نظرة عامة

التهاب الصفاق هو التهاب يصيب الغشاء الصفاقي — وهو غشاء يشبه الحرير يبطن جدار البطن الداخلي ويغطي الأعضاء الموجودة داخل بطنك — ويحدث عادةً بسبب عَدوى بكتيرية أو فطرية. هناك نوعان من التهاب الصفاق:

  • التهاب الصفاق الجرثومي العفوي. في بعض الأحيان، يتطور التهاب الصفاق كمضاعفات لأمراض الكبد، مثل تليف الكبد، أو أمراض الكلى.
  • التهاب الصفاق الثانوي. يمكن أن ينتج التهاب الصفاق عن تمزّق (ثقب) في بطنك، أو كمضاعفات لحالات طبية أخرى.

يتطلب التهاب الصفاق عناية طبية فورية لمكافحة العَدوى، وإذا لزم الأمر، لعلاج أي حالات طبية كامنة. عادة ما يتضمن علاج التهاب الصفاق المضادات الحيوية، وفي بعض الحالات، الجراحة. يمكن أن يؤدي التهاب الصفاق، في حالة عدم علاجه، إلى عَدوى شديدة في جميع أنحاء الجسم قد تهدد الحياة.

من الأسباب الشائعة لالتهاب الصفاق العلاج بالديلزة (غسيل الكلى) الصفاقية. إذا كنت تتلقى العلاج بالديلزة (غسيل الكلى) الصفاقية، فيمكنك المساعدة في منع التهاب الصفاق باتباع النظافة الجيدة قبل الديلزة (غسيل الكلى) وفي أثنائها وبعدها.

الأعراض

تتضمن مؤشرات مرض التهاب الصفاق وأعراضه ما يلي:

  • ألم البطن أو ألمًا عند اللمس
  • انتفاخًا أو شعورًا بالامتلاء في بطنك
  • الحُمّى
  • الغثيان والقيء
  • فقدان الشهية
  • الإسهال
  • انخفاض كمية البول
  • العطش
  • عدم القدرة على إخراج البراز أو الغازات
  • الإرهاق
  • التشوش

إذا كنت تخضع للديلزة (غسيل الكلى) الصفاقية، فقد تشمل أعراض التهاب الصفاق أيضًا:

  • تعكر سائل الديلزة (غسيل الكلى)
  • وجود بقع بيضاء أو خيوط أو كتل (فيبرين) في سائل الديلزة (غسيل الكلى)

متى تجب زيارة الطبيب

قد يكون التهاب الصفاق من المشكلات المسببة للوفاة إذا لم يُعالج على الفور. ولذلك، اتصل بطبيبك فورًا إذا شعرت بألم حاد أو إذا شعرت بألم عند لمس بطنك ،أو عند وجود انتفاخ في بطنك أو شعرت مصحوبًا بما يلي:

  • الحُمّى
  • الغثيان والقيء
  • انخفاض كمية البول
  • العطش
  • عدم القدرة على إخراج البراز أو الغازات

إذا كنت تخضع للديلزة الصفاقية (غسيل الكلى الصفاقي)، فاتصل بمزود الرعاية الصحية الخاص بك فورًا إذا كان سائل الديلزة (غسيل الكلى):

  • عكِر أو له لونه غير معتاد
  • يحتوي على بقع بيضاء
  • يحتوي على خيوط أو كُتل (الفيبرين)
  • له رائحة غير معتادة، خاصة إذا كانت المنطقة المحيطة بالأنبوب (القِسطار) حمراء أو مؤلمة.

قد يحدث التهاب الصفاق نتيجة لانفجار الزائدة الدودية أو جرح في البطن ناتج عن إصابة جسدية.

  • اطلب العناية الطبية العاجلة إذا شعرت بألم حاد في البطن لدرجة تمنعك من الجلوس بثبات أو الاستقرار في وضعٍ مريح.
  • اتصل برقم 911 (أو رقم الطوارئ في بلدك) أو اطلب المساعدة الطبية الطارئة إذا شعرت بألم حاد في البطن عقب وقوع حادث أو إصابة.

الأسباب

قد تحدث عدوى التهاب الصفاق لعدة أسباب مختلفة. لكن السبب في معظم الحالات يكون حدوث تمزّق (ثقب) في جدار البطن. ورغم ندرة حدوث هذه الحالة، فإن الإصابة بها قد تحدث دون وجود تمزّق بطني.

