الألياف الغذائية: أساسية لنظام غذائي صحي

By Mayo Clinic Staff

أكثِر مِن تناوُل الألياف. من المحتمل أن تكون سمعتَ بهذه العبارة من قبل. ولكن هل تعرف ما الذي يجعل الألياف مفيدة لصحتكَ؟

تُعرف الألياف الغذائية - الموجودة بشكل رئيسي في الفاكهة والخضروات والحبوب الكاملة والبقوليات - بقدرتها على منع الإمساك وتخفيفه. ولكن قد توفر الأطعمة الغنية بالألياف فوائد صحية أخرى أيضًا، مثل المساعدة في الحفاظ على وزن صحي للجسم، وخفض خطر الإصابة بداء السكرى وأمراض القلب، أو بعض أنواع السرطان.

ليس من الصعب تحديد الأطعمة اللذيذة التي تُمِدُّنا بالألياف. تَعرَّف على مقدار ما تحتاجه من الألياف الغذائية وكيفية إضافتها إلى الوجبات الرئيسية والوجبات الخفيفة.

ما الألياف الغذائية؟

تشمل الألياف الغذائية، المعروفة أيضًا بالخشائن أو الكتلة، أجزاء الأطعمة النباتية التي لا يستطيع الجسم هضمها أو امتصاصها. وعلى عكس المكونات الأخرى للطعام، مثل الدهون، أو البروتينات، أو الكربوهيدرات التي يفتتها الجسم ويمتصها فلا يمكن للجسم هضم الألياف. وبدلاً من ذلك، فإنها تمر نسبيًا عبر المعدة والأمعاء الدقيقة والقولون ثم خارج جسمك.

تُصنف الألياف عادةً إلى ألياف قابلة للذوبان، أي تذوب في الماء، أو غير قابلة للذوبان أي لا تذوب في الماء.

  • الألياف القابلة للذوبان. يذوب هذا النوع من الألياف في الماء ليكوّن مادة شبيهة بالهلام. وقد يفيد في تقليل مستويات الكوليسترول ومستوى الجلوكوز. توجد الألياف القابلة للذوبان في الشوفان والبازلاء والفاصوليا والتفاح والفاكهة الحمضية والجزر والشعير ونبات السيلليوم.
  • الألياف غير القابلة للذوبان. يعزز هذا النوع من الألياف حركة المواد عبر الجهاز الهضمي ويزيد من كتل البراز، لذا قد يكون مفيدًا لمن يعاني من الإمساك أو عدم انتظام التبرز. يعد دقيق القمح الكامل ونخالة القمح والبقوليات والخضراوات، مثل القرنبيط والفاصوليا الخضراء والبطاطس، مصادر جيدة للألياف غير القابلة للذوبان.

يتنوع مقدار الألياف القابلة للذوبان وغير القابلة للذوبان في النباتات المتنوعة. للحصول على أقصى فائدة صحية، تناول مجموعة واسعة ومتنوعة من الأطعمة الغنية بالألياف.

فوائد اتباع نظام غذائي عالي الألياف

نظام غذائي عالي الألياف:

  • جعل التبرُّز طبيعيًّا. تزيد الألياف الغذائية من وَزن وحجم البُراز ولِينِه. من السهل تمرير البُراز الضَّخم، ممَّا يُقلِّل من فُرص إصابتك بالإمساك. إذا كان لدَيك بُراز مائي لَيِّن، فقد تُساعد الألياف على تصلُّب البُراز لأنها تمتصُّ الماء وتُضيف حجمًا إلى البُراز.
  • المُساعدة في الحِفاظ على صحة الأمعاء. قد يُقلِّل النظام الغذائي عالي الألياف من خطر الإصابة بالبواسير والجيوب الصغيرة في القولون (المرض الرَّتجي). توصَّلت الدراسات أيضًا إلى أنَّ اتِّباع نظامٍ غذائي غنيٍّ بالألياف يُقلِّل من احتِمال الإصابة بسرطان القَولون. يتمُّ تخمُّر بعض الألياف في القولون. ينظُر الباحثون في كيف يُمكن أن يلعب هذا دَورًا في الوقاية من أمراض القولون.
  • خفض مُستويات الكوليسترول. يُمكن أن تُساعد الألياف القابلة للذَّوبان الموجودة في الفول والشوفان وبذور الكتَّان والنُّخالة على خفض مُستويات الكوليسترول في الدم عن طريق خفْض مُستويات البروتين الدُّهني مُنخفض الكثافة أو مستويات الكوليسترول "الضار". وقد أظهرَتِ الدراسات أيضًا أنَّ الأطعمة الغنية بالألياف قد يكون لها فوائد أخرى في صحة القلب، مثل خفض ضغط الدم والالتهاب.
  • المساعدة على التحكُّم في مستويات السُّكر في الدم. بالنسبة للأشخاص المُصابين بداء السُّكري، فإن الألياف وخاصَّةً القابلة للذَّوبان يُمكن أن تُبطِّئ امتصاص السُّكر وتُساعد على تحسين مُستويات السُّكر في الدم. إنَّ اتِّباع نظامٍ غذائي صحي يشتمل على الألياف غير الذائبة قد يُقلِّل أيضًا من خطر الإصابة بالنوع 2 من داء السكري.
  • المساعدة على الوصول إلى وزنٍ صحي. تميل الأطعمة الغنية بالألياف إلى أن تكون مُشبَّعة أكثر من الأطعمة قليلة الألياف، لذلك من المُرجَّح أن تأكل أقلَّ وتبقى راضيًا لفترة أطول. وتَستغرِق الأطعمة الغنية بالألياف وقتًا أطول لتناوُل الطعام وتميل إلى أن تكون أقلَّ "كثافة من ناحية الطاقة"، ممَّا يعني أنها تحتوي على سُعرات حرارية أقلَّ لنفْس كمية الطعام.
  • إنها تساعدك على العَيش لفترةٍ أطول. تُشير الدراسات إلى أن زيادة تناوُل الألياف الغذائية وخصوصًا ألياف الحبوب مُرتبط بانخِفاض خطر الوفاة بسبب أمراض القلب والأوعية الدموية وجميع أنواع أمراض السرطان.

