نظرة عامة

وتعتبر متلازمة ما بعد الارتجاج أحد الاضطرابات المعقدة وفيها تستمر أعراض متنوعة مثل الصداع والدوخة لأسابيع وأحيانًا لشهور بعد الإصابة التي قد تسببت في الارتجاج.

إن الارتجاج عبارة عن إصابة خفيفة في الدماغ والتي عادة ما تحدث بعد ارتطام الرأس. يمكن أن تحدث أيضًا عند اهتزاز الرأس أو الجسم أو تحركه بشكل عنيف. ليس من الضروري أن تفقد الوعي حتى تُصاب بالارتجاج أو متلازمة ما بعد الارتجاج. في الحقيقة، لا يبدو أن خطر الإصابة بمتلازمة ما بعد الارتجاج متعلق بدرجة خطورة الإصابة الأولية.

مع معظم الأشخاص، تحدث الأعراض في خلال الفترة الأولية من سبعة إلى عشرة أيام وتتلاشى في خلال ثلاثة أشهر. وأحيانًا، يمكن أن تستمر لسنة أو أكثر.

إن الهدف من العلاج بعد الارتجاج هو التحكم في الأعراض بشكل فعّال.

الأعراض

تتضمن أعراض ما بعد الارتجاج:

  • الصداع
  • الدوخة
  • الإرهاق
  • التهيج
  • القلق
  • الأرق
  • فقدان التركيز والذاكرة
  • رنين بالأذنين
  • عدم وضوح الرؤية
  • الحساسية تجاه الضوضاء والضوء
  • في حالات نادرة، انخفاض القدرة على التذوق والشم

يمكن أن تختلف حالات صداع ما بعد الارتجاج وقد تبدو وكأنها صداع توتري أو صداع نصفي. وتكون في أغلب الأحيان حالات صداع توتري. يمكن أن تقترن هذه مع إصابة في الرقبة حدثت في نفس وقت إصابة الرأس.

متى تزور الطبيب

قم بزيارة الطبيب إذا تعرضت لإصابة في الرأس شديدة بدرجة كافية لإحداث ارتباك أو فقدان في الذاكرة — حتي إذا لم يسبق لك أن فقدت وعيك من قبل أبدًا.

إذا حدث لك ارتجاج في أثناء ممارستك للرياضة، فلا تعد لمواصلة اللعب. اطلب العناية الطبية حتى لا تزيد من خطر تفاقم إصابتك.

الأسباب

يرى بعض الخبراء أن أعراض ما بعد الارتجاج تنجم عن الأضرار الهيكلية للدماغ أو تعطل نظام المراسلات داخل الأعصاب، بسبب التأثير الذي أدى إلى الارتجاج.

ويرى آخرون أن أعراض ما بعد الارتجاج ترتبط بالعوامل النفسية، خاصة أن الأعراض الأكثر شيوعًا — الصداع والدوخة ومشكلات النوم — تشبه تلك التي غالبًا ما يعاني منها الأشخاص الذين يعانون من الاكتئاب أو القلق أو اضطراب ما بعد الصدمة.

وفي كثير من الحالات، تلعب كل من الآثار الفسيولوجية لصدمة الدماغ وردود الفعل العاطفية لهذه الآثار دورًا في ظهور الأعراض.

لم يحدد الباحثون السبب وراء أن بعض الناس الذين أصيبوا بارتجاج تظهر عليهم أعراض ما بعد الارتجاج المستمرة بينما لا تظهر على البعض الآخر. ليست هناك صلة مثبتة بين حدة الإصابة واحتمال ظهور أعراض مستمرة في ما بعد الارتجاج.

ومع ذلك، تظهر بعض الأبحاث أن بعض العوامل تعتبر أكثر شيوعًا لدى الأشخاص الذين يعانون متلازمة ما بعد الارتجاج مقارنة بأولئك الذين لا يصابون بالمتلازمة. وتشمل هذه العوامل تاريخ الاكتئاب والقلق، واضطراب إجهاد ما بعد الصدمة وضغوطات الحياة الهامة وضعف نظام الدعم الاجتماعي والافتقار إلى مهارات التكيف.

لا تزال هناك حاجة إلى مزيد من البحوث للحصول على فهم أفضل لكيفية وسبب حدوث متلازمة ما بعد الارتجاج بعد بعض الإصابات وليس غيرها.

عوامل الخطر

تتضمن عوامل الخطر للإصابة بمتلازمة ما بعد الارتجاج ما يلي:

  • العمر. وجدت الدراسات أن كبر السن أحد عوامل الخطر لمتلازمة ما بعد الارتجاج.
  • الجنس. النساء أكثر عرضة لتشخيص إصابتهن بمتلازمة ما بعد الارتجاج، ولكن قد يكون ذلك لأن النساء بصفة عامة أكثر عرضة لطلب الرعاية الطبية.

الوقاية

الطريقة الوحيدة المعروفة للوقاية من متلازمة ما بعد الارتجاج هي تجنب إصابة الرأس في المقام الأول.

تجنب إصابات الرأس

على الرغم من أنك لا تستطيع الإعداد لكافة المواقف المحتملة، فيما يلي بعض النصائح لتجنب الأسباب الشائعة لإصابات الرأس:

  • اربط حزام الأمان متى كنت مُسافرًا في سيارة، وتأكد من وجود الأطفال في مقاعد أمان مناسبة لأعمارهم. إن أقصى ركوب آمن للأطفال الأقل من 13 عامًا يكون في المقعد الخلفي خاصة إذا كانت سيارتك مجهزة بوسائد هوائية.
  • استخدم الخوذات متي مارست أنت أو أطفالك ركوب الدراجة، أو التزلج بمزلجة ذات عجلات، أو التزلج على الجليد، أو لعب كرة القدم، أو الضرب بالمضرب أو الجري نحو القاعدة في رياضة الكرة اللينة أو كرة البيسبول، أو التزلج اللوحي، أو ركوب الخيل. ارتدِ خوذة عندما تركب دراجة نارية.
  • اتخذ تدابير في المنزل للوقاية من السقوط، مثل إزالة السجاد صغير الحجم، وتحسين الإضاءة، وتركيب درابزينات.

16/05/2018
  1. Smith ST. Postconcussion syndrome: An overview for clinicians. Psychiatric Annals. 2017;47:77.
  2. Mullally WJ. Concussion. The American Journal of Medicine. In press. Accessed May 30, 2017.
  3. Tapia RN, et al. Rehabilitation of persistent symptoms after concussion. Physical Medicine and Rehabilitation Clinics of North America. 2017;28:287.
  4. Evans RW. Postconcussion syndrome. https://www.uptodate.com/home. Accessed May 24, 2017.
  5. Ferri FF. Postconcussive syndrome. In: Ferri's Clinical Advisor 2017. Philadelphia, Pa.: Elsevier; 2017. https://www.clinicalkey.com. Accessed June 2, 2017.
  6. Bramley H, et al. Mild traumatic brain injury and post-concussion syndrome. Sports Medicine and Arthroscopy Review. 2016;24:123.
  7. Schultz BA (expert opinion). Mayo Clinic, Rochester, Minn. June 13, 2017.
  8. What can I do to help prevent traumatic brain injury? Centers for Disease Control and Prevention. https://www.cdc.gov/traumaticbraininjury/prevention.html. Accessed June 2, 2017.
  9. Bellamkonda E (expert opinion). Mayo Clinic, Rochester, Minn. June 13, 2017.