نظرة عامة

يحدث ضيق الصمام الأورطي، أو ضيق الأبهري، عندما يضيق صمام القلب الأورطي. ولا يمكن فتح الصمام الضيق بشكل كامل، وهذا يقلل تدفق الدم أو يمنع تدفق الدم من القلب إلى الشريان الرئيسي في الجسم (الأورطي) وباقي أجزاء الجسم.

يعتمد علاجك على مدى شدة الحالة. قد تحتاج إلى إجراء عملية جراحية لترميم الصمام أو استبداله. وإذا لم تتلق علاجًا، فيمكن أن يتسبب ضيق الصمام الأورطي الحاد في الوفاة.

داء الصمام الأبهري

يشرح طبيب القلب في مايو كلينك مرض الصمام الأورطي، بما في ذلك تضيّق الأورطي.

الأعراض

تتراوح مستويات ضيق الصمام الأورطي من الخفيفة إلى الشديدة. تظهر مؤشرات المرض والأعراض بشكل عام عندما يكون ضيق الصمام شديدًا. وقد لا تظهر أعراض على بعض الأشخاص المصابين بضيق الصمام الأورطي لسنوات عديدة.

وقد تشمل مؤشرات مرض الصمام الأورطي وأعراضه ما يلي:

  • صوت قلبي غير طبيعي (نفخة قلبية) يُسمع باستخدام السماعة الطبية
  • ألم الصدر (الذبحة الصدرية) أو ضيق في الصدر عند ممارسة أي نشاط
  • الشعور بالإغماء أو الدوار أو فقدان الوعي في أثناء ممارسة أي نشاط
  • ضيق في التنفس، خاصة عندما تكون في حالة نشاط
  • إرهاق خاصة في أوقات النشاط الزائد
  • نبضات قلب سريعة ومتذبذبة (خفقان)
  • عدم تناول الطعام الكافي (خاصة في الأطفال المصابين بضيق الصمام الأورطي)
  • عدم اكتساب الوزن الكافي (خاصة في الأطفال المصابين بضيق الصمام الأورطي)

قد يؤدي ضيق الصمام الأورطي إلى الإصابة بفشل القلب. وتتضمن مؤشرات وأعراض الإصابة بفشل القلب الإرهاق وضيق التنفس وتورم الكاحلين والقدمين.

متى تزور الطبيب

إذا كنت مُصابًا بالنفخة القلبية، فقد يُوصيك طبيبك بزيارة طبيب متخصص في أمراض القلب. إذا ظهرت عليك أي أعراض قد توحي بالإصابة بضيق الصمام الأورطي، فاستشر الطبيب.

الأسباب

يحتوي القلب على أربعة صمامات وظيفتها هي المحافظة على تدفق الدم في الاتجاه الصحيح. تتضمَّن هذه الصمامات الصمام التاجي، والصمام ثلاثي الشُّرف، والصمام الرئوي والصمام الأبهري. ولكل صمام سديلات (شُّرف أو وريقات) تُفتَح وتُغلَق مرة واحدة أثناء كل دَقة قلبية. ولكن في بعض الأحيان، لا تُفتَح الصمامات أو تُغْلَق بشكل صحيح. فإذا لم يُفتَح الصمام أو يُغلَق بالكامل، يضعف تدفق الدم أو يتوقف تمامًا.

عند الإصابة بتضيق الصمام الأورطي، فإن الصمام الأورطي الواقع بين حجرة القلب السفلية اليسرى (البطين الأيسر) والشريان الأورطي لا ينفتح بالكامل. وبالتالي تضيق الفتحة التي يمر عبرها الدم الخارج من القلب إلى الشريان الأورطي.

عندما تضيق فتحة الصمام الأورطي، يضطر القلب إلى بذل مجهود أكبر لضخ كمية كافية من الدم إلى الشريان الأورطي وبقية أجزاء الجسم. وقد يتسبب هذا الجهد الإضافي في زيادة سُمك جدار البطين الأيسر وتضخمه. وفي نهاية المطاف، ينجم عن إجهاد القلب ضعف عضلة القلب، ويمكن أن ينتهي الأمر بفشل القلب وحدوث مشكلات أخرى خطيرة.

