لقد سمعتُ عن وجود اختبار للكشف عن الأجسام المضادة لكوفيد 19. فما هو اختبار الأجسام المضادة؟ وهل هو نفس الاختبار المستخدم لتشخيص كوفيد 19؟

إجابة من William F. Marshall, III M.D.

في ظل كثرة الأخبار التي يتم تداولها عن اختبارات مرض فيروس كورونا 2019 (كوفيد 19)، ليس من المستغرَب أن يكتنف الغموض بعض الاختبارات والفروقات بينها. يحدد اختبار الأجسام المضادة ما إذا كنت قد أصبت في الماضي بكوفيد 19 وما إذا كان جسمك يحتوي حاليًا على أجسام مضادة للفيروس. في المقابل، يحدد اختبار تشخيص كوفيد 19 ما إذا كنت مصابًا حاليًا بالمرض. إليك ما تحتاج إلى معرفته عن هذا الاختبار.

متى يتم اختبار الأجسام المضادة ولماذا يُعتبَر مهمًا؟

عادة يتم إجراء اختبار الأجسام المضادة، المعروف أيضًا باسم الاختبار المَصْلي أو اختبار السيرولوجيا، بعد الشفاء التام من كوفيد 19. قد تتفاوت أهلية الأشخاص لتلقي الاختبار، وذلك اعتمادًا على توفر الفحوصات. يأخذ اختصاصي الرعاية الصحية عينة من الدم، ويتم ذلك عادة عن طريق وخز الإصبع أو سحب الدم من وريد في الذراع. ثم يتم اختبار العينة لتحديد ما إذا قام جسمك بتكوين أجسام مضادة للفيروس. يُنتج الجهاز المناعي هذه الأجسام المضادة — وهي بروتينات ضرورية جدًا لمكافحة الفيروس والتخلص منه.

إذا أظهرت نتائج الاختبار أن لديك أجسامًا مضادة، فإن ذلك يشير إلى احتمال أنك قد أصبت بكوفيد 19 فيما مضى. قد يعني ذلك أيضًا أن لديك بعض المناعة. ولكن ليست هناك أدلة كافية على أن وجود الأجسام المضادة يعني أنك مُحَصَّنٌ ضد الإصابة بعدوى كوفيد 19. فمستوى المناعة ومدتها غير معروفين بعد. في نهاية المطاف، ستكشِف الدراسات الجارية مزيدًا من البيانات حول هذا الأمر.

يؤثر توقيت ونوع اختبار الأجسام المضادة على دقة النتائج. إذا خضعت للاختبار في مرحلة مبكرة جدًا أثناء الإصابة، وهي مرحلة لا تكون الاستجابة المناعية فيها مكتملة، فقد لا يكتشف الاختبار وجود الأجسام المضادة. لذلك لا يُنصح بإجراء اختبار الأجسام المضادة إلا بعد مرور 14 يومًا على الأقل على بدء الأعراض. صرّحت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) ببعض اختبارات الأجسام المضادة وتحققت منها، ولكن لا تزال هناك اختبارات مشكوك بدقتها في الأسواق.

إحدى الفوائد الأخرى المرجوة من إجراء اختبار الأجسام المضادة بدقة هي أن الأشخاص الذين تعافوا من كوفيد 19 قد يكونون مؤهلين للتبرع بالبلازما، وهي جزء من الدم. يمكن استخدام هذه البلازما لعلاج أشخاص آخرين مصابين بأعراض خطيرة وتعزيز القدرة على محاربة الفيروس. يُطْلِق الأطباء على هذه الأجسام المضادة بلازما النقاهة. في الولايات المتحدة، يعكف القائمون على برنامج الاستخدام الموسع الخاص بكوفيد 19 على استقطاب المتطوعين للمشاركة في هذه الدراسة العلاجية الواعدة، والتي تُستخدَم حاليًا لمحاولة علاج بعض الحالات الشديدة على أساس تجريبي.

