نظرة عامة

تجري المجازة المعدية وجراحات إنقاص الوزن الأخرى تغييرات على جهازك الهضمي لمساعدتك في إنقاص وزنك عن طريق الحد من كم الطعام الذي يمكنك تناوله أو عن طريق خفض امتصاص العناصر الغذائية أو كليهما. يتم إجراء المجازة المعدية وجراحات إنقاص الوزن الأخرى عندما لا يجدي اتباع نظام غذائي وممارسة التمارين الرياضية نفعًا أو عندما تعاني مشاكل صحية خطيرة بسبب وزنك.

هناك عدة أنواع لجراحة إنقاص الوزن، تُعرف جميعها باسم جراحة علاج البدانة. تعتبر المجازة المَعِدية أحد أكثر أنواع جراحة علاج البدانة شيوعًا في الولايات المتحدة الأمريكية. يفضل العديد من الجراحين جراحة المجازة المعدية نظرًا لأن مضاعفاتها بوجه عام أقل مقارنةً بجراحات إنقاص الوزن الأخرى.

ومع ذلك، جميع أنواع جراحات إنقاص الوزن، بما في ذلك المجازة المعدية، تعتبر إجراءات كبرى يمكن أن تشكل مخاطر وآثارًا جانبية خطيرة. كما يجب عليك إجراء تغييرات صحية على نظامك الغذائي والمواظبة على ممارسة تمارين رياضية للمساعدة في ضمان نجاح جراحة علاج البدانة على المدى الطويل.

فيديوهات ذات صلة

على YouTube، تعرف على المزيد عن جراحة علاج السمنة للمراهقين في Mayo Clinic:

متى تكون جراحة علاج السمنة للمراهقين ضرورية؟

جراحة علاج السمنة للمراهقين — لماذا Mayo Clinic؟

الأنواع

لماذا يتم إجراء ذلك

يتم إجراء عملية المجازة المعدية لمساعدة المريض على فقدان الوزن الزائد والحد من المخاطر المحتملة للمشاكل الصحية المتعلقة بالوزن المهددة للحياة، وتشمل:

  • داء الارتداد المعدي المريئي
  • مرض القلب
  • ارتفاع ضغط الدم
  • انقطاع النفس النومي الحاد
  • داء السكري من النوع 2
  • السكتة الدماغية

لا تجرى عملية المجازة المعدنية وعمليات فقدان الوزن الأخرى في العادة إلا بعد محاولة المريض فقدان الوزن بتحسين النظام الصحي والعادات الرياضية.

لمن يكون

بشكل عام، يمكن أن تكون المجازة المعدية والعمليات الجراحية الأخرى لفقدان الوزن خيارًا لك إذا كان:

  • مؤشر كتلة الجسم لديك (BMI) 40 أو أكبر (سمنة مفرطة).
  • مؤشر كتلة جسمك من 35 إلى 39.9 (سمنة) وتعاني أيضًا مشاكل صحية خطيرة تتعلق بالوزن، مثل داء السكري من النوع 2 أو ارتفاع ضغط الدم أو انقطاع النفس النومي. في بعض الحالات، قد تتأهل إلى أنواع محددة من جراحة فقدان الوزن في حالة أن يكون مؤشر كتلة جسمك من 30 إلى 34 وتعاني مشاكل صحية خطيرة تتعلق بالوزن.

ولكن ليست المجازة المعدية هي الحل لكل شخص يعاني البدانة الشديدة. قد تحتاج إلى تلبية مبادئ توجيهية طبية محددة للتأهل إلى إجراء جراحة فقدان الوزن. من المرجح أنك ستخضع إلى عملية مكثفة من إجراء فحوص التصوير لمعرفة ما إذا كنت ستتأهل. لا بد أيضًا أن ترغب في إجراء تغييرات دائمة لاتباع أسلوب حياة أكثر صحة. قد يُطلب منك المشاركة في خطط متابعة طويلة الأجل تتضمن مراقبة التغذية وأسلوب الحياة والسلوك والحالات الطبية.

ويجب أن يضع المريض في اعتباره أن جراحات علاج البدانة مكلفة. يجب أن يراجع المريض خطة التأمين الصحي أو مقدم الرعاية الصحية الإقليمي أو مكتب Medicaid للتعرف على ما إذا كانت البوليصة تغطي مثل هذه الجراحة.

المخاطر

ومثلها مثل الجراحات الكبرى الأخرى، تنطوي جراحة المجازة المعدنية وجراحات إنقاص الوزن الأخرى على أخطار صحية محتملة، على المدى الطويل والقصير.

