تكوين فريق رعاية للاهتمام بالتهاب الغدد العرقية القيحي

التهاب الغدد العرقية القيحي هو أكثر من مجرَّد حالة جلدية. فَكِّر في كيف يُمكِن لفريق من الخبراء المساعدة في العناية ببشرتكَ، ورفاهيتكَ العاطفية وصحتكَ العامة.

بالإضافة إلى التغييرات التي تطرأ على بشرتك، يُمكن أن يؤثر التهاب الغدد العرقية القيحي على عقلك وجسدك بعدة طرق. قد تُصاب أيضًا بمشاكل في الجهاز الهضمي، أو تغيرات في الهرمونات، أو الاكتئاب. نتيجةً لذلك، ستحتاج على الأرجح إلى العمل مع أكثر من مُجرد طبيب الأمراض الجلدية للتعامل مع حالات الرعاية التي تتطلبها حالتك.

فكِّرْ في الكيفية التي قد يتمكَّن من خلالها مُقدمو الرعاية الصحية من مساعدتك في التعامل مع التهاب الغدد العرقية القيحي وآثاره:

  • طبيب الأمراض الجلدية. نظرًا لأن التهاب الغدد العرقية القيحي هو حالة جلدية في المقام الأول، فسيتولى طبيب الأمراض الجلدية معالجة جلدك مع وصف أي أدوية ضرورية. يُمكِن لطبيبك/طبيبتك وضع نظام لرعاية جلدك لمنع الإصابة وتهيج الجلد.
  • طبيب الرعاية الأولية. ستظل بحاجة إلى مقابلة طبيبك لإجراء فحوصات من خلال الزيارات المُنتظمة. سيقوم/ستقوم أيضًا بفحصك لمعرفة الحالات الصحية الأخرى الشائعة لدى الأشخاص المصابين بالتهاب الغدد العرقية القيحي، مثل متلازمة الأيض والاكتئاب واضطرابات المناعة الذاتية. متلازمة الأيض هي مجموعة من الحالات المرضية — زيادة ضغط الدم، وارتفاع نسبة السكر في الدم، والدهون الزائدة في الجسم حول منطقة الخصر، وتغيُّر مستويات الكوليسترول أو الدهون الثلاثية بشكل غير طبيعي — التي تحدث معًا لتزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية والسكري. إذا كنت تعاني من زيادة الوزن، يمكن لطبيبك أن يُساعدك في وضع خطة لفقدان الوزن وتحسين صحتك العامة.
  • طبيب الجراحة العامة والجراحة التجميلية. قد يُحِيلك طبيب الأمراض الجلدية إلى طبيب الجراحة إذا كان التهاب الغدد العرقية القيحي شديدًا، ويستجيب بشكل سيئ لتغيرات نمط الحياة والأدوية. يُمكِن لطبيب الجراحة العامة والجراحة التجميلية إزالة الآفات والقنوات العميقة والمؤلمة تحت جلدك.
  • اختصاصي أمراض الجهاز الهضمي. قد يُعاني بعض الأشخاص المصابين بالتهاب الغدد العرقية القيحي بداء كرون، ومرض الأمعاء الالتهابي. وإذا كنتَ تعاني من أي أعراض وعلامات لداء كرون، فقد يُحِيلك طبيب الأمراض الجلدية أو طبيبك المعالج إلى اختصاصي أمراض الجهاز الهضمي المتخصص في أمراض الجهاز الهضمي مع مساعدتك للتعامل مع حالتك.
  • اختصاصي الغدد الصماء. داء السكري ومتلازمة الأيض من الأمراض الشائعة لدى المصابين بالتهاب الغدد العرقية القيحي. يتخصص الطبيب الاختصاصي في أمراض الغدد الصماء في علاج مثل هذه الأنواع من الاضطرابات الهرمونية. إذا كنتَ تعاني من إحدى هذه الحالات، فستعمل مع اختصاصي أمراض الغدد الصماء للتعامل مع مستويات سكر الدم لديك ووزنك.
  • مقدِّم خدمات الصحة العقلية أو الاختصاصي الاجتماعي. قد يُساعدك مقدِّم خدمات الصحة العقلية في التعامل مع حالات الاكتئاب والقلق الناجمَيْن عن الإصابة بالتهاب الغدد العرقية القيحي، أو التعامل معك من خلال التحدث بشأن تحديات العيش مع حالة جلدية مرئية. قد يُساعِدك الاختصاصي الاجتماعي على التعامل مع التحديات في إيجاد الرعاية الطبية التي تحتاجها ودفع تكاليفها.
  • اختصاصي النُّظم الغذائية المسجل. يُمكن لنظامك الغذائي ووزنك أن يؤثِّرَا على إصابة التهاب الغدد العرقية القيحي لديك وأي حالات أخرى مرتبطة. يمكن أن يساعدك اختصاصي النُّظم الغذائية المسجل في تطوير خطة من الوجبات الغذائية لتساعدك على الوصول إلى وزن جسم مثالي مع الحفاظ عليه. إذا كنتَ تُعاني من داء كرون أو داء السكري، يمكن أن يقترح اختصاصي النُّظم الغذائية تغييرات في نظامك الغذائي لتحسين حالتك.

قبل الاجتماع مع أعضاء فريق الرعاية الخاص بك، تأكَّدْ من إعداد قائمة من الأسئلة. خلال موعدك، شارِكِ المعلوماتِ المهمةَ، مثل: الأدوية التي تتناولها، وأية ظروف صحية قد تكون لديك. دوِّنِ الملاحظات لتحقيق أقصى قدر من الاستفادة من زيارتك. من خلال العمل مع فريق الرعاية، ستتخذ خطوات عملية لإدارة صحتك الجسدية والنفسية.

28/06/2019 انظر المزيد من التفاصيل الشاملة