نظرة عامة

تعتبر السكتة القلبية المفاجئة هي حالة تنطوي على فقدان مفاجئ وغير متوقع لوظائف القلب والتنفس والوعي. عادةً ما ينجم توقف القلب المفاجئ عن اضطراب كهربائي في القلب يعطل حركة الضخ، ويوقف تدفق الدم إلى باقي الجسم.

ويختلف توقف القلب المفاجئ عن النوبة القلبية، التي هي حالة تحدث عند عرقلة تدفق الدم إلى جزء من القلب. ومع ذلك، فإن النوبة القلبية يمكن أن تسبب اضطرابًا كهربائيًا في بعض الأحيان، يؤدي بدوره إلى توقف القلب المفاجئ.

السكتة القلبية المفاجئة هي حالة طبية طارئة. ويمكن أن تسبب الموت المفاجئ للقلب، إذا لم تعالج على الفور. في ظل الرعاية الطبية المناسبة والسريعة، تزداد إمكانية النجاة. يمكن أن يحسن إجراء الإنعاش القلبي الرئوي (CPR)، أو العلاج باستخدام جهاز مقوم نظم القلب ومزيل الرجفان، أو حتى إجراء ضغطات على الصدر، فرص البقاء على قيد الحياة حتى وصول أخصائيي حالات الطوارئ.

الأعراض

تكون أعراض السكتة القلبية المفاجئة فورية وجذرية، وتشمل:

  • انهيارًا مفاجئًا
  • توقف النبض
  • توقف التنفس
  • فقدان الوعي

أحيانًا تسبق العلامات والأعراض الأخرى السكتة القلبية المفاجئة. وقد تشمل الشعور بالإرهاق، أو الإغماء، أو فقدان الوعي، أو الدوار، أو ألم الصدر، أو ضيق التنفس، أو الضعف، أو الخفقان أو القيء. ولكن عادة ما تحدث السكتة القلبية المفاجئة دون سابق إنذار.

متى تزور الطبيب

اذهب إلى طبيبك بسرعة إذا عانيت نوبات متكررة من ألم الصدر أو شعور بعدم الراحة فيه أو خفقان في القلب أو ضربات قلب غير منتظمة أو سريعة أو صفير أو ضيق في النفس غير مبررين أو إغماء أو شبه إغماء، أو إذا شعرت بدوار أو بدوخة. إذا كانت تلك الأعراض مستمرة، ينبغي عليك الاتصال بـ 911 أو بالمساعدة الطبية الطارئة.

عندما يتوقف القلب، يمكن أن يؤدي نقص الدم المحمل بالأكسجين إلى تلف المخ في بضع دقائق فقط. يمكن أن يحدث الموت أو تلف الدماغ الدائم خلال أربع إلى ست دقائق. يشكل الوقت عاملاً حرجًا عندما تساعد شخص فاقد الوعي ولا يتنفس. اتخذ إجراء فوري.

  • اتصل بـ 911، أو برقم الطوارئ في منطقتك إذا ما قابلت شخصًا ما في حالة هبوط أو عدم استجابة. إذا كان الشخص الفاقد للوعي طفلاً وأنت بمفردك، فاستخدم الإنعاش القلبي الرئوي CPR، أو ضغط الصدر فقط، لدقيقتين قبل الاتصال بـ 911 أو بالمساعدة الطبية الطارئة أو قبل استخدام أجهزة إزالة رجفان القلب المحمول.
  • نفّذ إجراء الإنعاش القلبي الرئوي. تحقق بسرعة من تنفس الشخص الفاقد للوعي. إذا لم يكن يتنفس بشكل طبيعي، فابدأ بإجراء الإنعاش القلبي الرئوي. اضغط على صدر الشخص بقوة وبسرعة — بمعدل 100 حتى 120 ضغطة في الدقيقة. إذا كنت مُدربًا على الإنعاش القلبي الرئوي، فافحص المجرى الهوائي للشخص وطبق تنفس الإنقاذ بعد كل 30 ضغطة.

    إذا لم تكن مُدربًا، فاستمر فقط في ضغط الصدر. اسمح للصدر أن يعلو بالكامل بين الضغوط. استمر في القيام بذلك حتى يؤتى جهاز إزالة رجفان القلب المحمول أو حتى وصول موظفي الطوارئ.

  • استخدم جهاز إزالة رجفان القلب المحمول، إذا كان هناك واحد متاح. إذا كنت غير مُدرب على استخدام جهاز إزالة رجفان القلب المحمول، يمكن أن يرشدك عامل تشغيل خط الاتصال برقم 911 أو المساعدة الطبية الطارئة في استخدامه. وجه صدمة واحدة بالجهاز إذا ما نصح الجهاز بذلك، ومن ثم ابدأ الإنعاش القلبي الرئوي (CPR) في الحال بدءًا بضغطات الصدر، أو اضغط على الصدر عدة مرات فقط لدقيقتين تقريبًا.