يتسبب تضيق الصمام الأورطي فيما يلي:

  • عيب القلب الخِلقي. يُولد بعض الأطفال بسديلتين فقط للصمام الأورطي (الصمام الأورطي ثنائي الشُرَف) بدلاً من ثلاث سديلات (الصمام الأورطي ثلاثي الشُرَف). وفي حالات نادرة، يكون للصمام الأورطي شرفة واحدة (أحادي الشُرَف) أو أربع شُرَف (رباعي الشُرَف).

    يستدعي عيب القلب الخلقي مثل حالة الصمام الأورطي ثنائي الشُرَف زيارة الطبيب باستمرار لإجراء فحوصات دورية. وقد لا يتسبب عيب الصمام في حدوث أي مشاكل حتى مرحلة البلوغ. لكن إذا بدأ الصمام في التضيق أو التسريب، يجب ترميمه أو استبداله.

  • تراكم الكالسيوم على الصمام. الكالسيوم هو معدن موجود في الدم. ومع تدفق الدم باستمرار عبر الصمام الأورطي، يمكن أن تتراكم ترسّبات الكالسيوم على صمامات القلب (تكلس الصمام الأورطي).

    قد لا تتسبب ترسّبات الكالسيوم في حدوث أي مشاكل على الإطلاق. وعادةً لا تتسبب حالة تضيق الصمام الأورطي المرتبطة بالتقدم في العمر وتراكم ترسبات الكالسيوم في ظهور أي أعراض حتى سن 70 أو 80 عامًا. ومع ذلك، قد تؤدي ترسبات الكالسيوم إلى تصلب شُرَف الصمام في سن صغيرة لدى بعض الأشخاص، خاصة الذين يولدون بعيب خلقي في الصمام الأورطي.

    تجدر الإشارة إلى أنه لا توجد علاقة بين ترسبات الكالسيوم على صمامات القلب وبين تناول أقراص الكالسيوم أو المشروبات المزودة بالكالسيوم.

  • الحُمَّى الروماتيزمية. تُعد الحمى الروماتيزمية من مضاعفات الإصابة بالتهاب الحلق العقدي، وقد تؤدي إلى تكوُّن نسيج ندبي على الصمام الأورطي يمكن أن يتسبب في تضيق فتحة الصمام الأورطي أو تكوين سطح خشن يمكن أن تتجمع عليه ترسبات الكالسيوم.

    قد تؤدي الحمى الروماتيزمية إلى تلف أكثر من صمام قلبي واحد، وبأكثر من طريقة. ورغم أن الحمى الروماتيزمية نادرة في الولايات المتحدة، فقد أُصيب بعض كبار السن بالحمى الروماتيزمية في مرحلة الطفولة.

عوامل الخطر

تتضمن عوامل خطر الإصابة تضيق الصمام الأبهري:

  • مراحل العمر المتقدمة
  • بعض أمراض القلب الموجودة عند الولادة (أمراض القلب الخلقية) مثل الصمام الأورطي ثنائي الشرفتين
  • تاريخ من حالات عدوى يمكن أن تؤثر على القلب
  • وجود عوامل خطر قلبية وعائية، مثل السكري وارتفاع الكوليسترول وارتفاع ضغط الدم
  • مرض الكلى المزمن
  • تاريخ من تعرض الصدر للعلاج الإشعاعي

المضاعفات

يمكن أن يسبِّب مرض ضيق الصمام الأورطي العديد من المضاعفات، من بينها ما يلي:

  • فشل القلب
  • السَّكتة الدماغية
  • الجلطات الدموية
  • النزف
  • عدم انتظام ضربات القلب (اضطراب النظم القلبي)
  • عدوى تصيب القلب، مثل التهاب الشغاف
  • الوفاة

الوقاية

تشمل بعض الطرق الممكنة للوقاية من ضيق الصمام الأورطي ما يلي:

