نظرة عامة

إحصار الحزيمة هو حالة يحدث بها تأخيرٌ أو انسداد في المسار الذي تنتقل عبره النبضات الكهربائية لتجعل قلبك ينبض. أحيانًا ما يصعّب إحصار الحزيمة على القلب ضخ الدم بفعالية عبر جسدك.

قد يحدث التأخير أو الانسداد في المسار الذي يُرسل نبضات كهربائية إلى الجانب الأيسر أو الأيمن من الحجرات السفلى لقلبك (البطينين).

قد لا يحتاج إِحْصار الحُزَيمَة إلى علاج. ولكن عند الحاجة إلى علاج هذه الحالة الصحية، سيشمل العلاج إدارة وعلاج أي حالات صحية كامنة - مثل أمراض القلب - تتسبب في الإصابة بإحصار الحُزَيمَة.

الأعراض

لدى الغالبية، لا يَتسبب مرض إحصار الحزيمة في أي أعراض. بل إن بعض الأشخاص المصابين بمرض إحصار الحزيمة لا يعرفون أنهم مصابون به.

وفي حالات نادرة، قد تشمل المؤشرات والأعراض الإغماء (الغَشي) أو الشعور كما لو كنت ستصاب بالإغماء (ما قبل الغشي).

متى تزور الطبيب

إذا كنت قد أُغْشِي عليك، فزر طبيبك لاستبعاد أي أسباب كامنة خطيرة.

إذا كنت مصابًا بأحد أمراض القلب أو بإِحصار الحُزيمة حسب تشخيص طبيبك، فلا تتردد في سؤاله عن عدد زيارات المتابعة اللازمة لحالتك.

الأسباب

عادةً ما تؤدي نبضات كهربية داخل عضلات القلب إلى جعلها تنبض (تنقبض). وتنتقل هذه النبضات الكهربية على مسار يتضمن اثنين من الحُزَيمات القلبية اليمنى واليسرى. في حالة تلف إحدى الحزيمتين أو كلتيهما - بسبب نوبة قلبية على سبيل المثال - يمكن أن يؤدي ذلكَ إلى تكوين حائل في طريق النبضات الكهربية، وحينها سينبض قلبكَ بشكل غير طبيعي.

تختلف أسباب إِحصار الحُزَيمَة القلبية، وفقًا لِمَا إذا كانت الحزيمة اليسرى أم اليمنى هي المُصابة. في بعض الأحيان، يكون السبب مجهولًا.

وتشمل الأسباب:

انسداد الحُزيمة اليسرى

  • النوبة القلبية (احتشاء عضلة القلب)
  • فَرْطُ ضَغْطِ الدَّم‎
  • التهاب عضل القلب بسبب بكتيريا أو فيروس
  • سماكة، أو تصلب أو ضعف عضلة القلب (اعتلال عضلة القلب)

انسداد الحزيمة اليمنى

  • الجلطة الدموية في الرئتين (انصمام رئوي).
  • النوبة القلبية (احتشاء عضلة القلب)
  • عيوب في القلب تظهر عند الولادة (عيوب خلقية)، مثل وجود ثقب في الجدار الفاصل بين الغرف العلوية للقلب (عيب الحاجز الأذيني)
  • ضغط دم مرتفع في الشريان التاجي (ارتفاع ضغط الدم الرئوي)
  • التهاب عضل القلب بسبب بكتيريا أو فيروس

عوامل الخطر

قد تشتمل عوامل خطر الإصابة بمرض إحصار الحزيمة على ما يلي:

  • التقدُّم في السن. يشيع مرض إحصار الحزيمة بين كبار السن أكثر من الشباب.
  • المشكلات الصحية المستبطنة. يزداد خطر إصابتك بمرض إحصار الحزيمة في حال كنت مصابًا بارتفاع ضغط الدم أو مرض القلب.

المضاعفات

في حال إحصار الحزمة اليمنى واليسرى، يُصبح الخطر الأساسي هو الإحصار الكامل للإشارات الكهربية الصادرة من حجيرتي القلب العلويتين (الأذينين) إلى الحجيرتين السفليتين (البطينين). وقد يبطئ إحصار الإشارات نبض القلب والذي يؤدي إلى الإغماء واضطراب القلب وحدوث مضاعفات أخرى خطيرة.

ولأن انسداد فرع الحزيمة يؤثر على النشاط الكهربي لقلبك، فقد يتسبَّب في بعض الأحيان بحدوث تعقيد في التشخيص الدقيق لأمراض القلب الأخرى، خصوصًا النوبات القلبية، وقد يؤدي إلى تأخر التحكم الجيد في هذه المشاكل.

15/10/2020
  1. Conduction disorders. American Heart Association. https://www.heart.org/en/health-topics/arrhythmia/about-arrhythmia/conduction-disorders#. Accessed April 20, 2020.
  2. Sauer WH. Left bundle branch block. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed April 20, 2020.
  3. Sauer WH. Right bundle branch block. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed April 20, 2020.
  4. Bundle branch block and fascicular block. Merck Manual Professional Version. https://www.merckmanuals.com/professional/cardiovascular-disorders/arrhythmias-and-conduction-disorders/bundle-branch-block-and-fascicular-block. Accessed April 20, 2020.
  5. Cardiac resynchronization therapy. American Heart Association. https://www.heart.org/en/health-topics/heart-failure/treatment-options-for-heart-failure/cardiac-resynchronization-therapy-crt. Accessed April 20, 2020.
  6. Lopez-Jimenez F (expert opinion). Mayo Clinic March 4, 2018.
  7. Noseworthy PA (expert opinion). Mayo Clinic. Sept. 28, 2020.