ما الذي يعنيه مصطلح "الكسر القذفي"؟ ما الذي يقيسه؟

إجابة من ريخا منقاد، (دكتور في الطب)

Multimedia

    الكسر القذفي مقياسٌ لنسبة الدم الذي يغادر القلب في كل مرة ينقبض فيها.

    ينقبض القلب وينبسط. حين ينقبض القلب، فإنه يقذف الدم من غرفتي ضخ الدم (البطينين). وحين ينبسط القلب، يمتلئ البطينان مرةً أخرى بالدم. ومهما بلغت قوَّة الانقباض، فلن يستطيع القلب ضخ جميع الدم خارج البطين. ويشير مصطلح "الكسر القذفي" إلى نسبة الدم التي يتم ضخها من خارج بطين ممتلئ مع كل نبضة.

    عادة ما يتم قياس الكسر القذفي فقط في البطين الأيسر. البطين الأيسر هو حجيرة الضخ الرئيسية بالقلب. فهو يضخ الدم الغني بالأكسجين للأعلى خلال الأبهر الصاعد ليصل إلى بقية الجسم.

    • والنسبة الطبيعية للكسر القذفي في LV هي 55% أو أكثر.
    • أما إذا كان الكسر القذفي في LV بنسبة 50% أو أقل فإنه يعتبر منخفضًا.
    • وإذا تراوحت نسبة الكسر القذفي في LV بين 50% و 55% فإنها تعتبر "حَدّية".

    الكسر القذفي هو مجرد واحد من الاختبارات العديدة التي قد يستخدمها الطبيب لمعرفة كفاءة أداء قلبك. وحتى إذا كانت نسبة الكسر القذفي طبيعية، فقد لا تكون وظائف القلب العامة طبيعية. استشر طبيبك إذا كانت لديك مخاوف حول قلبك.

    بعض الأمور التي قد تسبب انخفاض الكسر القذفي هي:

    • ضعف عضلة القلب، مثل اعتلال عضلة القلب
    • نوبة قلبية ألحقت الضرر بعضلة القلب
    • مشاكل بصمام القلب
    • ارتفاع ضغط الدم غير المسيطر عليه لمدة طويلة

    يمكن قياس الكسر القذفي باستخدام تقنيات التصوير، مثل:

    • مخطَّط صدى القلب. هذا هو الاختبار الأكثر شيوعًا لقياس الكسر القذفي. خلال إجراء مخطط صدى القلب، تُستخدم موجات صوتية لإنشاء صور للقلب ولعملية ضخ الدم من خلاله.
    • القسطرة القلبية. خلال القسطرة، يتم إدخال أنبوبٍ بلاستيكي رفيع (قسطار) داخل شريان في ذراعك أو قدمك ثم يتم توجيهه نحو القلب. يمكن استخدام الصور الملتقطة أثناء القسطرة لتقدير الكسر القذفي للقلب.
    • التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI). (MRI)، تُستخدم موجات لاسلكية ومجال مغناطيسي لإعداد صورٍ مقطعية لأجزاء محددة من الجسم. عندما يُستخدم (MRI) لدراسة القلب، فإنه يُعرف باسم التصوير القلبي الوعائي بالرنين المغناطيسي.
    • التصوير المقطعي المحوسب (CT). أثناء (CT)، تُستخدم تقنية أشعة سينية خاصة لإنشاء صور مستعرضة لأجزاء معينة من جسمك. وعند إجرائه على القلب، فإنه يُسمى التصوير المقطعي القلبي المحوسب.
    • التصوير النووي. أثناء التصوير النووي، يُحقن مجرى دمك بكميات ضئيلة من مادة مشعة. ثم تقوم كاميرات خاصة بتعقب المادة المشعة في الدم أثناء تدفقه عبر القلب والرئتين.

    With

    ريخا منقاد، (دكتور في الطب)

    25/09/2019 See more Expert Answers