كوفيد 19 (فيروس كورونا): الآثار الجانبية طويلة الأمد

يمكن أن تستمر أعراض فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) أحيانًا لمدة أشهر. يمكن للفيروس أن يدمر الرئتين والقلب والدماغ؛ ما يزيد من مخاطر الإصابة بمشاكل صحية طويلة الأمد.

By Mayo Clinic Staff

معظم من يصابون بمرض فيروس كورونا 2019 (كوفيد 19) يتعافون بسرعة خلال بضعة أسابيع. لكن بعض الأشخاص، حتى أولئك الذين تكون أعراضهم خفيفة، يستمرون بالشعور بالأعراض بعد التعافي المبدئي.

يصف هؤلاء الأشخاص أنفسهم أحيانًا بأنهم "حاملون مستمرون للمرض" وقد سميت هذه الحالات بمتلازمة ما بعد كوفيد 19 أو "كوفيد 19 طويل الأمد". وتسمى هذه المشكلات الصحية أحيانًا حالات ما بعد كوفيد 19. وينطبق هذا الوصف بشكل عام على آثار كوفيد 19 التي تستمر لأكثر من أربعة أسابيع بعد تشخيصه.

كبار السن والأشخاص الذين لديهم عدة حالات طبية خطيرة هم الأكثر عرضة للإصابة بأعراض كوفيد 19 طويلة الأمد، ولكن حتى الشباب الأشخاص الأصحاء قد يشعرون بالتوعك لأسابيع أو حتى أشهر بعد الإصابة. تشمل العلامات والأعراض التي يشيع بقاؤها مع مرور الوقت:

  • الإرهاق
  • ضيق النَفَس أو صعوبة في التنفس
  • السعال
  • ألم المفاصل
  • ألم الصدر
  • مشاكل في الذاكرة أو التركيز أو النوم
  • ألم العضلات أو الصداع
  • ضربات القلب السريعة أو القوية
  • فقدان حاسة الشم أو الذوق
  • الاكتئاب أو القلق
  • الحُمّى
  • الدوخة عند الوقوف
  • تفاقُم الأعراض بعد الأنشطة البدنية أو الذهنية

فيديو: الأعراض طويلة المدى ومضاعفات كوفيد-19

تلف الأعضاء الناجم عن فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)

رغم أنه يُنظر إلى كوفيد 19 كمرض يؤثر في الرئتين بشكل رئيسي، فإن بإمكانه إلحاق الضرر بالعديد من أعضاء الجسم الأخرى أيضًا. ويمكن أن يؤدي تضرر الأعضاء إلى زيادة خطر التعرض لمشاكل صحية طويلة الأمد. تشمل الأعضاء التي قد تتأثر بكوفيد 19:

  • القلب. أظهرت الاختبارات التصويرية التي أُجريت بعد التعافي من كوفيد 19 بشهور حدوث ضرر طويل الأمد في عضلة القلب، حتى لدى الأشخاص الذين لم يصابوا إلا بأعراض كوفيد 19 خفيفة فقط. قد يزيد ذلك من خطر التعرض لفشل القلب أو مضاعفات قلبية أخرى في المستقبل.
  • الرئتان. يمكن لنوع التهاب الرئة المرتبط عادة بكوفيد 19 أن يسبب تلفًا طويل الأمد في الأكياس الهوائية الصغيرة (الأسناخ) في الرئة. يمكن للأنسجة المتندّبة الناتجة عن ذلك أن تؤدي إلى مشاكل تنفسية طويلة الأمد.
  • الدماغ. حتى اليافعون قد يصابون بعدة حالات دماغية نتيجة لكوفيد 19، ومنها السكتات الدماغية والتشنجات ومتلازمة غيان-باريه، وهي حالة تسبب شللًا مؤقتًا. كما يمكن أن يؤدي كوفيد 19 إلى زيادة خطر الإصابة بداء باركينسون وداء الزهايمر.

يصاب بعض البالغين والأطفال بمتلازمة التهاب الأجهزة المتعددة بعد العدوى بكوفيد 19. وتصحبُ هذه الحالة التهابات شديدة في بعض الأعضاء والأنسجة.

مشكلات الجلطات الدموية والأوعية الدموية

يمكن أن يزيد كوفيد 19 من احتمال تَكتُّل خلايا الدم وتكوين الجلطات. رغم أن الجلطات الكبيرة يمكن أن تسبب النوبات القلبية والسكتات الدماغية، يُعتقَد أن أغلب الضرر الذي يصيب القلب نتيجة لفيروس كوفيد 19 سببه جلطات صغيرة تسد الأوعية الدموية الدقيقة (الشعيرات الدموية) في عضلة القلب.

من الأعضاء الأخرى التي تتأثر بالجلطات الدموية الرئتان والساقان والكبد والكليتان. يمكن أن يؤدي كوفيد 19 أيضًا إلى إضعاف الأوعية الدموية وأحداث تسريب فيها، الأمر الذي قد يُسْهم في حدوث مشاكل طويلة الأمد في الكبد والكلى.

مشكلات متعلقة بالمزاج والإرهاق

عادة ما تستدعي إصابات كوفيد 19 التي تتسم بشدة الأعراض الإدخال إلى قسم العناية المركزة في المستشفى، حيث يُزوَّد المرضى بأجهزة لمساعدتهم على التنفس. إن مجرد المرور بهذه التجربة والنجاة منها كفيل بزيادة احتمال إصابة الشخص بمتلازمة الكرْب التالي للرضح، والاكتئاب، والقلق.

بسبب صعوبة التنبؤ بآثار كوفيد 19 طويلة الأمد، فإن العلماء يعكفون على دراسة الآثار طويلة الأمد لفيروسات مرتبطة به، مثل الفيروس المسبب للالتهاب التنفسي الحاد الوخيم (سارز).

