نظرة عامة

انقطاع النفس الانسدادي النومي هو عبارة اضطراب نوم من المحتمل أن يتصف بالخطورة. يسبب توقف وبدأ التنفس بشكل متكرر أثناء النوم.

هناك عدة أنواع من توقف التنفس أثناء النوم، ولكن الأكثر شيوعًا هو انقطاع النفس الانسدادي النومي. يحدث هذا النوع من انقطاع النفس عندما ترتخي عضلات الحلق بشكل متقطع وتسد مجرى الهواء أثناء النوم. الشخير هو علامة ملحوظة لانقطاع النفس الانسدادي النومي.

تتوفر علاجات انقطاع النفس الانسدادي أثناء النوم. تتضمن إحدى العلاجات استخدام جهاز يبقي مجرى الهواء مفتوحًا أثناء النوم. خيار آخر هو قطعة فموية لدفع الفك إلى الأمام أثناء النوم. في الحالات الأكثر خطورة، قد تكون الجراحة خيارًا أيضًا.

الأعراض

قد تتضمن علامات انقطاع النفس الانسدادي النومي وأعراضه:

  • النوم المفرط نهارًا
  • الشخير بصوت عال
  • نوبات ملاحظة من توقف التنفس في أثناء النوم
  • استيقاظًا مفاجئًا مصاحبًا لصوت لهثان أو اختناق
  • الاستيقاظ وأنت تعاني فم جاف وحلق ملتهب
  • صداع الفترة الصباحية
  • صعوبة التركيز في أثناء النهار
  • تغيّرات مزاجية، مثل الإحباط أو التهيّج
  • ارتفاع ضغط الدم
  • تعرّقًا في أثناء الليل
  • انخفاض الرغبة الجنسية

متى تزور الطبيب

استشر أخصائيًا طبيًا إذا كنت تعاني أو إذا كان شريكك يعاني مما يلي:

  • الشخير بصوت عال بالقدر الكافي الذي يوقظك من نومك أو يوقظ الآخرين
  • الاستيقاظ بحالة لهثان أو اختناق
  • مرات التوقف المتقطعة في تنفسك خلال النوم
  • قد يسبب النعاس المفرط في أثناء النهار أن تغفو في أثناء العمل أو خلال مشاهدة التلفاز أو حتى في أثناء قيادة السيارة

قد لا يعتبر الناس الشخير علامة شيء محتمل خطير، وليس كل من يعاني الشخير مصابًا بانقطاع النفس الانسدادي النومي.

تأكد من التحدث إلى طبيبك إذا كنت تعاني الشخير بصوت عال، خاصة الشخير الذي يتخلله فترات صمت. بالنسبة لانقطاع النفس الانسدادي النومي، يكون صوت الشخير أعلى في أثناء النوم على ظهرك، ويهدأ عندما تنام على جنبك.

اسأل طبيبك حول أي مشكلة في النوم قد تتسبب في شعورك بالإرهاق والنعاس والانفعال المزمن. قد يكون النعاس المفرط في أثناء النهار نتيجة لاضطرابات أخرى، مثل داء التغفيق.

الأسباب

يحدث انقطاع النفس الانسدادي النومي عندما تسترخي العضلات في الجزء الخلفي من الحلق أكثر من اللازم للسماح بالتنفس الطبيعي. تدعم هذه العضلات الهياكل، بما في ذلك الحنك الرخو، واللهاة — جزء من نسيج مثلث الشكل يتدلى من الحنك الرخو، واللوزتين، واللسان.

عندما تسترخى العضلات، تضيق الشعب الهوائية أو تنغلق عند الاستنشاق وقد يكون التنفس غير كافٍ مدة من 10 إلى 20 ثانية. قد يقلل ذلك من مستوى الأكسجين في الدم ويسبب تراكم ثاني أكسيد الكربون.

يشعر المخ بنقص التنفس ويوقظك من النوم للحظة حتى تتمكن من إعادة فتح الشعب الهوائية. عادةً ما يكون هذا التنبيه قصيرًا حتى أنك لا تتذكره.

قد تستيقظ نتيجة ضيق عابر في التنفس ويصحح نفسه بسرعة، من خلال أخذ نفس عميق أو اثنين. قد تصدر أصوات شخير أو اختناق أو صوت لهثان.

قد يعيد هذا النمط نفسه بصعوبة من خمس مرات إلى 30 مرة أو أكثر كل ساعة، طوال الليل. تُضعف هذه الاضطرابات قدرتك على الوصول إلى مراحل النوم العميقة والمريحة التي ترجوها، فمن المحتمل أن تشعر بالنعاس في أثناء ساعات الاستيقاظ.

