الفيروس المعوي، وتنتشر في أواخر فصل الصيف وفي أول الخريف. يمكن أن تسبب فيروسات مثل فيروس الحلأ البسيط، وفيروس نقص المناعة البشري، والنكاف، وفيروس غرب النيل وغيرهم، يمكن أن تسبب التهاب السحايا الفيروسي.

التهاب السحايا المزمن

يسبب بطء نمو الكائنات الحية (مثل الفطريات والمتفطرة السلية) التي تغزو الأغشية والسائل المحيط بالدماغ الإصابة بالتهاب السحايا المزمن. يتطور التهاب السحايا المزمن خلال أسبوعين أو أكثر. تتشابه أعراض التهاب السحايا المزمن — ومنها الصداع، والحمى، والقيء، وانعدام الأهلية العقلية — مع أعراض التهاب السحايا الحاد.

التهاب السحايا الفطري

إن التهاب السحايا الفطري حالةٌ غير منتشرة نسبيًا وتتسبب في التهاب السحايا المزمن. وقد يتشابه مع التهاب السحايا البكتيري الحاد. لا تنتقل عدوى التهاب السحايا الفطري من شخص إلى آخر. التهاب السحايا بالمستخفيات هو نوع فطري منتشر من المرض، ويصيب الأشخاص الذين يعانون أمراض نقص المناعة، مثل الإيدز. وفي حال عدم معالجته بدواء مضادٍ للفطريات، يصبح مهددًا للحياة.

أسباب التهاب السحايا الأخرى

من الممكن أن ينجم التهاب السحايا أيضًا من أسباب غير معدية، مثل التفاعلات الكيميائية، والحساسية تجاه الأدوية، وبعض أنواع السرطان وأمراض الحوض، مثل الساركويد.

عوامل الخطر

تتضمن عوامل الخطورة المرتبطة بالتهاب السحايا ما يلي:

  • تجاوز اللقاحات. ترتفع المخاطر لأي شخص لم يستكمل جدول اللقاحات الموصى به في مرحلة الطفولة أو البلوغ.
  • العمر. تحدث معظم حالات التهاب السحايا الفيروسي لدى الأطفال الأصغر من سن 5 سنوات. يكون التهاب السحايا البكتيري شائعًا في الذين تقل أعمارهم عن 20 سنة.
  • العيش في بيئة مجتمعية. يكون طلاب الجامعات الذين يعيشون في المساكن الجامعية والموظفون في القواعد العسكرية والأطفال في المدارس الداخلية ومرافق رعاية الأطفال الأكثر عرضة للإصابة بالتهاب السحايا بالمكورات السحائية. ومن المحتمل أن يكون هذا بسبب انتشار البكتيريا عن طريق التنفس، وانتشاره بسرعة خلال مجموعات كبيرة.
  • الحَمل. يزيد الحمل من خطر الإصابة بمرض اللستيريات — عدوى تسببها بكتيريا الليستيريا، والتي قد تسبب أيضًا التهاب السحايا. يزيد مرض الليستريات من خطر الإجهاض وولادة جنين ميت والولادة المبكرة.
  • الجهاز المناعي الضعيف. كذلك يجعلك الإيدز وإدمان الكحول ومرض السكري واستخدام الأدوية المثبطة للمناعة وغيرها من العوامل التي تؤثر على جهازك المناعي أكثر عرضة للإصابة بالتهاب السحايا. يزيد استئصال طحالك من خطر الإصابة كذلك، وينبغي أن يتلقى المرضى الذين تم استئصال طحالهم لقاحات لتقليل هذا الخطر.

المضاعفات

يمكن لمضاعفات التهاب السحايا أن تكون شديدة. وكلمّا طالت فترة إصابتك أو إصابة طفلك بالمرض من دون الخضوع للعلاج، زاد خطر التعرض للإصابة بنوبات، وضرر عصبي دائم، بما في ذلك:

  • فقدان السمع
  • صعوبة الذاكرة
  • الإعاقات المتعلقة بالتعلم
  • تلف الدماغ
  • مشكلات المشي
  • النوبات
  • الفشل الكلوي
  • صدمة
  • الوفاة

بالخضوع للعلاج الفوري، يمكن حتى لمرضى التهاب السحايا الشديد الشفاء جيدًا.