    تحقق من نظم قلب الشخص مستخدمًا جهاز إزالة رجفان القلب. سيطبق جهاز إزالة رجفان القلب صدمة إذا ما دعت الضرورة لذلك. كرر تلك الدورة حتى يستعيد الشخص وعيه أو يتولى موظفو الطوارئ الأمر.

تُتاح أجهزة إزالة رجفان القلب الخارجية الآلية (AEDs) تلك في عدد متزايد من الأماكن، بما في ذلك المطارات، والكازينوهات، ومراكز التسوق الكبرى. كما يمكنك شراؤها أيضًا لمنزلك. تأتي أجهزة إزالة رجفان القلب الخارجية الآلية (AEDs) مع تعليمات مدمجة بها للاستخدام. حيث إنها مبرمجة على السماح بتطبيق صدمة متى كان ذلك مناسبًا.

الأسباب

عادةً ما يكون السبب المباشر لتوقف القلب المفاجئ اضطراب نظم القلب (اضطراب نبض القلب)، والذي يحدث نتيجة لوجود مشكلة في النظام الكهربي للقلب.

على عكس العضلات الأخرى في جسمك، والتي تعتمد على المولات العصبية لاستقبال التحفيز الكهربائي التي تحتاجه للعمل، فإن قلبك لديه محفز كهربائي خاص به — مجموعة متخصصة من الخلايا تسمى العقدة الجيبية توجد في الغرفة العليا اليمنى (الأذين الأيمن) من قلبك. حيث تولد العقدة الجيبية نبضات كهربية تتدفق بشكل منتظم خلال القلب لتتزامن مع معدل نبضات القلب وتتناسق مع ضخ الدم من القلب إلى بقية أجزاء الجسم.

وفي حال حدوث أمر غير طبيعي في العقدة الجيبية أو عملية تدفق النبضات الكهربية خلال القلب، فقد ينشأ اضطراب نبض القلب الذي يسبب تسارع نبضات القلب أو تباطؤها بشكل كبير على نحو غير منتظم. غالبًا ما تكون هذه الانقطاعات في النبض مؤقتة وغير ضارة. ولكن توجد أنواع خطيرة من اضطرابات نبض القلب والتي يمكن أن تؤدي إلى توقف عمل القلب بشكل مفاجئ (توقف القلب المفاجئ).

ويعد اضطراب نبض القلب المُسمى بالرجفان البطيني من أكثر أسباب توقف القلب؛ ويحدث هذا الاضطراب عندما تتسبب النبضات الكهربية السريعة غير المنتظمة في رجف البطينين بلا فائدة بدلاً من ضخ الدم.

في معظم الأحيان، لا تحدث اضطرابات نبض القلب التي تحفز توقف القلب من تلقاء نفسها. ففي حالة القلب الصحي والطبيعي، من المستبعد أن يستمر اضطراب نظم القلب دون محفز خارجي، مثل الصدمة الكهربية أو استخدام عقاقير غير شرعية أو التعرض لصدمة في الصدر في الوقت غير المناسب من دورة القلب (ارتجاج القلب).

حالات القلب التي يمكن أن تؤدي إلى سكتة قلبية مفاجئة

عادةً ما يصيب اضطراب نبض القلب المهدد للحياة الأشخاص الذين يعانون بالفعل من حالة قلبية، مثل:

