نظرة عامة

يستخدم تخطيط صدى القلب موجات صوتية لإنتاج صور القلب. يسمح هذا الاختبار الشائع لطبيبك برؤية قلبك ينبض ويضخ الدم. يمكن لطبيبك استخدام الصور من مخطط صدى القلب للتعرف على مرض القلب.

اعتمادًا على المعلومات التي يحتاج إليها طبيبك، قد يكون لديك واحد من عدة أنواع من تخطيط صدى القلب. كل نوع من تخطيط صدى القلب لديه القليل من المخاطر، إن وجدت.

لماذا يتم إجراء ذلك

يمكن أن يقترح الطبيب إجراء مخطط صدى القلب إذا كان يشتبه في وجود مشكلات تتعلق بالصمامات أو غرفتي القلب، أو إذا كانت مشكلات القلب هي المسؤولة عن الأعراض، مثل ضيق التنفس أو ألم الصدر. ويمكن أيضًا استخدام مخطط صدى القلب لاكتشاف عيوب القلب الخِلقية لدى الأجنة (مخطط صدى القلب الجنيني).

وبناءً على نوع المعلومات التي يريدها الطبيب، يمكن إجراء نوع من أنواع مخطط صدى القلب التالية:

  • تخطيط صدى القلب عبر الصدر. هذه عملية مخطط صدى القلب قياسية وغير جراحية. إذ يقوم الفني (فني التخطيط بالموجات فوق الصوتية) بنشر الهلام على الصدر ثم وضع جهاز معروف باسم المحول والضغط عليه بإحكام على البشرة حيث يقوم بتوجيه حُزمة الموجات فوق الصوتية عبر الصدر وصولاً إلى القلب. ويقوم المحول بتسجيل صدى الموجات الصوتية الواردة من القلب. ويقوم جهاز الكمبيوتر بتحويل الصدى إلى صور متحركة على الشاشة.

    وإذا كانت الرئة أو الضلوع تحجب الرؤية، فقد يحتاج المريض إلى مقدار بسيط من السائل (عامل التابين) والذي يجري حقنه عبر أنبوب وريدي (IV) حيث يجعل تشريح القلب يظهر بوضوح أكثر على الشاشة ويؤدي إلى تحسين الصور.

  • تخطيط صدى القلب عبر المريء. وإذا كان يصعب الحصول على صورة واضحة للقلب باستخدام مخطط صدى القلب القياسي أو إذا كان يوجد سبب لرؤية القلب والصمامات بمزيد من التفاصيل، يمكن أن يوصي الطبيب بإجراء تخطيط صدى القلب عبر المريء.

    وفي هذه العملية، يجري تمرير أنبوب مرن يحتوي على محول إلى داخل الحلق مرورًا إلى الأسفل في اتجاه المريء حيث يقوم بتوصيل الفم بالمعدة. ومن هذه النقطة، يمكن وضع المحول للحصول على صور أكثر تفصيلاً للقلب. ويُصاب الحلق بالخدر، ويحصل المريض على الأدوية التي تساعده على الاسترخاء في أثناء عملية تخطيط صدى القلب عبر المريء.

  • مخطط صدى القلب بموجات دوبلر. عندما ترتد الموجات الصوتية عن خلايا الدم المتحركة عبر القلب والأوعية الدموية، تتغير طبقة الصوت. وهذه التغييرات (إشارات موجات دوبلر) يمكن أن تساعد الطبيب في قياس سرعة واتجاه تدفق الدم في القلب.

    وتستخدم أساليب موجات دوبلر في معظم عمليات مخطط صدى القلب عبر الصدر والمريء، ويمكن استخدامها لفحص مشكلات تدفق الدم وحالات ضغط الدم في الشرايين بالقلب، والتي يتعذر على الموجات فوق الصوتية التقليدية اكتشافها. في بعض الأحيان، يكون تدفق الدم المعروض على الشاشة ملونًا لمساعدة الطبيب على تحديد أيّ مشكلات.

  • مخطط صدى القلب ببذل المجهود. تحدث بعض مشكلات القلب، وخاصةً تلك التي تنطوي على الشرايين التاجية التي تقوم بتزويد عضلة القلب بالدم، فقط في أثناء النشاط البدني.

    لمخطط صدى القلب ببذل المجهود، يجري التقاط الصور بالموجات فوق الصوتية للقلب قبل المشي على جهاز المشي أو ركوب الدراجة الثابتة، وبعده مباشرةً. وإذا تعذر على الشخص ممارسة التمارين، يمكن أن يحصل على محقنة تحتوي على دواء لجعل القلب يضخ الدم بقوة كما لو كان الشخص يمارس التمارين.

