تحتوي الصودا قليلة السعرات المفضلة لدي على تحذير من الفينيلالانين. هل الفينيلالانين ضار بالصحة؟

عنصر الفينيلالانين لا يعتبر من المخاوف الصحية لمعظم الأشخاص. بالرغم من ذلك، بالنسبة للأشخاص المصابين بالاضطراب الوراثي بيلَة الفينيل كيتون (PKU) أو بعض الحالات المرضية الأخرى، يمكن أن يمثل الفينيلالانين أحد المخاوف الصحية الخطيرة.

الفينيلالانين يمكن أن يسبب الإعاقة الذهنية وتلف الدماغ ونوبات الصرع وغيرها من المشكلات للأشخاص المصابين باضطراب بيلَة الفينيل كيتون. يوجد الفينيلالانين طبيعيًا في العديد من الأغذية الغنية بالبروتين، مثل اللبن والبيض واللحم. كما يُباع الفينيلالانين أيضًا كأحد المكملات الغذائية.

يحتوي المُحلي الصناعي أسبارتام (إكوال، ناتراسويت)، الذي يضاف إلى العديد من الأدوية والأطعمة والمشروبات منخفضة السعرات الحرارية، على الفينيلالانين.

تتطلب اللوائح الفيدرالية أن يتضمن أي طعام يحتوي على أسبارتام التحذير التالي: "فينيلكيتونوريكس: يحتوي على فينيلالانين". هذا التحذير يساعد الأشخاص الذين يعانون من اضطراب بيلَة الفينيل كيتون على تجنب المنتجات التي تعتبر أحد مصادر الفينيلالانين.

إذا لم تكن مصابًا باضطراب بيلَة الفينيل كيتون، فربما لا يوجد داعٍ للقلق بشأن الآثار الصحية الضارة للفينيلالانين — مع بعض الاستثناءات المهمة. الحصول على الأسبارتام بجرعات كبيرة يمكن أن يسبب زيادة سريعة في مستويات الفينيلالانين بالدماغ. ولهذا السبب، استخدم المنتجات المحتوية على الأسبارتام بحذر في الحالات التالية:

  • تناول بعض الأدوية، مثل مثبطات الأوكسيداز أحادي الأَمين أو مضادات الذهان أو الأدوية المحتوية على ليفودوبا
  • الإصابة بخلل الحركة الشيخوخي (اضطراب حركة العضلات)
  • الإصابة باضطرابات النوم، أو اضطراب القلق، أو أي حالة صحية عقلية أخرى؛ إذ إن الفينيلالانين يمكن أن يفاقم الإحساس بالقلق والعصبية

إذا لم تكن متأكدًا من عدم مناسبة الفينيلالانين أو الأسبارتام لك، فاستشر طبيبك. اختبار الدم لتحديد اضطراب بيلَة الفينيل كيتون متوفر.

27/09/2018 See more Expert Answers