  • مرض الشريان التاجي. تحدث معظم حالات توقف القلب المفاجئ لدى الأشخاص الذين يعانون من مرض الشريان التاجي. فعندما يكون الشخص مصابًا بهذا المرض، تصبح الشرايين مسدودة بالكوليسترول والرواسب الأخرى مما يحد هذا من تدفق الدم إلى القلب. ويمكن أن يؤدي ذلك إلى صعوبة إطلاق القلب للنبضات الكهربية على نحو سلس.
  • النوبة القلبية. إذا حدثت الأزمة القلبية التي غالبًا تكون نتيجة لمرض الشريان التاجي الحاد، فيمكن أن تثير حالة الرجفان البطيني وتوقف القلب المفاجئ. وبالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يتخلف عن النوبة القلبية مناطق من الأنسجة الندبية. ويمكن أن تؤدي دوائر القصر الكهربية حول النسيج الندبي إلى اضطراب نظم القلب.
  • القلب التضخمي (اعتلال عضلة القلب). يحدث ذلك بشكل رئيسي عندما تتمدد الجدران العضلية للقلب وتتضخم أو تتصلب. وفي كلتا الحالتين، تكون عضلة القلب غير طبيعية؛ وهي حالة تؤدي في أغلب الأحيان إلى تلف نسيج القلب ومن المحتمل أن تسبب اضطراب نبض القلب.
  • الداء القلبي الصمامي. يمكن أن يؤدي تسريب الصمامات القلبية أو ضيقها إلى تمديد عضلة القلب أو تصلبها أو الأمرين معًا. وعندما تصبح غرف القلب متضخمة أو واهنة نتيجة للتوتر الذي يسببه الصمام الضيق أو المسرّب، تزداد مخاطرة الإصابة باضطراب نبض القلب.
  • الداء القلبي الخلقي. عندما يحدث توقف القلب المفاجئ لدى الأطفال أو البالغين، قد يكون نتيجة الإصابة بحالة قلبية قائمة منذ الولادة (مرض قلبي خلقي). حتى البالغين الذين خضعوا لجراحة تصحيحية لعيب قلبي خلقي لا يزالون عرضة لخطر التعرض لتوقف القلب المفاجئ.
  • المشكلات الكهربائية في القلب. في حالة بعض الأشخاص، تكون المشكلة كامنة في النظام الكهربي للقلب نفسه ولا تكون مشكلة متعلقة بعضلة القلب ولا صماماته. يسمى ذلك عدم انتظام ضربات القلب الأولية ويشمل حالات، مثل متلازمة بروغادا ومتلازمة فترة QT الطويلة.

عوامل الخطر

نظرًا لأن توقف القلب المفاجئ يرتبط في الأغلب بمرض الشريان التاجي، فالعوامل نفسها التي تعرضك لمرض الشريان التاجي قد تجعلك كذلك عرضة للإصابة بتوقف القلب المفاجئ. وهذه تشمل:

  • تاريخ عائلي من الإصابة بمرض الشريان التاجي
  • التدخين
  • ارتفاع ضغط الدم
  • ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم
  • السمنة
  • داء السكري
  • نمط الحياة الخامل
  • الإفراط في شرب الكحوليات (أكثر من شرابين يوميًا)

تشمل العوامل الأخرى التي قد تعزز خطر إصابتك بتوقف القلب المفاجئ:

  • الإصابة سابقًا بنوبة توقف قلب مفاجئ أو تاريخ عائلي من الإصابة بتوقف القلب المفاجئ
  • نوبة قلبية سابقة
  • تاريخ شخصي أو عائلي من الإصابة بأشكال أخرى من أمراض القلب، مثل اضطرابات نظم القلب، وعيوب القلب الخلقية وفشل القلب واعتلال عضلة القلب
  • العمر — تزداد نسبة حدوث توقف القلب المفاجئ مع تقدم العمر
  • الذكورة — الرجال أكثر عرضة للإصابة بتوقف القلب المفاجئ بنسبة تتراوح من ضعفين إلى ثلاثة أضعاف
  • استخدام العقاقير غير المشروعة، مثل الكوكايين والأمفيتامينات
  • اختلال توازن العناصر الغذائية، مثل انخفاض مستويات البوتاسيوم أو الماغنسيوم

المضاعفات

عندما يحدث توقف القلب المفاجئ، يكون الدماغ هو أول جزء في الجسم يعاني، لأنه، على عكس الأعضاء الأخرى، لا يوجد لديه احتياطي من الدم الغني بالأكسجين. فهو يعتمد بالكامل على قدر متواصل من الدم. ويمكن لانخفاض تدفق الدم إلى الدماغ أن يسبب فقدان الوعي.

إذا لم يعد نظم قلبك بسرعة إلى نظمه الطبيعي، فستتم الإصابة بتلف الدماغ وتؤدي إلى الوفاة. إذا استمر توقف القلب المفاجئ لأكثر من 8 دقائق، فستكون فرص النجاة نادرة. قد يوضح الناجون من توقف القلب علامات تلف الدماغ.

الوقاية

لا توجد طريقة مؤكدة لمعرفة خطر الإصابة بسكتة قلبية مفاجئة، لذلك التقليل من خطر الإصابة هو أفضل استراتيجية. وتشمل الخطوات إجراء فحوص منتظمة، وفحوص الكشف عن مرض القلب، والعيش حسب نمط حياة صحي للقلب من خلال اتباع النهج التالية:

  • امتنع عن التدخين، وتناول المشروبات الكحولية باعتدال (لا تشرب أكثر من مرة أو مرتين في اليوم).
  • اتبع نظامًا غذائيًا صحيًا ومتوازنًا.
  • حافظ على نشاطك البدني.

