نظرة عامة

فيروسات كورونا هي مجموعة من الفيروسات التي يمكنها أن تسبب أمراضًا مثل الزكام والالتهاب التنفسي الحاد الوخيم (السارز) ومتلازمة الشرق الأوسط التنفسية (ميرز). في عام 2019، تسبب فيروس جديد يُدعى فيروس المتلازمة التنفسية الحادة الوخيمة كورونا 2 (SARS-CoV-2) في تفشي أحد الأمراض في الصين. ويسمى المرض الناتج عنه: مرض فيروس كورونا 2019 (COVID-19).

لا توجد الكثير من المعلومات المعروفة عن هذا الفيروس الجديد حتى الآن. تقوم مجموعات الصحة العامة، مثل منظمة الصحة العالمية ومراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة، بمراقبة الأمر ونشر التحديثات على مواقعها على الإنترنت. كما أصدرت هذه المجموعات توصيات حول الوقاية من المرض وعلاجه.

الأعراض

قد تظهر علامات وأعراض الإصابة بفيروس كورونا الجديد بعد يومين إلى 14 يومًا من التعرض له، وقد تشمل:

  • الحُمّى
  • السعال
  • ضيق النَفَس أو صعوبة في التنفس

يمكن أن تتراوح شدة أعراض فيروس كورونا الجديد بين خفيفة جدًا إلى حادة، وقد يكون قاتلًا. على الرغم من أن فهم الأطباء لهذا المرض في تزايد مستمر، فإن معظم من أصيبوا بأعراض حادة كانوا من كبار السن أو كانوا مصابين أصلًا بحالات طبية أخرى شديدة. وهذا مشابه لما يحدث للأشخاص المصابين بالتهابات حادة في نفس الوقت الذي يصابون به بأمراض الجهاز التنفسي الأخرى، مثل الإنفلونزا.

متى تزور الطبيب؟

اتصل بطبيبك على الفور إذا ظهرت لديك أعراض العدوى بفيروس كورونا الجديد، وكنت تعتقد بأنك قد تعرضت للفيروس. أخبر طبيبك إذا كنت قد رجعت مؤخرا من رحلة دولية. قبل الذهاب إلى موعدك مع الطبيب، اتصل به لإخباره عن الأعراض والرحلات التي قمت بها واحتمالية أن تكون قد تعرضت للفيروس.

الأسباب

إن كيفية وسرعة انتقال عدوى فيروس كورونا الجديد غير واضحتين. يبدو أنه ينتشر بين الأشخاص الذين بينهم احتكاك مباشر. قد ينتشر عن طريق الرذاذ الصادر من الجهاز التنفسي عندما يسعل المصاب بالفيروس أو يعطس.

لا يُعرف ما إذا كانت الإصابة بالفيروس ممكنة عن طريق لمْسِ سطحٍ لَمَسه شخص مصاب، ثم وَضْعِ اليد على الفم.

عوامل الخطورة

يبدو أن عوامل الخطورة المرتبطة بـالإصابة بفيروس كورونا الجديد تشمل:

  • إذا سافرت إلى الصين أو أقمتَ فيها مؤخرًا
  • الاحتكاك المباشر مع شخص مصاب بفيروس كورونا الجديد، مثلما يحدث عندما يقوم أحد أفراد الأسرة أو موظف الرعاية الصحية بالاعتناء بشخص مصاب.

قد يكون الأشخاص الأكبر سناً أو الذين يعانون من حالات طبية أخرى، مثل السكري وأمراض القلب، أكثر عرضة للإصابة بحالة حادة من مرض فيروس كورونا الجديد. ولكن لا تزال هناك كثير من الأمور المجهولة عن الفيروس، وتواصل مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها ومنظمة الصحة العالمية التحقيق في الأمر.

الوقاية

على الرغم من عدم توفر لقاح لمنع الإصابة بفيروس كورونا الجديد، يمكنك اتخاذ بعض الخطوات لتقليل خطر الإصابة. توصي منظمة الصحة العالمية (WHO) ومراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC) باتباع الاحتياطات القياسية التالية للوقاية من فيروسات الجهاز التنفسي:

  • اغسل يديك باستمرار بالماء والصابون أو استخدم معقم اليدين المحتوي على الكحول.
  • غط فمك وأنفك بمرفقك أو بمنديل عند السعال أو العطس.
  • تجنب لمس عينيك وأنفك وفمك إذا كانت يداك غير نظيفتين.
  • تجنب الاحتكاك بأي مريض.
  • تجنب مشاركة الأطباق وأكواب الشرب وأغطية الفراش والأدوات المنزلية الأخرى إذا كنت مريضاً.
  • نظف وطهر باستمرار الأسطح التي تلمسها.
  • ابق في المنزل ولا تذهب للعمل أو المدرسة أو الجامعة والمناطق العامة إذا كنت مريضا.

توصي منظمة الصحة العالمية أيضًا بما يلي:

  • اتصل بطبيبك إذا كنت مصابًا بالحمى والسعال وصعوبة التنفس، وأخبره عن أي رحلات قمت بها مؤخرًا.
  • تجنب تناول اللحوم والأعضاء الحيوانية النيئة أو غير المطبوخة جيدًا.
  • تجنب الاقتراب من الحيوانات الحية والأسطح التي ربما تكون قد لامَسَتْها إذا زرت أسواق الحيوانات الحية في المناطق التي شهدت مؤخراً ظهور إصابات جديدة بفيروس كورونا.

السفر

إذا كنت تخطط للسفر دوليًّا، تحقق أولاً من التحذيرات الرسمية بخصوص السفر لبعض الدول والمناطق. يُفضل أيضًا أن تستشير طبيبك إذا كانت لديك حالات صحية تجعلك أكثر عرضة للإصابة بالتهابات الجهاز التنفسي ومضاعفاته.

22/02/2020
  1. About 2019 novel coronavirus (2019-nCoV). Centers for Disease Control and Prevention. https://www.cdc.gov/coronavirus/2019-ncov/about/index.html. Accessed Jan. 31, 2020.
  2. Novel coronavirus (2019-nCoV). https://www.who.int/emergencies/diseases/novel-coronavirus-2019. Accessed Jan. 31, 2020.
  3. AskMayoExpert. 2019-nCoV (Wuhan coronavirus). Mayo Clinic; 2020.
  4. AskMayoExpert. Upper respiratory tract infection. Mayo Clinic; 2020.
  5. Tosh PK (expert opinion). Mayo Clinic. Feb. 7, 2020.