يمكن أن تتضمن المخاطر المرتبطة بالإجراءات الجراحية ما يلي:

  • النزيف المفرط
  • العدوى
  • ردود فعل سلبية للتخدير
  • تجلط الدم
  • مشاكل في الرئة أو التنفس
  • تسريبات في الجهاز الهضمي
  • الوفاة (حالات نادرة)

تختلف المخاطر طويلة المدى ومضاعفات جراحة إنقاص الوزن بناءً على نوع الجراحة. يمكنها أن تتضمن الآتي:

  • انسداد الأمعاء
  • متلازمة الإغراق، مما يتسبب في الإسهال أو الغثيان أو القيء
  • حصى المرارة
  • الفتق
  • انخفاض نسبة السكر في الدم (نقص سكر الدم)
  • سوء التغذية
  • ثقب المعدة
  • قرح المعدة
  • القيء
  • الوفاة (حالات نادرة)

كيف تستعد

إن كنت مؤهلاً للخضوع لجراحة المجازة المعدية أو غيرها من جراحات فقدان الوزن، يقدم لك فريق الرعاية الصحية الخاص بك تعليمات حول كيفية الاستعداد للجراحة الخاصة بك. قد تحتاج إلى إجراء اختبارات وفحوصات معملية عديدة قبل إجراء العملية الجراحية. قد يُفرض عليك تقييدات بخصوص الطعام والشراب وعن الأدوية التي تستطيع تناولها. قد يُطلب منك بدء ممارسة برنامج للنشاط البدني والتوقف عن أي استخدام للتبغ.

قد تحتاج أيضًا إلى الاستعداد عن طريق التخطيط مقدمًا للتعافي بعد الجراحة. على سبيل المثال، اتخذ الترتيبات للحصول على مساعدة في المنزل إذا كنت تعتقد أنك سوف تحتاج إليها.

ما يمكنك توقعه

يتم إجراء المجازة المَعِدية وغيرها من أنواع جراحات إنقاص الوزن في المستشفى. يُستخدم التخدير العام في جراحة إنقاص الوزن. وهذا يعني أن تكون فاقدًا للوعي في أثناء إجراء العملية.

تعتمد تفاصيل الجراحة على وضعك الشخصي، ونوع جراحة إنقاص الوزن التي تجريها، وممارسات المستشفى أو الطبيب. تُجرى بعض جراحات إنقاص الوزن بإحداث شقوق جراحية تقليدية كبيرة أو مفتوحة في البطن. اليوم، يتم إجراء معظم أنواع جراحات علاج البدانة باستخدام منظار البطن. منظار البطن هو أداة صغيرة أنبوبية مع كاميرا مرفقة بها. يتم إدخال منظار البطن عبر شقوق جراحية صغيرة في البطن. تتيح الكاميرا الصغيرة للغاية الموجودة على طرف المنظار للجراح الرؤية والعمل داخل البطن دون إحداث الشقوق الجراحية التقليدية الكبيرة. يمكن للجراحة بالمنظار أن تجعل تعافيك أسرع وأقصر، ولكنها غير ملائمة للجميع.

عادةً ما تستغرق الجراحة عدة ساعات. بعد إجراء العملية الجراحية، تتم إفاقتك في غرفة الإنعاش حيث يراقب طاقم العمل الطبي حالتك لفحص المضاعفات. قد تستمر إقامتك بالمستشفى من ثلاثة إلى خمسة أيام.

أنواع جراحات علاج البدانة

كل نوع من أنواع جراحات علاج البدانة لديها مزايا وسلبيات. تأكد من التحدث إلى طبيبك عن كل نوع منها. إليك نظرة على الأنواع الشائعة لجراحات علاج البدانة:

  • جراحة المجازة المعدية على شكل حرف Y (Roux-en-Y). يُعد هذا نوعًا من أنواع جراحات المجازة المَعِدية، ومن أكثر الطرق الشائعة للمجازة المَعِدية. عادةً ما تكون هذه الجراحة غير قابلة للعكس. تعمل عن طريق تقليل كمية الطعام التي يمكنك تناولها في جلسة واحدة وخفض امتصاص المواد الغذائية. يقوم الجراح بعمل قطع عبر الجزء العلوي من المعدة، وعزله عن باقي المعدة. يكون حجم الجيب الناتج مقاربًا لحجم الجوز ويمكن أن يحتفظ بحوالي أونصة من الطعام. تستطيع المعدة الاحتفاظ بمقدار 3 باينتات من الطعام عادةً. ثم يقوم الجراح بقطع الأمعاء الدقيقة ويُخيِّط جزءًا منها إلى الجيب مباشرةً. وبعدها يذهب الطعام داخل هذا الجيب الصغير من المعدة ثم إلى الأمعاء الدقيقة المخيطة به مباشرةً. يتجاوز الطعام معظم المعدة والجزء الأول من الأمعاء الدقيقة ويدخل بدلاً من ذلك إلى الجزء الأوسط من الأمعاء الدقيقة مباشرةً.
  • تحويل مجرى القناة المرارية مع تحويل مسار الاثناعشر. يعتبر هذا نوعًا آخر من أنواع جراحات المجازة المَعِدية. في هذه العملية المُعقدة متعددة الأجزاء، يتم استئصال حوالي 80 بالمئة من المعدة. يبقى الصمام الذي يحرر الطعام إلى الأمعاء الدقيقة (صِمام البَوَّاب) إلى جانب جزء صغير من الأمعاء الدقيقة التي عادةً ما تتصل بالمعدة (الاثناعشر). تتجاوز الجراحة غالبية الأمعاء عن طريق وصل الجزء الأخير من الأمعاء بالاثناعشر القريبة من المعدة (تحويل مسار الاثناعشر وتحويل مجرى القناة المرارية). هذه الجراحة تُحد من مقدار الطعام الذي تتناوله وتُخفض من امتصاص المواد الغذائية. بينما يكون هذا فعالاً للغاية، يكون لديه مخاطر أكثر، بما في ذلك سوء التغذية ونقص الفيتامينات. عادةً ما يتم استخدامه للأشخاص الذين يزيد مؤشر كتلة الجسم لديهم عن 50.
  • ربط المعدة القابل للتعديل بالمنظار الجراحي (LAGB). في جراحة إنقاص الوزن هذه، يُثبّت الجراح طوق قابل للنفخ حول الجزء العلوي من المعدة. عندما يُنفخ الطوق، يقوم بالضغط على المعدة، محاكيًا الحزام عند تضييقه. ويفصل هذا المعدة إلى جزأين، مع جراب علوي صغير جدًا يتواصل مع بقية المعدة من خلال قناة أنشأها الطوق. يحد الجراب العلوي الصغير من كمية الطعام التي يمكنك تناولها. يمكن تعديل الطوق لكي يقيد كمية طعام أكثر أو أقل. بسبب بساطتها النسبية، يعتبر ربط المعدة القابل للتعديل بالمنظار الجراحي (LAGB) من أكثر جراحات إنقاص الوزن شيوعًا. إلا أنه قد يؤدي إلى إنقاص وزن أقل من عمليات أخرى، وقد تحتاج إلى تعديل الطوق دوريًا.
  • تكميم المعدة. تُعد تكميم المعدة، وتُسمى أيضًا تكميم المعدة العمودي، نوعًا جديدًا من جراحات إنقاص الوزن. في الواقع يعتبر تكميم المعدة الجزء الأول من العملية الجراحية لتحويل مجرى القناة المرارية مع تحويل مسار الاثناعشر. ولكن قد يكون جزء تكميم المعدة الخاص بالجراحة هو كل ما يلزم لإنقاص الوزن الكافي— في بعض الحالات يكون الجزء الثاني، تحويل مجرى القناة المرارية، ضروريًا. بواسطة تكميم المعدة، يتم تغيير بنية المعدة لكي تكون على شكل أنبوب، والذي يقيد كمية السعرات الحرارية التي يمتصها الجسم.

يعتمد تحديد نوع الجراحة الخاصة بإنقاص الوزن الأفضل بالنسبة إليك على حالتك الخاصة. سيأخذ الجراح العديد من العوامل في الاعتبار، بما في ذلك مؤشر كتلة جسمك، وعادات الأكل لديك، والمشكلات الصحية لديك، وأي جراحة سابقة ومخاطر كل عملية.

ما بعد المجازة المَعِدية

بعد المجازة المَعِدية والأنواع الأخرى من جراحات إنقاص الوزن، لن يكون مسموحًا لك بشكل عام تناول الطعام لمدة يوم أو يومين حتى تتمكن المعدة والجهاز الهضمي من الشفاء. ثم ستتبع نظامًا غذائيًا محددًا لمدة 12 أسبوعًا. يبدأ النظام الغذائي بالسوائل فقط، ثم تتقدم إلى مرحلة الأطعمة المطحونة أو اللينة، حتى تصل أخيرًا إلى مرحلة الطعام المعتاد. ربما يتم فرض العديد من القيود أو الحدود على ما يمكنك تناوله من الطعام والشراب وكذلك على مقداره.

كما ستخضع لفحوص طبية متكررة لمتابعة حالتك الصحية في الأشهر القليلة الأولى بعد جراحة إنقاص الوزن. قد تحتاج إلى الفحص المختبري، فحص الدم واختبارات مختلفة.