أصيب كثيرٌ من الأشخاص الذين تعافوا من سارز لاحقًا بمتلازمة الإرهاق المزمن، وهو اضطراب معقّد يتصف بالإرهاق الشديد الذي يتفاقم مع النشاط البدني أو الذهني، ولا يتحسن بالاستراحة. قد ينطبق ذات الأمر على الأشخاص الذين أصيبوا بكوفيد 19.

ما زال العديد من تأثيرات فيروس كورونا المستجد ( كوفيد-19) طويلة المدى غير معروفة

هناك كثير من الأمور المجهولة بشأن تأثير كوفيد 19 على الناس على المدى الطويل، ولا تزال الأبحاث مستمرة. ينصح الباحثون الأطباءَ بمراقبة الأشخاص الذين أصيبوا بكوفيد 19 عن كثب للتأكد من سلامة وظائف أعضاء الجسم بعد التعافي.

تعكف العديد من المراكز الطبية الكبيرة على افتتاح عيادات متخصصة لتوفير الرعاية للأشخاص الذين يصابون بأعراض مستمرة أو أمراض ذات صلة بكوفيد 19 بعد التعافي منه. كما تتوفر مجموعات للدعم.

من المهم تذكّر أن معظم مصابي كوفيد 19 يتعافون بسرعة. لكن مشاكل كوفيد 19 المحتملة على المدى الطويل تحتم علينا أن نحرص على الحد من انتشاره من خلال اتباع الاحتياطات اللازمة. وتشمل الاحتياطات ارتداء الكمامات، والتباعد الاجتماعي، وتجنب التجمعات، والحصول على اللقاح عند توفره، والحفاظ على نظافة اليدين.

08/04/2021 انظر المزيد من التفاصيل الشاملة

اطلع كذلك على

  1. After COVID-19 vaccination: Is it OK to visit with loved ones?
  2. Can COVID-19 (coronavirus) spread through food, water, surfaces and pets?
  3. COVID-19 and vitamin D
  4. Safe cancer treatment during the COVID-19 pandemic
  5. Cancer treatment during COVID-19: How to move ahead safely
  6. Convalescent plasma therapy
  7. Coronavirus safety tips for going out
  8. Coronavirus disease 2019 (COVID-19)
  9. COVID-19: How can I protect myself?
  10. Coronavirus grief
  11. Coronavirus vs. flu: Similarities and differences
  12. Cough
  13. Herd immunity and coronavirus
  14. COVID-19 and high blood pressure
  15. COVID-19 and pets
  16. COVID-19 and the risk of suicide
  17. COVID-19 and your mental health
  18. COVID-19 antibody testing
  19. COVID-19, cold, allergies and the flu
  20. COVID-19 and holidays
  21. COVID-19 (coronavirus) drugs: Are there any that work?
  22. COVID-19 (coronavirus) in babies and children
  23. COVID-19 (coronavirus) stigma: What it is and how to reduce it
  24. COVID-19 (coronavirus) travel advice
  25. COVID-19 tests
  26. How well do face masks protect against coronavirus?
  27. Coping with unemployment caused by COVID-19
  28. COVID-19 (coronavirus): Quarantine, self-isolation and social distancing
  29. COVID-19: Social distancing, contact tracing are critical
  30. COVID-19 vaccine: Should I reschedule my mammogram?
  31. COVID-19 vaccines for kids: What you need to know
  32. COVID-19 vaccines
  33. COVID-19 variant
  34. COVID-19: Who's at higher risk of serious symptoms?
  35. Debunking coronavirus myths
  36. Diarrhea
  37. Different COVID-19 vaccines
  38. Extracorporeal membrane oxygenation (ECMO)
  39. Surgery during the COVID-19 pandemic
  40. Fever
  41. Fever: First aid
  42. Fever treatment: Quick guide to treating a fever
  43. Getting safe emergency care during the COVID-19 pandemic
  44. Kids, loneliness and COVID-19
  45. Honey: An effective cough remedy?
  46. How do COVID-19 antibody tests differ from diagnostic tests?
  47. How does COVID-19 affect people with diabetes?
  48. How to take your pulse
  49. How to measure your respiratory rate
  50. How to safely go to your doctor during the COVID-19 pandemic
  51. How to take your temperature
  52. How to talk to your kids about COVID-19
  53. Loss of smell
  54. Mayo Clinic Minute: You're washing your hands all wrong
  55. Mayo Clinic Minute: How dirty are common surfaces?
  56. Multisystem inflammatory syndrome in children (MIS-C)
  57. Nausea and vomiting
  58. Neurosurgery during the COVID-19 pandemic
  59. Parenting and special needs during a pandemic
  60. Pregnancy and COVID-19
  61. Coronavirus infection by race
  62. Red eye
  63. Routine cancer screening during coronavirus (COVID-19) pandemic
  64. Safe outdoor activities during the COVID-19 pandemic
  65. Safety tips for returning to school during COVID-19
  66. Sex and COVID-19
  67. Shortness of breath
  68. Skin care tips during a pandemic
  69. Stay healthy during the COVID-19 (coronavirus) pandemic
  70. Stay on track with medications during a pandemic
  71. Telemedicine online doctor visits
  72. Teleworking during the coronavirus
  73. Thermometers: Understand the options
  74. Video: Travel safely for medical care during the COVID-19 pandemic
  75. Treating COVID-19 at home
  76. Unusual symptoms of coronavirus
  77. Watery eyes
  78. Fight coronavirus (COVID-19) transmission at home
  79. Contact tracing and COVID-19: What is it and how does it work?
  80. What's causing my infant's diarrhea?