قد يكون من الصعب الحصول على قسط جيد من النوم خلال الليل. وفي بعض الأحيان تطغى الأولويات المنزلية والالتزامات الأسرية على أولوية النوم. وقد يصبح النوم الجيد أصعب بسبب شخير شريكك (أو شريكتك)، أو نتيجةً للتحديات غير المتوقعة، مثل المخاوف المالية أو المرض. مع ذلك، ليس محتمًا عليك أن تعاني من التقلب على جنبيك كل ليلة.

لتحسين نومك، ضع في اعتبارك بعض نصائح الرعاية الذاتية، مثل الالتزام بأوقات نوم محددة، ومحاولة الاسترخاء قبل النوم. إذا كنت تفكر في استخدام علاجات مساعدة على النوم، ينبغي أن تُدرك طبيعة ما أنت مُقْبِلٌ عليه. يمكن أن تكون أدوية النوم المتاحة بدون وصفة طبية فعالة لعلاج عدم القدرة على النوم من حين لآخر، ولكنها ليست مخصصة للاستخدام على المدى الطويل.

لا تفترض أن النوم الجيد خلال الليل أمر بعيد المنال. إذا ما زلت تجد صعوبة في النوم، اسأل طبيبك عن خيارات العلاج الأخرى.

21/08/2019