قد تختبر تغييرات كرد فعل من جسمك لإنقاص الوزن السريع في أول ثلاثة حتى ستة أشهر من بعد المجازة المِعَدية أو جراحة إنقاص وزن أخرى، بما في ذلك:

  • آلام الجسم
  • الشعور بالتعب، كما لو كنت مصابًا بالإنفلونزا
  • الشعور بالبرودة
  • جلد جاف
  • ترقق الشعر وفقدانه
  • تغيّرات الحالة المزاجية

النتائج

يمكن لجراحة المجازة المعدية وغيرها من جراحات علاج البدانة أن تؤدي إلى فقدان الوزن على المدى الطويل. يعتمد حجم فقدان وزن المريض على نوع الجراحة وعلى تغيير عادات نمط الحياة. قد تفقد نصف وزنك الزائد أو أكثر من ذلك في غضون عامين.

بالإضافة إلى فقدان الوزن، يمكن لجراحة المجازة المعدية أن تحسن بعض الحالات التي ترتبط في الأغلب بزيادة الوزن وأن تعالجها، بما في ذلك:

  • داء الارتداد المعدي المريئي
  • مرض القلب
  • ارتفاع ضغط الدم
  • انقطاع النفس النومي الحاد
  • داء السكري من النوع 2
  • السكتة الدماغية

يمكن أيضًا لجراحة المجازة المعدية أن تحسن قدرتك على أداء الأنشطة اليومية الروتينية التي قد تحسن جودة حياتك.

عندما لا تنجح جراحة إنقاص الوزن

جراحة المجازة المعدية وغيرها من جراحات فقدان الوزن لا تكون نتيجتها دومًا جيدة بقدر ما قد ترجو. على سبيل المثال، قد يحيد شيء في أثناء الجراحة نفسها أو بعدها عن مساره الصحيح. على سبيل المثال، رباط المعدة القابل للتعديل قد يفشل عمله بصورة جيدة. إذا لم تحقق جراحة فقدان وزن تأثيرًا كما ينبغي أو توقف تأثيرها، فقد لا تفقد الوزن وقد تصاب بمشاكل صحية خطيرة. التزم بجميع مواعيد المتابعة المقررة بعد جراحة فقدان الوزن. إذا لاحظت أنك لا تفقد الوزن أو أصبت بمضاعفات، فقم بزيارة الطبيب الخاص بك فورًا. إذ يمكن عندئذ مراقبة فقدانك للوزن وتقييم العوامل التي قد تسهم في ضعف فقدانك للوزن.

يحتمل أيضًا ألا تفقد وزنًا كافيًا أو أن تستعيد الوزن الذي فقدته بعد أي نوع من جراحات فقدان الوزن، حتى إن سارت الجراحة نفسها على نحو صحيح. قد تحدث زيادة الوزن المذكورة في حالة عدم اتباع تغيرات نمط الحياة الموصى بها. للمساعدة في تجنب استعادة الوزن، يجب عليك إدخال تغيرات صحية دائمة على نظامك الغذائي وممارسة الأنشطة والتمارين البدنية بصورة منتظمة. إذا كنت معتادًا على تناول الوجبات الخفيفة ذات السعرات الحرارية المرتفعة، على سبيل المثال، فربما يتم إنقاص وزنك بقدر غير كافٍ.

في مجالي الاختبارات والإجراءات حيث يكتشف الباحثون كيفية الحفاظ على سلامة الناس في العيادات السريرية. اِطَّلِع على الدراسات التي تقوم بها عيادة Mayo Clinic ]مايو كلينك[

جراحة المجازة المَعِدية - الرعاية في Mayo Clinic (مايو كلينك)

10/04/2018
References
  1. American Gastroenterological Association. American Gastroenterological Association medical position statement on obesity. Gastroenterology. 2002;123:879.
  2. Bariatric surgery for severe obesity. National Institute on Diabetes and Digestive and Kidney Diseases. http://win.niddk.nih.gov/publications/PDFs/gasurg12.04bw.pdf. Accessed Aug. 20, 2011.
  3. Jones D, et al. Surgical management of severe obesity. http://www.uptodate.com/home/index.html. Accessed Aug. 15, 2011.
  4. Jones D, et al. Complications of bariatric surgery. http://www.uptodate.com/home/index.html. Accessed Aug. 15, 2011.
  5. Kushner RF, et al. Medical management of patients after bariatric surgery. http://www.uptodate.com/home/index.html. Accessed Aug. 15, 2011.
  6. FDA expands use of banding system for weight loss. Food and Drug Administration. http://www.fda.gov/NewsEvents/Newsroom/PressAnnouncements/ucm245617.htm. Accessed June 9, 2011.
  7. Mechanick J, et al. American Association of Clinical Endocrinologists, the Obesity Society, and American Society for Metabolic & Bariatric Surgery medical guidelines for clinical practice for the perioperative nutritional, metabolic, and nonsurgical support of the bariatric surgery patient. Obesity. 2009;17(suppl):S1.
  8. Collazo-Clavell ML (expert opinion). Mayo Clinic. Rochester, Minn. Sept. 7, 2011.
  9. Sarr MG (expert opinion). Mayo Clinic, Rochester, Minn. Sept. 16, 2011.