السيطرة على التهاب الغدد العرقية القيحيّ. العلاج المبكر في غاية الضرورة

من الضروري تشخيص وعلاج التهاب الغدد العرقية القيحي في أسرع وقت ممكن. وهذا يمكن أن يساعد في منع التندُّب وتفشِّي الحالة. قد يساعد في تخفيف الألم الجسدي والعاطفي الناجم عن هذه الحالة أيضًا.

لتشخيص التهاب الغدد العرقية القيحي، يبحث الأطباء عادةً عمَّا يلي:

  • كُتل تحت الجلد
  • تتكون الكتل في ثنايا الجلد أو مناطق من الجسم؛ حيث يفرك الجلد معًا؛ مثل الإبطين أو تحت الثديين أو بين الأرداف
  • الكتل التي تستمر لفترة تبلغ ستة أشهر أو أكثر

لسوء الحظ، غالبًا ما يُشخَّص التهاب الغدد العرقية القيحي على أنه دمامل -وهو نوع مختلف من الورم المتكتل المؤلم تحت الجلد. ينتظر بعض الأشخاص المصابين بالتهاب الغدد العرقية القيحي سنوات قبل تشخيص حالتهم جيدًا.

خيارات العلاج

لا يوجد علاج لالتهاب الغدد العرقية القيحي، ولكن بمجرد تشخيصه، توجد عدة خيارات للعلاج. تتضمن أهداف العلاج ما يلي:

  • منع الآفات الجديدة
  • علاج العقيدات بسرعة لمنع تكوين أنفاق تربط العقيدات المتعددة تحت الجلد
  • القضاء على العقيدات الحالية والحد من التندب
  • إدارة الألم

سوف يوصي طبيبك بالعلاجات بناءً على مدى خطورة حالتك وأسلوب حياتك وعوامل أخرى. قد تشمل العلاجات ما يلي:

  • الأدوية الموضعية والفموية، بما في ذلك المضادات الحيوية والعقاقير المشتقة من فيتامين (أ) (ريتينويد)
  • جراحة خارجية بسيطة لاستنزاف العقيدات والمساعدة في منع تكوُّن كتل جديدة في نفس المنطقة
  • جراحة واسعة النطاق للحالات المعقدة

تشمل طرق العلاج الناشئة لالتهاب الغدد العرقية القيحي أيضًا أدوية بيولوجية مثل منهاأداليموماب (هيوميرا) ووإينفليكسيماب (ريمكاد) والعلاج بالليزر والتقنيات الجراحية المتقدمة.

تغييرات في نمط الحياة

وبالاعتماد على نظام حياتك، سيقترح طبيبك بعض التغيرات التي ستزيد من كفاءة علاجك، مثل:

  • حماية البشرة. تجنب حك الجلد قدر الإمكان. ارتدِ ملابس فضفاضة. وتجنب استخدام المنظفات القوية، واللوف وفرش الاستحمام. جرب استخدام غسول مطهر — مثل الكلوروهيكسدين بتركيز 4% (مقشرات CHG، وHibiclens، وغيرها) — مرة أو أكثر اسبوعيًّا عند الاستحمام. فبإمكانه وقايتك بعض الشيء من العدوى التي قد تحدث بسبب مشكلتك الصحية.
  • أقلع عن التدخين. يزيد التدخين من سوء أعراضك ونوباتك.
  • فقدان الوزن. إذا كنت من أصحاب الوزن الزائد، فسيساعد فقدان الوزن على تقليل النشاط الهرموني المحفز لالتهاب الغدد العرقية القيحي. كما أن فقدان الوزن سيقلل من خطورة إصابتك بداء السكري من النوع الثاني. وبحسب بعض الأبحاث فإن احتمالية إصابتك بداء السكري من النوع الثاني تكون أكبر إذا كنت مصابًا بالتهاب الغدد العرقية القيحي. يمكنه كذلك أن يقلل من احتكاك الجلد، الذي سيجعل الأعراض أسوأ.
  • غير من نظامك الغذائي. لا توجد أدلة كافية تدعم القول القائل بأن تقليل منتجات الألبان والأطعمة المصنعة والسكريات من نظامك الغذائي، سيقلل من عدد القرح المتكونة، ويخفف من علامات وأعراض التهاب الغدد العرقية القيحي. تحدث مع طبيبك قبل إجراء أي تغيرات كبيرة في نظامك الغذائي.
28/06/2019 انظر المزيد من التفاصيل الشاملة

اطلع كذلك على

  1. Acne
  2. Acne mistakes
  3. Acne scars: What's the best treatment?
  4. Acne treatments: Medical procedures may help clear skin
  5. Adult acne: Can natural hormone treatments help?
  6. Antidepressant withdrawal: Is there such a thing?
  7. Antidepressants and alcohol: What's the concern?
  8. Antidepressants and weight gain: What causes it?
  9. Antidepressants: Can they stop working?
  10. Antidepressants: Side effects
  11. Antidepressants: Selecting one that's right for you
  12. Antidepressants: Which cause the fewest sexual side effects?
  13. Atypical antidepressants
  14. Birth control pills for acne?
  15. Caffeine and depression: Is there a link?
  16. Hidradenitis suppurativa wound care
  17. Clinical depression: What does that mean?
  18. Clinical trials for hidradenitis suppurativa
  19. Coping with the stress of hidradenitis suppurativa
  20. Creating a hidradenitis suppurativa care team
  21. Depression and anxiety: Can I have both?
  22. Depression, anxiety and exercise
  23. Depression: Diagnosis is key
  24. Depression in women: Understanding the gender gap
  25. Depression (major depressive disorder)
  26. Depression: Provide support, encouragement
  27. Depression: Supporting a family member or friend
  28. Don't blame pizza, fries or dirt for acne
  29. Excessive sweating
  30. Fish oil and depression
  31. Hidradenitis suppurativa
  32. Hidradenitis suppurativa and biologics: Get the facts
  33. Hidradenitis suppurativa and diet: What's recommended?
  34. Hidradenitis suppurativa: What is it?
  35. Hidradenitis suppurativa: When does it appear?
  36. Depression and diet
  37. Lexapro side effects: Is breast tenderness common?
  38. Living better with hidradenitis suppurativa
  39. Male depression: Understanding the issues
  40. Hidradenitis suppurativa-related health risks
  41. MAOIs and diet: Is it necessary to restrict tyramine?
  42. Marijuana and depression
  43. Mild depression: Are antidepressants effective?
  44. Monoamine oxidase inhibitors (MAOIs)
  45. Natural acne treatment: What's most effective?
  46. Natural remedies for depression: Are they effective?
  47. Nervous breakdown: What does it mean?
  48. Over-the-counter acne products: What works and why
  49. Pain and depression: Is there a link?
  50. Reducing the discomfort of hidradenitis suppurativa: Self-care tips
  51. Selective serotonin reuptake inhibitors (SSRIs)
  52. Serotonin and norepinephrine reuptake inhibitors (SNRIs)
  53. Staying active with hidradenitis suppurativa
  54. Surgery for hidradenitis suppurativa
  55. Take action against acne
  56. Treat acne-prone skin with care
  57. Treating hidradenitis suppurativa: Explore your options
  58. Treating hidradenitis suppurativa with antibiotics and hormones
  59. Treatment-resistant depression
  60. Tricyclic antidepressants and tetracyclic antidepressants
  61. Vitamin B-12 and depression
  62. What are the signs and symptoms of hidradenitis suppurativa?