من الأسباب الشائعة لحالات التمزّق الذي يؤدي إلى التهاب الصفاق ما يلي:

  • إجراءات طبية مثل غسيل الكلى الصفاقي. تُستخدم في غسيل الكلى الصفاقي أنابيب (قسطرة) لتنقية دمك من الفضلات عندما تصبح كليتاك غير قادرتين على القيام بذلك على النحو المطلوب. قد تحدث عَدوى أثناء غسيل الكلى الصفاقي بسبب عدم نظافة البيئة المحيطة أو قلة النظافة الشخصية أو تلوُّث الأجهزة. قد يحدث التهاب الصفاق أيضًا كأحد مضاعفات جراحة الجهاز المَعدي المَعوي، أو بسبب استخدام أنابيب التغذية أو تنفيذ أي من إجراءات سحب السوائل من البطن، أو كأحد مضاعفات تنظير القولون أو التنظير الداخلي لكن هذا في ظروف نادرة.
  • تمزُّق الزائدة الدودية أو قُرحة المعدة أو ثُقب القولون. يمكن أن تسمح أي من هذه المشكلات للبكتيريا بالدخول إلى الصفاق من خلال ثُقب في سبيلك المَعدي المَعوي.
  • التهاب البنكرياس. قد يؤدي التهاب البنكرياس - الذي يزداد حدة مع العدوى - إلى إصابتك بالتهاب الصفاق إذا انتشرت البكتيريا خارج البنكرياس.
  • التهاب الرتج. قد تؤدي عَدوى التهاب الرتج؛ وهو عبارة عن جيوب صغيرة منتفخة في السبيل الهضمي إلى الإصابة بالتهاب الصفاق إذا تمزّق أحد هذه الجيوب،مؤديًا إلى تسرُّب الفضلات المعوية إلى تجويف بطنك.
  • الرضخ. قد ينتج التهاب الصفاق عن الإصابة الجسدية أو الرضخ الذي يسمح لبكتيريا أو مواد كيميائية من أجزاء أخرى في جسمك بالدخول إلى الصفاق.

وعادةً ما يكون التهاب الصفاق الذي يحدث دون أن يكون ناتجًا عن تمزّق في البطن (التهاب الصفاق الجرثومي العفوي) أحد مضاعفات مرض كبدي مثل التليُّف. فالمراحل المتقدمة من التليُّف تسبب تراكم كمية كبيرة من السوائل في تجويف بطنك. ومع هذا تراكُم في السوائل تصبح عرضة للعَدوى البكتيرية.

عوامل الخطر

تشمل العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بالتهاب الصفاق ما يلي:

  • الديلزة (غسيل الكلى) الصفاقية. يمكن أن يحدث التهاب الصفاق للأشخاص الذين يخضعون لعلاج الديلزة (غسيل الكلى) الصفاقية.
  • الحالات الطبية الأخرى. تزيد الحالات الطبية التالية، من بين أمور أخرى، من خطر إصابتك بالتهاب الصفاق: تليف الكبد والتهاب الزائدة الدودية ومرض كرون وقرحة المعدة والتهاب الرتج والتهاب البنكرياس.
  • تاريخ التهاب الصفاق. بمجرد إصابتك بالتهاب الصفاق، يكون خطر إصابتك به مرة أخرى أعلى مقارنة بالأشخاص الذين لم يتعرضوا للإصابة به من قبل.

المضاعفات

إذا تُرك التهاب الصِّفاق (التهاب الغشاء البريتوني) دون علاج، فقد يمتد إلى ما وراء الصِّفاق، حيث قد يتسبب في:

  • عَدوى في جميع أنحاء الجسم (الإنتان). الإنتان هو حالة تتطور بسرعة وتهدد الحياة ويمكن أن تسبب الصدمة وفشل الأعضاء والوفاة.