ما هي الاختبارات المستخدمة لتشخيص كوفيد 19؟

وافقت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) على أنواع الاختبارات التالية لتشخيص عدوى كوفيد 19:

  • اختبار تفاعل البوليميراز المتسلسل (PCR). يكشف هذا الاختبار عن المادة الوراثية لفيروس كوفيد 19 باستخدام تقنية مخبرية تسمى تفاعل البوليميراز المتسلسل. وخلال الاختبار، يقوم موظف الصحة بجمع سائل من مسحة أنفية أو حلقية أو من اللعاب. قد تتاح النتائج في غضون دقائق في حال تحليلها في نفس الموقع، أو خلال عدة أيام أو أكثر في حال إرسالها إلى مختبر خارجي أو إذا كانت هناك تأخيرات في بعض المختبرات. اختبارات تفاعل البوليميراز المتسلسل دقيقة جدًا عند إجرائها بشكل صحيح من قبل اختصاصي في الرعاية الصحية، ولكن يمكن أن لا يكشف الاختبار السريع بعض الحالات.
  • اختبار المستضدات. يكشف اختبار كوفيد 19 هذا عن وجود بروتينات فيروسية معينة. باستخدام مسحة أنفية أو حلقية للحصول على عينة سائلة، يمكن أن تظهر نتائج اختبارات المستضدات خلال دقائق. نظرًا لأن اختبارات المستضدات أسرع من اختبارات تفاعل البوليميراز المتسلسل وأقل تكلفة منها، فإنها عمليةٌ أكثر لفحص أعداد كبيرة من الناس. تعتبر نتيجة اختبار المستضدات دقيقة جدًا إذا كانت إيجابية، ولكن هناك احتمال أكبر للحصول على نتائج سلبية كاذبة — مما يعني أن الحصول على نتيجة سلبية أمر وارد حتى لو كنت مصابًا بالفيروس. وبحسب الحالة، قد يوصي الطبيب بإجراء اختبار تفاعل البوليميراز المتسلسل لتأكيد النتيجة السلبية لاختبار المستضدات.

وافقت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية على أنواع معينة من الفحوصات التشخيصية المنزلية التي تتطلب موافقة الطبيب وتحليل العينة في المختبر. بينما تأمل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية بالموافقة مستقبلًا على فحوصات يمكن تنفيذها بالكامل في المنزل أو أماكن أخرى، فإنها تحذر المستهلكين من شراء فحوصات كوفيد 19 المنزلية غير المصرح بها، وذلك بسبب مخاوف تتعلق بالدقة.

ماذا يمكنني أن أفعل إذا رغبتُ بالخضوع لاختبار كوفيد 19 التشخيصي أو اختبار الأجسام المضادة؟

اتصل بطبيبك أو أحد اختصاصيي الرعاية الصحية لمناقشة وضعك الصحي وما إذا كان يَعتقد أنك بحاجة للخضوع لاختبار كوفيد 19مرض فيروس كورونا 2019 التشخيصي أو لاختبار الأجسام المضادة. قبل السعي لتلقي اختبار كوفيد 19 من منطلَق شخصي، اتصل بطبيبك لمناقشة وضعك، وصِفْ له أي أعراض تشعر بها.

في الوقت الراهن، لا يقترح الأطباء عادةً إجراء فحص كوفيد 19 التشخيصي إلا إذا كانت لديك أعراض المرض أو إذا خالطتَ شخصًا مصابًا به. لتكون مؤهلًا لتلقي اختبار الأجسام المضادة، يجب أن تتعافى تمامًا من كوفيد 19. ولكن في بعض المناطق، قد تشمل فحوصات كوفيد 19 الأشخاص الذين لم يُصابوا بأيٍ من أعراض المرض. وقد كانت نتائج بعضهم إيجابية، مما يعني احتمال أنهم قد أصيبوا بكوفيد 19 في وقت ما.

تعتمد إمكانية الخضوع لأي من الاختبارَيْن على المكان الذي تعيش فيه، ومدى توفر أدوات الفحص، وما إذا كنت تُعتبر مؤهلاً لتلقي الفحص. في الولايات المتحدة، هناك جهود تعاونية مستمرة تهدف لتوفير الاختبارات على نطاق أوسع. الهدف هو اختبار المزيد من الأشخاص على الصعيد الوطني مع توفر المزيد من الاختبارات.

كيف يمكن أن يساعد اختبار كوفيد 19 التشخيصي واختبار الأجسام المضادة على الحد من انتشار الوباء؟

من خلال اختبار كوفيد 19 التشخيصي، يمكن للأشخاص الذين تكون نتيجة فحصهم إيجابية وتكون لديهم أعراض أن يحصلوا على الرعاية باكرًا. كما يمكن تتبع المخالطين والبدء بإجراءات العزل الذاتي والحجر الصحي على نحو أسرع للمساعدة في إيقاف انتشار الفيروس.