المخاطر

لا توجد مخاطر متضمنة في مخطط صدى القلب عبر الصدر القياسي. قد تشعر بعدم الراحة عندما يزيل الفني الأقطاب التي وُضعت على صدرك في أثناء الإجراء، حيث يشبه هذا انتزاع ضمادة لاصقة.

إذا كنت تقوم بمخطط صدى القلب عبر الصدر، فقد يكون حلقك متقرحًا لمدة بضع ساعات بعد ذلك. وبصورة نادرة، قد يكشط الأنبوب الجزء الداخلي من حلقك. سوف تتم مراقبة مستوى الأكسجين لديك في أثناء الفحص للتحقق من وجود أي مشاكل في التنفس ناتجة عن دواء التخدير.

في أثناء إجراء مخطط صدى القلب عند بذل مجهود، التمارين أو الدواء — وليس مخطط صدى القلب نفسه — قد يسببان حدوث ضربات قلب غير منتظمة مؤقتة. تحدث المضاعفات الخطيرة مثل النوبة القلبية بصورة نادرة.

كيف تستعد

لا يلزم إجراء تجهيزات خاصة لتخطيط صدى القلب عبر الصدر القياسي. يمكنك تناول الطعام والشراب والأدوية كما تفعل دائمًا.

سيطلب منك طبيبك عدم تناول الطعام لبضع ساعات قبلها إذا كنت تخضع لتخطيط صدى القلب عبر المريء أو تخطيط صدى القلب بالإجهاد. إذا كنت تعاني من مشاكل في البلع، فأطلع طبيبك على ذلك، حيث يمكن أن يؤثر ذلك على قراره لتنظيم تخطيط صدى القلب عبر المريء.

إذا كنت ستسير على جهاز المشي أثناء تخطيط صدى القلب بالإجهاد، فارتدِ أحذية مريحة. إذا كنت تخضع لتخطيط صدى القلب عبر المريء، فلن تتمكن من القيادة بعد ذلك بسبب دواء التخدير الذي من المرجح أنك ستتناوله. قبل الخضوع لتخطيط صدى القلب عبر المريء، احرص على إجراء الترتيبات للرجوع إلى المنزل.

ما يمكنك توقعه

في أثناء إجراء العملية

يمكن إجراء مخطط صدى القلب في عيادة الطبيب أو المستشفى. بعد خلع الملابس من الخصر لأعلى، سوف تستلقي على طاولة أو سرير الفحص. سوف يقوم الفني بلصق رقع لاصقة (إلكترودات) بجسمك للمساعدة في اكتشاف وتنظيم التيارات الكهربية لقلبك.

في أثناء إجراء مخطط صدى القلب، سوف يقوم الفني بخفت الأضواء للحصول على رؤية أوضح للصورة المعروضة على الشاشة. وسوف يضع الفني هلامًا خاصًا على صدرك لتحسين توصيل الموجات الصوتية وتقليل الهواء بين جلدك والترجام — وهو جهاز صغير بلاستيكي يرسل الموجات الصوتية ويستقبل تلك التي ترتد مرة أخرى.

سيحرك الفني الترجام على صدرك للأمام والخلف. تُنشئ الموجات الصوتية صورًا لقلبك على الشاشة ويتم تسجيل الصور حتى يُراجعها طبيبك. قد تسمع صوت نبض "صفير"، وهو صوت الموجات فوق الصوتية وهي تسجل الدم المتدفق من قلبك.

إذا كنت تقوم بإجراء مخطط صدى القلب عبر المريء، فسوف يتم تخدير حلقك بواسطة بخاخ تخديري أو هلام لإدخال الترجام إلى المريء براحة أكبر. من المرجح أنه سوف يتم إعطاؤك مخدرًا حتى يساعدك على الاسترخاء.

تستغرق معظم مخططات صدى القلب أقل من ساعة، ولكن قد يتفاوت التوقيت بناءً على حالتك. في أثناء إجراء مخطط صدى القلب عبر الصدر، قد يُطلب منك أن تتنفس بطريقة معينة أو أن تستلقي على جانبك الأيسر. يجب أن يتم حمل الترجام ضد صدرك بحزم شديد في بعض الأحيان. قد يكون ذلك غير مريح — ولكنه يساعد الفني في إنتاج أفضل الصور للقلب.

بعد العملية

يمكنك استكمال ممارسة أنشطتك اليومية الطبيعية بعد إجراء مخطط صدى القلب عادةً.