الوقاية

في كثير من الأحيان، تتسبب الجراثيم المحيطة بالأنبوب (القسطرة) في التهاب الصفاق المرتبط بالغسيل الصفاقي. في حال خضوعك للغسيل الصفاقي، اتبع الخطوات التالية لمنع التهاب الصفاق:

  • اغسل يديك قبل لمس القسطرة، ويشمل ذلك أسفل الأظافر وبين الأصابع.
  • نظف الجلد المحيط بالقسطرة يوميًّا باستخدام مطهر.
  • احتفظ بمستلزماتك كلها في مكانٍ نظيف.
  • ارتدِ قناعًا جراحيًّا أثناء استبدال سائل الغسيل الكلوي.
  • تحدَّثْ مع فريق رعاية مرضى الغسيل الكلوي لديك عن الرعاية الأنسب لقسطرة الغسيل الصفاقي.

إذا أُصبت التهاب الصفاق في وقت سابق، أو كنت مصابًا بتراكم السوائل الصفاقي نتيجة لحالة طبية مثل تليُّف الكبد، فقد يصف لك الطبيب المضادات الحيوية للوقاية من التهاب الصفاق. إذا كنت تتناول أحد مثبطات مضخة البروتون، فقد يطلب منك طبيبك التوقف عن تناوله.

18/06/2020
  1. Yu ASL, et al., eds. Peritoneal dialysis. In: Brenner & Rector's The Kidney. 11th ed. Elsevier; 2020. https://www.clinicalkey.com. Accessed March 20, 2020.
  2. Ferri FF. Peritonitis, secondary. In: Ferri's Clinical Advisor 2020. Elsevier; 2020. https://www.clinicalkey.com. Accessed March 17, 2020.
  3. Treatment methods for kidney failure: Peritoneal dialysis. National Kidney and Urologic Diseases Information Clearinghouse (NKUDIC). http://kidney.niddk.nih.gov/KUDiseases/pubs/peritoneal/index.aspx. Accessed March 20, 2020.
  4. Runyon BA. Spontaneous bacterial peritonitis in adults: Treatment and prophylaxis. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed March 13, 2020.
  5. Acute abdominal pain. Merck Manual Professional Edition. http://www.merckmanuals.com/professional/gastrointestinal_disorders/acute_abdomen_and_surgical_gastroenterology/acute_abdominal_pain.html?qt=&sc=&alt=. Accessed March 13, 2020.
  6. Picco MF (expert opinion). Mayo Clinic. March 24, 2015.
  7. Doherty GM, ed. Peritoneal cavity. In: Current Diagnosis & Treatment: Surgery. 14th ed. McGraw-Hill Education; 2015. https://accessmedicine.mhmedical.com. Accessed March 13, 2020.
  8. AskMayoExpert. Spontaneous bacterial peritonitis (adult). Mayo Clinic; 2019.
  9. Runyon BA. Spontaneous bacterial peritonitis in adults: Diagnosis. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed March 13, 2020.
  10. Feehally J, et al., eds. Complications of peritoneal dialysis. In: Comprehensive Clinical Nephrology. 6th ed. Elsevier; 2019. https://www.clinicalkey.com. Accessed March 20, 2020.
  11. Salzer, WL. Peritoneal dialysis-related peritonitis: Challenges and solutions. International Journal of Nephrology and Renovascular Disease. 2018; doi:10.2147/IJNRD.S123618.
  12. Spontaneous bacterial peritonitis (SBP). The Merck Manual Professional Edition. https://www.merckmanuals.com/professional/hepatic-and-biliary-disorders/approach-to-the-patient-with-liver-disease/spontaneous-bacterial-peritonitis-sbp. Accessed March 13, 2020.
  13. Greenberger NJ, et al., eds. Ascites & spontaneous bacterial peritonitis. In: Current Diagnosis & Treatment: Gastroenterology, Hepatology, & Endoscopy. 3rd ed. McGraw-Hill Education; 2016. https://accessmedicine.mhmedical.com. Accessed March 17, 2020.
  14. Burkart JM. Clinical manifestations and diagnosis of peritonitis in peritoneal dialysis. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed March 13, 2020.
  15. Burkart JM. Risk factors and prevention of peritonitis in peritoneal dialysis. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed March 13, 2020.
  16. Li PK, et al. ISPD peritonitis recommendations: 2016 update on prevention and treatment. Peritoneal Dialysis International. 2016; doi:10.3747/pdi.2016.00078.
  17. Rajan E (expert opinion). Mayo Clinic. June 1, 2020.

ذات صلة

Products & Services