قد لا يدرك الأشخاص المصابون بانقطاع النفس الانسدادي النومي أن نومهم كان متقطعًا. في الواقع، يعتقد الكثير من الأشخاص المصابين بهذا النوع من انقطاع النفس أن نومهم كان جيدًا طوال الليل.

عوامل الخطر

يمكن لأيّ شخص أن يصاب بانقطاع النفس الانسدادي النومي. ولكن هناك عوامل معينة تعرضك لخطورة عالية، وتتضمن:

  • الوزن الزائد. يعاني حوالي نصف الأشخاص المصابين بانقطاع التنفس الانسدادي النومي من فرط الوزن. فيمكن للرواسب الدهنية الموجودة في محيط المجرى الهوائي العلوي أن تعرقل التنفس.

    ورغم ذلك، ليس كل من يعاني انقطاع النفس الانسدادي النومي يعاني فرط الوزن، أو العكس. فيمكن أن يصاب الأشخاص النحيفة به أيضًا.

  • ضيق المسالك الهوائية. قد ترث ضيق المسالك الهوائية بشكل طبيعي. أو يمكن أن تتضخم اللوزتين أو اللحمية لديك، مما قد يسدّ المسالك الهوائية.
  • ارتفاع ضغط الدم (فرط ضغط الدم). ينتشر انقطاع النفس الانسدادي النومي نسبيًا بين الأشخاص المصابين بفرط ضغط الدم.
  • احتقان الأنف المزمن. يتضاعف حدوث انقطاع النفس الانسدادي النومي في العادة لدى الأشخاص الذين دائمًا ما يعانون من احتقان الأنف الليلي، بغض النظر عن السبب. قد يكون ذلك بسبب ضيق المسالك الهوائية.
  • التدخين. الأفراد المدخنون أكثر عرضةً للإصابة بانقطاع النفس الانسدادي النومي.
  • داء السكري. قد ينتشر انقطاع النفس الانسدادي النومي بين الأشخاص المصابين بالسكري.
  • الجنس. بوجه عام، إن الرجال أكثر عرضةً لانقطاع النفس الانسدادي النومي من النساء بمقدار الضعف.
  • وجود تاريخ عائلي للإصابة انقطاع النفس النومي. إذا كان يعاني أحد أفراد عائلتك بانقطاع النفس الانسدادي النومي، فقد تكون أكثر عرضةً لهذا المرض.
  • الربو. لقد أشارت الأبحاث أن هناك ارتباطًا بين الربو وخطر الإصابة بانقطاع النفس الانسدادي النومي.

المضاعفات

يُعتبر انقطاع النفس الانسدادي النومي حالة طبية حرجة. قد تشمل المضاعفات:

  • الإرهاق والشعور بالنعاس أثناء النهار. الاستيقاظ المتكرر المرتبط بانقطاع النفس أثناء النوم يجعل النوم الطبيعي، المجدد للنشاط مستحيلاً. يعاني الأشخاص المصابون بانقطاع النفس الانسدادي النومي من الخمول أثناء النهار والإرهاق والتهيج. قد يواجهوا صعوبة بالتركيز ويغلبهم النعاس وقت العمل أو أثناء مشاهدة التلفاز أو أثناء القيادة.

    قد يعاني الأطفال أو صغار السن المصابين بانقطاع النفس الانسدادي النومي من فقر الآداء المدرسي ومشاكل بالتركيز أو السلوك.

  • مشكلات في القلب والأوعية الدموية. يُزيد انخفاض مفاجئ في مستويات الأوكسجين بالدم الذي يحدث أثناء انقطاع النفس الانسدادي النومي من ضغط الدم وإجهاد القلب والأوعية الدموية. يعاني الأشخاص المصابون بانقطاع النفس الانسدادي النومي من ارتفاع ضغط الدم (فرط ضغط الدم)، والذي يزيد من خطورة الإصابة بأمراض القلب.

    كلما زادت حدة انقطاع النفس الانسدادي النومي، تزيد خطورة الإصابة بمرض الشريان التاجي والنوبات القلبية وفشل القلب والسكتة. إن الرجال المصابون بانقطاع النفس الانسدادي النومي عرضة لخطر الإصابة بفشل القلب، بينما لا تتعرض النساء المصابة بانقطاع النفس الانسدادي النومي لنفس الخطر.

    يزيد انقطاع النفس الانسدادي النومي من خطر نظم القلب غير الطبيعية (اضطراب نظم القلب). يمكن لهذا النظم غير الطبيعي أن يخفض مستويات الأكسجين في الدم. إذا كان هناك مرض قلبي كامن، قد تؤدي هذه النوبات المتكررة من انخفاض الأكسجين بالدم إلى الوفاة المفاجئة نتيجة حالة قلبية.