الوقاية

تنتشر البكتيريا أو الفيروسات الأكثر شيوعًا التي قد تسبب التهاب السحايا الفيروسي من خلال السعال أو العطاس أو التقبيل أو مشاركة أدوات الطعام أو فرشاة الأسنان أو السجائر.

قد تساعدك هذه الخطوات على الوقاية من التهاب السحايا الفيروسي:

  • غسل اليدين. يساعد غسل اليدين برفق على الوقاية من الجراثيم. تعليم الأطفال غسل أيديهم في معظم الأوقات، خاصة قبل الأكل وبعد استخدام المرحاض أو قضاء الوقت في مكان عام مزدحم أو بعد لمس الحيوانات. أرهم كيف يغسلون أيديهم بكثرة وكيف يشطفونها.
  • ممارسة نظافة جيدة. لا تشارك المشروبات أو الأطعمة أو الشفاطة أو أدوات الأكل أو مرطب الشفاه أو فرشاة الأسنان مع أي شخص آخر. علّم الأطفال والمراهقين مشاركة هذه الأشياء أيضًا.
  • حافظ على صحتك. حافظ على جهازك المناعي بأخذ قسط كاف من الراحة والتمرين باستمرار وتناول الطعام الصحي الغني بالفواكه الطازجة والخضروات والحبوب الكاملة.
  • غطِ فمك. عندما تشعر بالحاجة إلى السعال أو العطس، تأكد من تغطية فمك وأنفك.
  • إذا كنت حاملًا، فانتبهي لنوعية الطعام الذي تتناولينه. قلل من خطر إصابتك بداء الليستريات عن طريق طبخ اللحم، متضمنًا الهوت دوج واللانشون، على 165 فهرنهايت (74 درجة مئوية). تجنب تناول الجبن المصنوع من اللبن غير المبستر. اختر أنواع الجبن المميزة بعلامة تؤكد أنها مصنوعة من اللبن المبستر.

التطعيمات

يمكن الوقاية من بعض أشكال التهاب السحايا البكتيري بالحصول على التطعيمات التالية:

  • تطعيم المستدمية النزلية من النوع ب (Hib). يحصل الأطفال في الولايات المتحدة بصورة روتينية على التطعيم المذكور كجزء من جدول التطعيمات الموصى به، والذي يبدأ في الشهر الثاني من العمر تقريبًا. كما يوصى بحصول بعض البالغين على التطعيم، بما في ذلك من يعانون من مرض الخلايا المنجلية أو الإيدز ومن لا يوجد لديهم طحال.
  • تطعيم المكورات الرئوية المتقارنة (PCV13). يمثل التطعيم المذكور كذلك جزءًا من جدول التحصينات الدورية للأطفال الذين تقل أعمارهم عن سنتين في الولايات المتحدة. يوصى بإعطاء جرعات إضافية للأطفال الذين تتراوح أعمارهم ما بين 2 و 5 أعوام المعرضين لمخاطر عالية تتعلق بالإصابة بمرض المكورات الرئوية، بما في ذلك الأطفال المصابين بأمراض القلب أو الرئة المزمنة أو السرطان.
  • تطعيم المكورات الرئوية متعددة السكاريد (PPSV23). ربما يحصل الأطفال والبالغون الأكبر سنًا الذين يحتاجون إلى الحماية من بكتريا المكورات الرئوية على هذا التطعيم. توصي مراكز مراقبة الأمراض والوقاية منها بإعطاء تطعيم PPSV لكافة البالغين الذين تتخطى أعمارهم 65 عامًا، والبالغين الأصغر سنًا والأطفال في عمر الثانية وأكثر الذين يعانون من ضعف الجهاز المناعي أو الأمراض المزمنة مثل الداء القلبي، أو داء السكري أو فقر الدم المنجلي، ومن لا يوجد لديهم طحال.
  • تطعيم المكورات السحائية المتقارنة. توصي مراكز مراقبة الأمراض والوقاية منها بإعطاء جرعة واحدة للأطفال الذين تتراوح أعمارهم ما بين 11 إلى 12 عامًا، مع إعطاء جرعة معززة في عمر السادسة عشر. في حالة إعطاء التطعيم للمرة الأولى بين الثالثة عشر والخامسة عشر من العمر، فيوصى بإعطاء الجرعة المعززة بين السادسة عشر والثامنة عشر من العمر. في حالة إعطاء الجرعة الأولى في السادسة عشر من العمر أو بعدها، فلن تستدعي الحاجة إعطاء جرعة معززة.