  • اتخاذ خطوات للوقاية من الحمى الروماتيزمية. يمكنك القيام بذلك بعد الرجوع إلى طبيبك إذا كنتَ مصابًا بالتهاب الحلق. يمكن أن يتحول التهاب الحلق العقدي، إذا لم يُعالج، إلى حمى روماتيزمية. ولحسن الحظ، يمكن علاج التهاب الحلق بسهولة بالمضادات الحيوية. تشيع الإصابة بالحمى الروماتيزمية لدى الأطفال والبالغين من الشباب.
  • تجنب عوامل خطر الإصابة بمرض الشريان التاجي. ويشمل ذلك ارتفاع ضغط الدم، والسِمنة، وارتفاع مستويات الكوليسترول. قد ترتبط هذه العوامل بضيق الصمام الأورطي، لذا فمن الأفضل السيطرةُ على وزنك ومعدلات ضغط الدم ومستويات الكوليسترول لديك إذا كنت مصابًا بضيق الصمام الأورطي.
  • احرص على العناية بالأسنان واللثة. قد يكون هناك ارتباط بين اللثة المصابة (التهاب اللثة) وأنسجة القلب المصابة (التهاب الشغاف). ويمكن أن يؤدي التهاب أنسجة القلب الناتج عن العدوى إلى ضيق الشرايين وتفاقم ضيق الصمام الأورطي.

بمجرد أن تعرف أنك مصاب بضيق الصمام الأورطي، قد يوصي الطبيب بالحد من النشاط الشاق لتجنب إجهاد القلب.

تضيق الصمام الأبهري - الرعاية في Mayo Clinic (مايو كلينك)

26/02/2021
  1. Problem: Aortic valve stenosis. American Heart Association. https://www.heart.org/en/health-topics/heart-valve-problems-and-disease/heart-valve-problems-and-causes/problem-aortic-valve-stenosis#.WCn02cnFjVY. Accessed Dec. 22, 2020.
  2. Heart valve disease. National Heart, Lung, and Blood Institute. https://www.nhlbi.nih.gov/health-topics/heart-valve-disease. Accessed Dec. 22, 2020.
  3. Bonow RO, et al., eds. Aortic valve disease. In: Braunwald's Heart Disease: A Textbook of Cardiovascular Medicine. 11th ed. Elsevier; 2019. https://www.clinicalkey.com. Accessed Dec. 22, 2020.
  4. Otto CM. Clinical manifestations and diagnosis of aortic stenosis in adults. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Dec. 22, 2020.
  5. AskMayoExpert. Aortic valve stenosis (adult). Mayo Clinic; 2020.
  6. Otto CM. Medical management of asymptomatic aortic stenosis in adults. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Dec. 22, 2020.
  7. Otto CM, et al. Medical management of symptomatic aortic stenosis. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Dec. 22, 2020.
  8. Gaasch WH. Indications for valve placement in aortic stenosis in adults. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Dec. 22, 2020.
  9. Nishimura RA, et al. 2017 AHA/ACC focused update of the 2014 AHA/ACC guideline for the management of patients with valvular heart disease: A report of the American College of Cardiology/American Heart Association Task Force on Clinical Practice Guidelines. Circulation. 2017; doi:10.1161/CIR.0000000000000503.
  10. Kanwar A, et al. Management of patients with aortic valve stenosis. Mayo Clinic Proceedings. 2018; doi:10.1016/j.mayocp.2018.01.020.
  11. How can I make my lifestyle healthier? American Heart Association. https://www.heart.org/en/health-topics/consumer-healthcare/answers-by-heart-fact-sheets/answers-by-heart-fact-sheets-lifestyle-and-risk-reduction#.WC9socnFjVY. Accessed Dec. 22, 2020.
  12. Riggin EA. Allscripts EPSi. Mayo Clinic. Jan. 5, 2021
  13. Clavel MA, et al. Cardiac imaging for assessing low-gradient severe aortic stenosis. JACC Cardiac Imaging. 2017; doi:10.1016/j.jcmg.2017.01.002.
  14. Phillips SD (expert opinion). Mayo Clinic. Jan 5, 2021.