  • المضاعفات المصاحبة للأدوية والجراحة. إن بعض الأدوية والتخدير الكلي أمر يثير القلق لمصابي انقطاع النفس الانسدادي النومي. تريح هذه الأدوية، مثل المهدئات والمخدرات ومسكنات الألم والتخدير الكلي، المجرى الهوائي العلوي وقد تزيد من سوء حالة انقطاع النفس الانسدادي النومي التي تعاني منها.

    إذا كنت مصابًا بانقطاع النفس الانسدادي النومي، قد تعاني من مشاكل سوء التنفس بعد الجراحة، خاصة بعد التخدير والنوم على ظهرك. يكون الأشخاص المصابون بانقطاع النفس الانسدادي النومي أكثر عرضة للمضاعفات بعد الجراحة.

    قبل خضوعك للجراحة، أخبر طبيبك بأنك مصاب بانقطاع النفس الانسدادي النومي أو بأعراض تتعلق به. إذا كنت تعاني من أعراض انقطاع النفس الانسدادي النومي، قد يفحصك طبيبك للتحقق من إصابتك بالمرض من عدمه قبل الجراحة.

  • مشكلات العيون. اكتشف بعض الباحثون ترابطًا بين انقطاع النفس الانسدادي النومي وبعض حالات العين، مثل الزَرَق. عادة، يمكن علاج مضاعفات العين.
  • الشركاء المحرومون من النوم. يمكن أن يمنع الشخير بصوت عال أولئك الذين من حولك من الحصول على الراحة الكافية وفي نهاية المطاف يجعل علاقاتك مضطربة. قد يختار بعض الشركات النوم في غرفة أخرى. يُحرم العديد من شركاء الأشخاص المصابين بالشخير من النوم أيضًا.

قد يشتكي الأشخاص المصابون بانقطاع النفس الانسدادي النومي من مشاكل الذاكرة أيضًا، وصداع الفترة الصباحية، وتقلب المزاج أو الشعور بالإحباط، والحاجة للتبول المتكرر ليلًا (البوال الليلي).

انقطاع النفس الانسدادي النومي care at Mayo Clinic

16/05/2018
References
  1. Longo DL, et al., eds. Sleep apnea. In: Harrison's Principles of Internal Medicine. 19th ed. New York, N.Y.: McGraw-Hill Education; 2015. http://accessmedicine.com. Accessed March 22, 2016.
  2. What is sleep apnea? National Heart, Lung, and Blood Institute. http://www.nhlbi.nih.gov/health/health-topics/topics/sleepapnea. Accessed March 26, 2016.
  3. Amardottir ES, et al. Nocturnal sweating — A common symptom of obstructive sleep apnoea: The Icelandic sleep apnoea cohort. BMJ Open 2013;3:1.
  4. Strohl KP. Overview of obstructive sleep apnea in adults. http://www.uptodate.com/home. Accessed March 4, 2016.
  5. Teodorescu M, et al. Association between asthma and risk of developing obstructive sleep apnea. JAMA. 2015;313:156.
  6. Mehra R. Obstructive sleep apnea and cardiovascular disease. http://www.uptodate.com/home. Accessed March 4, 2016.
  7. Hashim SP, et al. Prevalence of glaucoma in patients with moderate to severe obstructive sleep apnea: Ocular morbidity and outcomes in a 3 year follow-up study. Eye. 2014;28:1304.
  8. Bilgin G. Normal-tension glaucoma and obstructive sleep apnea syndrome: A prospective study. BMC Ophthalmology. 2014;14:27.
  9. Kryger MH. Management of obstructive sleep apnea in adults. http://www.uptodate.com/home. Accessed March 4, 2016.
  10. Inspire upper airway stimulation. Food and Drug Administration. http://www.fda.gov/MedicalDevices/ProductsandMedicalProcedures/DeviceApprovalsandClearances/Recently-ApprovedDevices/ucm398321.htm. Accessed March 26, 2016.
  11. Strollo PJ, et al. Upper-airway stimulation for obstructive sleep apnea. New England Journal of Medicine. 2014;370:139.
  12. Lalwani AK, et al., eds. Sleep disorders. In: Current Diagnosis & Treatment in Otolaryngology — Head & Neck Surgery. 3rd ed. New York, N.Y.: The McGraw-Hill Companies; 2012. http://accessmedicine.com. Accessed March 27, 2016.
  13. 2008 Physical Activity Guidelines for Americans. U.S. Department of Health and Human Services. http://www.health.gov/PAGUIDELINES/guidelines/default.aspx. Accessed March 26, 2016.
  14. Riggs EA. AllScripts EPSi. Mayo Clinic, Rochester, Minn. Feb. 2, 2016.
  15. Find a sleep facility near you. American Academy of Sleep Medicine. http://www.sleepeducation.org/find-a-facility. Accessed March 26, 2016.