    كما يمكن إعطاء التطعيم المذكور للأطفال المعرضين لمخاطر عالية تتعلق بالتهاب السحايا البكتيري أو الذين حدث احتكاك بينهم وبين أحد الأفراد المصابين بالمرض. التطعيم معتمد للاستخدام مع الأطفال من عمر 9 أشهر. كما يستخدم التطعيم مع الأشخاص الأصحاء الذين لم يتم تطعيمهم في السابق والمعرضين للإصابة بالمرض.

16/05/2018
References
  1. Meningitis and encephalitis fact sheet. National Institute of Neurological Disorders and Stroke. http://www.ninds.nih.gov/disorders/encephalitis_meningitis/detail_encephalitis_meningitis.htm. Accessed Nov. 19, 2015.
  2. Bacterial meningitis. Centers for Disease Control and Prevention. http://www.cdc.gov/meningitis/bacterial.html. Accessed Nov. 19, 2015.
  3. Bartt R. Acute bacterial and viral meningitis. Continuum Lifelong Learning in Neurology. 2012;18:1255.
  4. Viral meningitis. Centers for Disease Control and Prevention. http://www.cdc.gov/meningitis/viral.html. Accessed Nov. 19, 2015.
  5. Fungal meningitis. Centers for Disease Control and Prevention. http://www.cdc.gov/meningitis/fungal.html. Accessed Nov. 19, 2015.
  6. Derber CJ, et al. Head and neck emergencies. Medical Clinics of North America. 2012;96:1107.
  7. Longo DL, et al., eds. Meningitis, encephalitis, brain abscess, and empyema. In: Harrison's Principals of Internal Medicine. 19th ed. New York, N.Y.: McGraw-Hill Education; 2015. http://www.accessmedicine.com. Accessed Nov. 19, 2015.
  8. Acute bacterial meningitis. Merck Manual Professional Version. http://www.merckmanuals.com/professional/neurologic_disorders/meningitis/acute_bacterial_meningitis.html. Accessed Nov. 19, 2015.
  9. Prevention — Listeriosis. Centers for Disease Control and Prevention. http://www.cdc.gov/listeria/prevention.html. Accessed Nov. 19, 2015.
  10. Subacute and chronic meningitis. Merck Manual Professional Version. http://www.merckmanuals.com/professional/neurologic_disorders/meningitis/subacute_and_chronic_meningitis.html. Accessed Nov. 19, 2015.
  11. Van de Beek D, et al. Advances in treatment of bacterial meningitis. The Lancet. 2012;380:1693.
  12. Recommended immunization schedules for persons aged 0 through 18 years — United States, 2012. Centers for Disease Control and Prevention. http://www.cdc.gov/vaccines/schedules/downloads/child/0-18yrs-11x17-fold-pr.pdf. Accessed Nov. 19, 2015.
  13. Recommended adult immunization schedule — United States, 2012. Centers for Disease Control and Prevention. http://www.cdc.gov/vaccines/schedules/downloads/adult/adult-schedule.pdf. Accessed Nov. 19, 2015.
  14. Meningococcal vaccine: Who and when to vaccinate. Centers for Disease Control and Prevention. http://www.cdc.gov/vaccines/vpd-vac/mening/who-vaccinate-hcp.htm. Accessed Nov. 19, 2015.
  15. Sexton D. Approach to the patient with chronic meningitis. http://www.uptodate.com/home. Accessed Nov. 20, 2015.
  16. Johnson R. Aseptic meningitis in adults. http://www.uptodate.com/home. Accessed Nov. 20, 2015.
  17. Di Pentima C. Viral meningitis: Management, prognosis, and prevention in children. http://www.uptodate.com/home. Accessed Nov. 20, 2015.
  18. Rabinstein AA (expert opinion). Mayo Clinic, Rochester, Minn. Dec. 1, 2015.