إذا كان مخطط صدى القلب طبيعيًا، فلا توجد حاجة إلى إجراء اختبار إضافي. إذا كانت النتائج تثير القلق، فقد تتم إحالتك إلى طبيب متدرب في حالات القلب (طبيب قلب) لإجراء المزيد من الاختبارات.

يتوقف العلاج على ما تم العثور عليه في أثناء الفحص والعلامات والأعراض المحددة التي تعانيها. قد تحتاج إلى تكرار إجراء مخطط صدى القلب لعدة أشهر أو إجراء الاختبارات التشخيصية الأخرى مثل فحص التصوير المقطعي المحوسب (CT) أو تصوير الأوعية التاجية.

النتائج

سيبحث طبيبك عن صمامات القلب والحجرات السليمة، بالإضافة إلى ضربات القلب الطبيعية. قد تظهر المعلومات من تخطيط صدى القلب ما يلي:

  • حجم القلب. يمكن أن تتسبب صمامات القلب الضعيفة، أو التالفة، أو ارتفاع ضغط الدم، أو غيرها من الأمراض في تضخم حجرتي القلب، أو تسمّك جدران قلبك إلى درجة غير طبيعية. يمكن لطبيبك استخدام تخطيط صدى القلب لتقييم حاجتك إلى العلاج، أو لمراقبة فعالية العلاج.
  • قوة الضخ. يمكن أن يساعد تخطيط صدى القلب طبيبك في أن يحدد قوة ضخ قلبك. قد تتضمن القياسات المحددة نسبة الدم التي يتم ضخها من البطين الممتلئ مع كل نبضة قلب (الكسر القذفي)، أو حجم الدم الذي يضخه القلب في دقيقة واحدة (النتاج القلبي). إذا كان قلبك لا يضخ الدم الكافي لتلبية احتياجات جسمك، فقد يؤدي ذلك إلى فشل القلب.
  • تلف عضلة القلب. خلال تخطيط صدى القلب، يمكن للطبيب تحديد ما إذا كانت جميع أجزاء جدار القلب تساهم بشكل طبيعي في نشاط ضخ القلب. ربما تكون الأجزاء التي تتحرك بشكل ضعيف قد أصيبت بأضرار في أثناء نوبة قلبية، أو أنها تستقبل أكسجينًا قليلاً جدًا. قد يشير هذا إلى مرض الشريان التاجي، أو غيره من العديد من الحالات الأخرى.
  • مشاكل الصمامات. يوضح تخطيط صدى القلب كيف تتحرك صمامات القلب عندما يدق القلب. يمكن للطبيب تحديد ما إذا كانت الصمامات تُفتح باتساعٍ كافٍ لتدفق الدم الملائم، أو ما إذا كانت تُغلق بالكامل للحول دون تسرب الدم.
  • عيوب القلب. يمكن الكشف عن العديد من عيوب القلب باستخدام تخطيط صدى القلب، بما في ذلك مشكلات حجرات القلب، والروابط غير الطبيعية بين القلب والأوعية الدموية الرئيسية، وعيوب القلب المعقدة الموجودة منذ الميلاد. يمكن أن يُستخدم تخطيط صدى القلب أيضًا لرصد تطور قلب الطفل قبل الولادة.

في مجالي الاختبارات والإجراءات حيث يكتشف الباحثون كيفية الحفاظ على سلامة الناس في العيادات السريرية. اِطَّلِع على الدراسات التي تقوم بها عيادة Mayo Clinic ]مايو كلينك[

10/04/2018
References
  1. Echocardiography. National Heart, Lung, and Blood Institute. http://www.nhlbi.nih.gov/health/health-topics/topics/echo/. Accessed July 31, 2015.
  2. Douglas PS, et al. ACCF/ASE/ACEP/ASNC/SCAI/SCCT/SCMR 2011 appropriateness use criteria for echocardiography. Journal of the American Society of Echocardiography. 2011;24:229.
  3. Hahn RT, et al. Guidelines for performing a comprehensive transesophageal echocardiographic examination: Recommendations from the American Society of Echocardiography and the Society of Cardiovascular Anesthesiologists. Journal of the American Society of Echocardiography. 2013;26:921.
  4. Porter TR, et al. Guidelines for the use of echocardiography as a monitor for therapeutic intervention in adults: A report from the American Society of Echocardiography. Journal of the American Society of Echocardiography. 2015;28:40.
  5. What is stress testing? National Heart, Lung, and Blood Institute. https://www.nhlbi.nih.gov/health/health-topics/topics/stress#. Accessed July 31, 2015.
  6. Manning WJ. Principles of Doppler echocardiography. http://www.uptodate.com/home. Accessed July 31, 2015.

مخطط صدى القلب