هل يجب أن أغيّر موعد صورة الثدي الشعاعية إذا أخذتُ لقاح كوفيد 19 مؤخرًا؟

إجابة من سانديا بروثي، (دكتور في الطب)

ليس بالضرورة. هناك قلق من إمكانية الخلط بين سرطان الثدي والآثار الجانبية للقاح كوفيد 19 عند تصوير الثدي بالأشعة. لكن لا يعني هذا أنه يجب عليك إلغاء موعد صورة الثدي الشعاعية إذا كنت قد تلقيت اللقاح. بدلاً من ذلك، اتصلي بالعيادة التي ستجري تصوير الثدي بالأشعة لطلب المشورة.

يمكن للقاح الواقي من كوفيد 19 أن يسبب تورم الغدد اللمفاوية أسفل الذراع المحقونة. الغدد اللمفاوية جزءٌ من الجهاز المناعي الذي يكافح الجراثيم. ويُعد التورم في الغدد اللمفاوية علامة على استجابة الجسم للقاح وتكوين الدفاعات ضد الفيروس المسبب لكوفيد 19.

كما أن سرطان الثدي يمكن أن يسبب تورمًا في الإبط إذا انتشرت الخلايا السرطانية إلى الغدد اللمفاوية.

ويخشى بعض الأطباء من أن إجراء تصوير الثدي بالأشعة بعد اللقاح قد يثير قلقاً لا داعي له بشأن تورم الغدد اللمفاوية. لهذا السبب، أوصى بعض الأطباء بالانتظار لمدة تتراوح بين أربعة إلى ستة أسابيع بعد جرعة اللقاح الأخيرة قبل إجراء تصوير الثدي بالأشعة. وبهذه الطريقة، يُتاح واقت كافٍ لاختفاء أي تورم في العقد اللمفاوية ناتج عن اللقاح.

ويوصي آخرون، بما في ذلك مايو كلينك، بأن يستمر تصوير الثدي بالأشعة في المواعيد المقرر. ولكن تأكدي من إخبار طبيبك إذا أخذت اللقاح، وتاريخ أخذه، والذراع المحقونة. ستكون هذه المعلومات مفيدة لفهم صور الثدي الشعاعية.

إذا عثر الطبيب على تورم في العقدة اللمفاوية من خلال صورة الثدي الشعاعية وكنت قد تلقيت لقاح كوفيد 19 مؤخرًا، فإن الطبيب الذي يفسر الصورة (اختصاصي الأشعة) سيأخذ بعين الاعتبار عند إصدار توصياته ما إذا كانت هناك حاجة للمزيد من الصور أو لإجراءات المتابعة.

26/02/2021 See more Expert Answers