حاصرات مستقبلات بيتا

تعالج حاصرات مستقبلات بيتا، المعروفة أيضًا بالعوامل الحاصرة لمستقبلات بيتا الأدرينية، مجموعة من الحالات، مثل ارتفاع ضغط الدم وحالات الصداع النصفي. تعرّف على المزيد حول هذه الفئة الدوائية.

By Mayo Clinic Staff

تعتبر حاصرات بيتا، التي تُعرف أيضًا باسم عقاقير حصر بيتا الأدرينالية، من الأدوية الخافضة لضغط الدم. تعمل حاصرات بيتا من خلال حصر تأثيرات هرمون الإبينفيرين، المعروف أيضًا باسم الأدرينالين.

وعندما تتناول حاصرات بيتا، ينبض قلبك ببطء وبقوة أقل، مما يؤدي إلى انخفاض ضغط الدم. كما تساعد حاصرات بيتا في توسعة الأوعية الدموية لتحسين تدفق الدم.

أمثلة على حاصرات مستقبلات بيتا

تؤثر بعض حاصرات مستقبلات بيتا بشكل رئيسي في القلب، بينما يؤثر بعضها الآخر في كل من القلب والأوعية الدموية. يعتمد اختيار أيهما أفضل لك على صحتك والحالة المرضية التي تخضع لعلاج لها.

تشمل الأمثلة على حاصرات مستقبلات بيتا الفموية ما يلي:

  • أسيبوتولول (سيكترال)
  • أتينولول (تينورمين)
  • بيسوبرولول (زيبيتا)
  • ميتوبرولول (لوبريسور، توبرول إكس إل)
  • نادولول (كورغارد)
  • نيبيفولول (بيستوليك)
  • بروبرانولول (أنديرال إل إيه، إينوبران إكس إل)

دواعي استعمال حاصرات بيتا

يصف الأطباء حاصرات بيتا للوقاية من ظهور أعراض حالات مرضية مختلفة أو علاجها أو تحسينها، ومن بين هذه الحالات:

  • ارتفاع ضغط الدم
  • عدم انتظام ضربات القلب (اضطراب نبض القلب)
  • فشل القلب
  • ألم الصدر (الذبحة الصدرية)
  • الأزمات القلبية
  • الصداع النصفي
  • أنواع معينة من الرعاش

لا يصف الأطباء حاصرات بيتا عادةً لعلاج ضغط الدم إلا بعد أن يثبت عدم فعالية أدوية ضغط الدم الأخرى، مثل مدرات البول. وقد يصفها الطبيب باعتبارها أحد الأدوية العديدة التي تخفض من ضغط الدم بما يشمل ذلك مثبطات الإنزيم المحول للإنجيوتنسين (ACE) أو مدرات البول أو حاصرات قنوات الكالسيوم.

ربما لا تعمل حاصرات بيتا بفعالية لدى الأشخاص ذوي الأصول الأفريقية وكبار السن وخاصة عند تناولها وحدها دون أدوية ضغط الدم الأخرى.

الآثار الجانبية والتحذيرات

قد تحدث آثار جانبية لدى الأشخاص الذين يتناولون حاصرات البيتا. إلا أن العديد من الأشخاص الذين يتناولون حاصرات البيتا لن تحدث لديهم أي آثار جانبية.

تتضمن الآثار الجانبية الشائعة لحاصرات البيتا ما يلي:

  • الإرهاق
  • برودة اليدين أو القدمين
  • زيادة الوزن

تتضمن الآثار الجانبية الأقل شيوعًا ما يلي:

  • ضيق النفس
  • صعوبة في النوم
  • الاكتئاب

لا تُستخدَّم حاصرات البيتا بشكلٍ عام في حالة الأشخاص المصابين بالربو بسبب مخاوف لاحتمالية أن يثير الدواء نوبات الربو الحادة لديهم. في حالة الأشخاص المصابين بداء السكري، قد تمنع حاصرات البيتا ظهور علامات انخفاض مستوى السكر في الدم، مثل زيادة سرعة ضربات القلب. من المهم مراقبة مستوى السكر في الدم لديك مراقبة منتظمة.

يمكن أن تؤثر حاصرات البيتا أيضًا على مستويات الكوليسترول وثلاثي الغليسريد، مما يتسبب في حدوث زيادة طفيفة في ثلاثي الغليسريد ونقص متواضع في البروتين الشحمي، الكوليسترول "الجيد". غالبًا ما تكون هذه التغيرات مؤقتة. يجب أن تتوقف فورًا عن تناول حاصرات البيتا لأن تناولها يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بأزمة قلبية أو مشكلات أخرى في القلب.

27/09/2018 انظر المزيد من التفاصيل الشاملة