لقد سمعت أنه لا ينبغي لمريض السُّكَّري أكل الفواكه الحلوة مثل الفراولة أو التوت. فهل هذا حقيقي؟

إجابة من إم ريجينا كاسترو، (دكتور في الطب)

هذه خرافة شائعة بأنك إذا كنت مصابًا بداء السكري فيجب ألا تأكل أطعمة معينة لأن جسمك يحتوي على "نسبة عالية من السكر". تحتوي بعض الفواكه بالفعل على سكريات أكثر من غيرها، ولكن هذا لا يعني أنه ينبغي عليك تجنب أكلها إذا كنت مريضًا بداء السكري.

يُذكر أن الكمية الإجمالية للكربوهيدرات في الأطعمة تؤثر على مستوى سكر الدم أكثر مما يفعل مصدر الكربوهيدرات أو سواء كان المصدر من النشويات أو السكريات. يُفترض أن تحتوي حصة الفواكه الواحدة على 15 غرامًا من الكربوهيدرات. ويعتمد حجم الوجبة على الكربوهيدرات التي تحتويها هذه الفاكهة.

تتمثل الفائدة من تناول الفاكهة منخفضة الكربوهيدرات في أنه يمكنك أكل كميات أكبر منها. ولكن سواء كنت تتناول فاكهة منخفضة الكربوهيدرات أو عالية الكربوهيدرات، فما دام حجم الوجبة يتكون من 15 غرامًا من الكربوهيدرات، سيكون لها نفس التأثير على سكر الدم.

تحتوي وجبات الفاكهة التالية على 15 غرامًا تقريبًا من الكربوهيدرات:

  • 1/2 تفاحة أو موزة متوسطة الحجم
  • 1 كوب من التوت الأسود
  • 3/4 كوب من التوت الأزرق
  • 1 كوب توت بري
  • 1 1/4 كوب من الفراولة
  • 1 كوب من الشمام أو القرع العسلي المقطع

With

إم ريجينا كاسترو، (دكتور في الطب)

11/06/2019 See more Expert Answers