لكن لا يوجد اختبار دقيق بنسبة 100% في الكشف عن كوفيد 19. فمن الممكن الحصول على نتيجة اختبار سلبية مع أنك في الواقع مصاب (نتيجة سلبية كاذبة). لذا، من الضروري الاستمرار في اتباع إرشادات مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها بخصوص كوفيد 19، مثل التباعد الاجتماعي، وذلك حتى إشعار آخر.

تعطي اختبارات الأجسام المضادة مؤشرًا عن عدد الأشخاص الذين أصيبوا بكوفيد 19 ثم تعافوا منه، بما في ذلك الأشخاص الذين لم يصابوا بأعراض. ويساعد ذلك في تحديد الأشخاص الذين قد تكون لديهم مناعة، ولكن من غير المعروف حتى الآن مدى قوة تلك المناعة واستمرارها.

With

William F. Marshall, III M.D.

20/08/2020 See more Expert Answers

اطلع كذلك على

  1. Can COVID-19 (coronavirus) spread through food, water, surfaces and pets?
  2. COVID-19 and vitamin D
  3. Cancer treatment delays due to COVID-19
  4. Safe cancer treatment during the COVID-19 pandemic
  5. Convalescent plasma therapy
  6. Coronavirus safety tips for going out
  7. Coronavirus disease 2019 (COVID-19)
  8. Coronavirus: What is it and how can I protect myself?
  9. Coronavirus grief
  10. Coronavirus travel advice
  11. Coronavirus vs. flu: Similarities and differences
  12. Cough
  13. Herd immunity and coronavirus
  14. COVID-19 and high blood pressure
  15. COVID-19 and pets
  16. COVID-19 and the risk of suicide
  17. COVID-19 and your mental health
  18. COVID-19 antibody testing
  19. COVID-19 (coronavirus) drugs: Are there any that work?
  20. COVID-19 (coronavirus) in babies and children
  21. Long-term effects of COVID-19
  22. COVID-19 (coronavirus) stigma: What it is and how to reduce it
  23. COVID-19 (coronavirus) vaccine
  24. COVID-19 tests
  25. COVID-19: How much protection do face masks offer?
  26. Coping with unemployment caused by COVID-19
  27. COVID-19 (coronavirus): Quarantine, self-isolation and social distancing
  28. COVID-19: Social distancing, contact tracing are critical
  29. COVID-19: Who's at higher risk of serious symptoms?
  30. Debunking coronavirus myths
  31. Diarrhea
  32. Extracorporeal membrane oxygenation (ECMO)
  33. Surgery during the COVID-19 pandemic
  34. Fever
  35. Fever: First aid
  36. Fever treatment: Quick guide to treating a fever
  37. Getting safe emergency care during the COVID-19 pandemic
  38. Kids, loneliness and COVID-19
  39. Honey: An effective cough remedy?
  40. How to take your pulse
  41. How to measure your respiratory rate
  42. How to safely go to your doctor during the COVID-19 pandemic
  43. How to take your temperature
  44. How to talk to your kids about COVID-19
  45. Loss of smell
  46. Mayo Clinic Minute: You're washing your hands all wrong
  47. Mayo Clinic Minute: How dirty are common surfaces?
  48. Multisystem inflammatory syndrome in children (MIS-C)
  49. Nausea and vomiting
  50. Neurosurgery during the COVID-19 pandemic
  51. Parenting and special needs during a pandemic
  52. Pregnancy and COVID-19
  53. Coronavirus infection by race
  54. Red eye
  55. Routine cancer screening during coronavirus (COVID-19) pandemic
  56. Safe outdoor activities during the COVID-19 pandemic
  57. Safety tips for returning to school during COVID-19
  58. Sex and COVID-19
  59. Shortness of breath
  60. Skin care tips during a pandemic
  61. Stay healthy during the COVID-19 (coronavirus) pandemic
  62. Stay on track with medications during a pandemic
  63. Telemedicine online doctor visits
  64. Teleworking during the coronavirus
  65. Thermometers: Understand the options
  66. Video: Travel safely for medical care during the COVID-19 pandemic
  67. Treating COVID-19 at home
  68. Unusual symptoms of coronavirus
  69. Watery eyes
  70. Fight coronavirus transmission at home
  71. Contact tracing and COVID-19: What is it and how does it work?
  72. What's causing my infant's diarrhea?