إذا كنت تعلم أنك مصاب بمرض بالقلب، أو بحالات تجعلك أكثر عرضة للإصابة بقلب مريض، فربما يوصي طبيبك باتخاذ الخطوات الملائمة لتحسين صحتك، مثل تناول الأدوية لعلاج الكوليسترول المرتفع، أو توخي الحرص في إدارة داء السكري.

قد يوصي الأطباء لبعض الأشخاص الذين يعانون خطرًا زائدًا معلومًا لتوقف القلب المفاجئ — كأصحاب الحالات القلبية — بعقاقير مضادة لاضطراب نظم القلب، أو بجهاز مقوم نظم القلب ومزيل الرجفان القابل للزراعة (ICD) كسبل وقاية أوليّة.

إذا كنت عرضة لخطر زائد للإصابة بتوقف القلب المفاجئ، يمكنك أيضًا التفكير في شراء جهاز مزيل الرجفان الخارجي الآلي (AED) لاستخدامه بالمنزل. قبل شراء أحد الأجهزة، ناقش هذا القرار مع طبيبك. يمكن أن تكون الأجهزة المزيلة للرجفان الخارجية الآلية باهظة الثمن، ولا يشملها التأمين الصحي دائمًا.

إذا كنت تعيش مع شخص معرض لتوقف القلب المفاجئ، فمن المهم أن تتدرب على إجراء الإنعاش القلبي الرئوي. يوفر الصليب الأحمر الأمريكي (American Red Cross) ومنظمات أخرى دورات تدريبية في إجراء الإنعاش القلبي الرئوي واستخدام الجهاز المزيل للرجفان للجمهور. التدريب لن يساعد أحباءك فقط، بل سيساعد الآخرين في مجتمعك أيضًا. كلما ازداد عدد الأشخاص الملمين بكيفية الاستجابة لطوارئ القلب، ازدادت معدلات البقاء على قيد الحياة بعد توقف القلب المفاجئ.

توقف القلب المفاجئ - الرعاية في Mayo Clinic (مايو كلينك)

16/05/2018
References
  1. Longo DL, et al., eds. Cardiovascular collapse, cardiac arrest, and sudden cardiac death. In: Harrison's Principles of Internal Medicine. 19th ed. New York, N.Y.: McGraw-Hill Education; 2015. http://accessmedicine.com. Accessed Oct. 20, 2015.
  2. Sudden cardiac arrest. National Heart, Lung, and Blood Institute. http://www.nhlbi.nih.gov/health/health-topics/topics/scda/. Accessed Oct. 20, 2015.
  3. Podrid PJ. Overview of sudden cardiac arrest and sudden cardiac death. http://www.uptodate.com/home. Accessed Oct. 20, 2015.
  4. Heart attack or sudden cardiac arrest: How are they different? American Heart Association. http://www.heart.org/HEARTORG/Conditions/More/MyHeartandStrokeNews/Heart-Attack-or-Sudden-Cardiac-Arrest-How-Are-They-Different_UCM_440804_Article.jsp#.Vi55p36rTIU. Accessed Oct. 20, 2015.
  5. Neumar RW, et al. Part 1: Executive summary 2015 American Heart Association guidelines update for cardiopulmonary resuscitation and emergency cardiovascular care. Circulation. 2015;132(suppl):S315.
  6. Arrhythmia. National Heart, Lung, and Blood Institute. http://www.nhlbi.nih.gov/health/health-topics/topics/arr. Accessed Oct. 21, 2015.
  7. Fuster V, et al., eds. Sudden cardiac death. In: Hurst's The Heart. 13th ed. New York, N.Y.: The McGraw-Hill Companies; 2011. http://www.accessmedicine.com. Accessed Oct. 21, 2015.
  8. Goldberger AL, et al. Sudden cardiac arrest and sudden cardiac death. In: Clinical Electrocardiography: A Simplified Approach. 8th ed. Philadelphia, Pa.: Saunders Elsevier; 2013. http://www.clinicalkey.com. Accessed Oct. 20, 2015.
  9. Ejection fraction heart failure measurement. American Heart Association. http://www.heart.org/HEARTORG/Conditions/HeartFailure/SymptomsDiagnosisofHeartFailure/Ejection-Fraction-Heart-Failure-Measurement_UCM_306339_Article.jsp#.Vi58RH6rTIU. Accessed Oct. 20, 2015.
  10. Riggin EA. Allscripts EPSi. Mayo Clinic, Rochester, Minn. Oct. 5, 2015.
  11. Rohren CH (expert opinion). Mayo Clinic, Rochester, Minn. Oct. 28, 2015.