ما كمية الألياف التي تحتاجها؟

يقدم معهد الطب، والذي يوفر نصائح قائمة على الأسس العلمية حول مسائل الطب والصحة، التوصيات اليومية التالية لتناول الألياف للبالغين:

الألياف: الجرعات اليومية الموصى بها للبالغين

سن 50 سنة أو أصغر سن 51 سنة أو أكبر
معهد الطب
الرجال 38 غرامًا 30 غرامًا
النساء 25 غرامًا 21 غرامًا

خيارات الألياف الأفضل لك

إذا لم تكن تتناول ما يكفي من الألياف كل يوم، فقد تحتاج إلى زيادة الكمية التي تتناولها. وتشمل الخيارات الجيدة ما يلي:

  • منتجات الحبوب الكاملة
  • الفواكه
  • الخضراوات
  • الفول والبازلاء وغيرهما من البقوليات
  • المكسَّرات والبذور

تحتوي الأطعمة المنقاة أو المصنعة - مثل الفواكه والخضراوات المعلبة والعصائر الخالية من اللب والخبز الأبيض والمعكرونة والحبوب غير الكاملة - على نسبة أقل من الألياف. تُزيل عملية تكرير الحبوب الغلاف الخارجي (النخالة) من الحبوب، ما يقلل من محتواها من الألياف. يعاد إلى الأطعمة المعززة بعض أنواع فيتامين ب والحديد بعد المعالجة، ولكن لا تضاف إليها الألياف.

مكملات الألياف الغذائية والأطعمة المزودة بها

تُعتبر الأطعمة الكاملة أفضل عمومًا من مكملات الألياف. لا توفر مكملات الألياف — مثل الميتاموسيل والسيتروسيل والفايبركون — مجموعة متنوعة من الألياف والفيتامينات والمعادن والمواد المغذية المفيدة الأخرى التي توفرها الأطعمة.

هناك طريقة أخرى للحصول على المزيد من الألياف وهي تناول أطعمة مثل الحبوب والغرانولا والزبادي والآيس كريم، مع إضافة الألياف. وعادةً ما تتم تسمية الألياف المضافة باسم "إينولين" أو "جذر الهندباء". يشتكي بعض الأشخاص من الحساسية بعد تناول الأطعمة مع الألياف المضافة.

ومع ذلك، قد لا يزال بعض الأشخاص يحتاجون إلى مكملات للألياف إذا كانت التغييرات الغذائية غير كافية أو إذا كانوا يعانون بعض الحالات الطبية، مثل الإمساك أو الإسهال أو متلازمة القولون العصبي. استشر طبيبك قبل تناول أي نوع من مكملات الألياف.

نصائح لإضافة المزيد من الألياف إلى النظام الغذائي

هل تحتاج إلى أفكار لإضافة المزيد من الألياف إلى وجباتك الرئيسية والوجبات الخفيفة؟ جرِّب الاقتراحات التالية:

  • ابدأ يومك بتناوُل الألياف. في وجبة الإفطار، اختر حبوب الإفطار الغنية بالألياف، أي التي تحتوي كل حصة منها على 5 غرامات أو أكثر من الألياف. اختر حبوب الإفطار التي تحتوي أمساؤها على عبارة حبوب كاملة أو نخالة أو ألياف. أو أضف بضع ملاعق كبيرة من نخالة القمح غير المنقاة إِلى حبوب إفطارك المفضلة.
  • اختر الحبوب الكاملة. اجعل نصف ما تتناوله من الحبوب على الأقل من الحبوب الكاملة. ابحث عن أنواع الخبز التي تذكر ملصقاتها أن القمح الكامل أو دقيق القمح الكامل أو غير ذلك من الحبوب الكاملة هو المكوِّن الأول في هذا المنتج، واحرص على ألا تقل الألياف الغذائية في كل حصة عن غرامين. جرب الأرز البني والأرز البري والشعير والمعكرونة المصنوعة من القمح الكامل والقمح المجروش.
  • أضف المزيد من الألياف إلى المخبوزات. عند إعداد المخبوزات، استبدل الدقيق بنصف كمية الدقيق الأبيض أو الكمية كلها دقيقًا من الحبوب الكاملة. جرب كذلك إضافة حبوب الإفطار المصنوعة من النخالة المسحوقة أو نخالة القمح غير المنقاة أو دقيق الشوفان غير المطبوخ إلى الفطائر والكعك والبسكويت.
  • اعتمِد على البقوليات. تعد الفاصولياء والبازلاء والعدس من المصادر الممتازة للألياف. يمكنك إضافة الفاصولياء الحمراء إلى الحساء المعلَّب أو السلطة الخضراء. أو يمكنك إعداد رقائق الخبز المحمَّص بالفاصولياء السوداء والكثير من الخضراوات الطازجة، أو رقائق التورتيا المصنوعة من القمح الكامل مع الصلصة.
  • تناوَل المزيد من الفاكهة والخضراوات. الفاكهة والخضراوات غنية بالألياف، وهي غنية كذلك بالفيتامينات والمعادن. حاول أن تتناول خمس حصص منها أو أكثر يوميًّا.
  • عزز استفادتك من الوجبات الخفيفة. الفواكه الطازجة والخضراوات النيئة والفيشار منخفض الدسم والمقرمشات المصنوعة من الحبوب الكاملة كلها خيارات مناسبة للوجبات الخفيفة بين الوجبات الرئيسية. يمكن أيضًا أن توفر لك حفنة من المكسرات أو الفواكه المجففة في بعض الأحيان وجبة خفيفة صحية وغنية بالألياف، ولكن انتبه إلى أن هذه الأطعمة غنية بالسُّعرات الحرارية.

الأطعمة الغنية بالألياف جيِّدة لصحتك. إلا أن إضافة الكثير من الألياف في وقت قصير إلى نظامكَ الغذائي قد تسبب زيادة الغازات المعوية وانتفاخ البطن والتقلُّصات. ولهذا احرص على زيادة الألياف في نظامك الغذائي بالتدريج على مدار عدة أسابيع. فمن شأن هذا أن يمنح البكتيريا الطبيعية الموجودة في جهازك الهضمي قدرة على التكيُّف.

احرص أيضًا على شرب كميات وفيرة من الماء. فالألياف تحقق أفضل فوائد لها عندما تمتص الماء جاعلة البراز ليّنًا ومتكتلاً.

Get the latest health information from Mayo Clinic’s experts.

Sign up for free, and stay up to date on research advancements, health tips and current health topics, like COVID-19, plus expertise on managing health.

To provide you with the most relevant and helpful information, and understand which information is beneficial, we may combine your email and website usage information with other information we have about you. If you are a Mayo Clinic patient, this could include protected health information. If we combine this information with your protected health information, we will treat all of that information as protected health information and will only use or disclose that information as set forth in our notice of privacy practices. You may opt-out of email communications at any time by clicking on the unsubscribe link in the e-mail.

29/07/2021 انظر المزيد من التفاصيل الشاملة

اطلع كذلك على

  1. MIND diet may cut Alzheimer's risk
  2. 3 diet changes women over 50 should make right now
  3. 3 key changes in the new Nutrition Facts label
  4. Healthy-eating habits
  5. Reduce sugar in your diet
  6. Acai berries
  7. Added sugar
  8. Alcohol use
  9. Alkaline water
  10. Are energy drinks bull?
  11. Artificial sweeteners and other sugar substitutes
  12. Autism spectrum disorder and digestive symptoms
  13. Bad food habits at work? Get back on track in 5 steps
  14. Best oil for cooking?
  15. Dietary guidelines
  16. Boost your calcium levels without dairy? Yes you can!
  17. Breast-feeding nutrition: Tips for moms
  18. Caffeine: How much is too much?
  19. Is caffeine dehydrating?
  20. Calorie calculator
  21. The role of diet and exercise in preventing Alzheimer's disease
  22. Can whole-grain foods lower blood pressure?
  23. Carbohydrates
  24. Chart of high-fiber foods
  25. Cholesterol: Top foods to improve your numbers
  26. Coconut water: Is it super hydrating?
  27. Coffee and health
  28. Diet soda: How much is too much?
  29. Dietary fats
  30. Prickly pear cactus
  31. Does soy really affect breast cancer risk?
  32. Don't get tricked by these 3 heart-health myths
  33. Don't go cuckoo for coconut water
  34. Make healthy snack choices
  35. Eat more of these key nutrients
  36. Eggs: Bad for cholesterol?
  37. Energy drinks
  38. Fiber: Soluble or insoluble?
  39. Fish and polychlorinated biphenyls (PCBs)
  40. Fit more fiber into your diet
  41. Get to know the new Nutrition Facts label
  42. Grape juice health benefits
  43. Guidelines for a good ileostomy diet
  44. Is chocolate healthy?
  45. Healthy heart for life: Avoiding heart disease
  46. Healthy-eating tip: Don't forget fiber
  47. Hidden sources of sodium
  48. High-fructose corn syrup
  49. High-protein diets
  50. Alcohol during the holidays: 4 ways to sip smarter
  51. Holiday weight: How to maintain, not gain
  52. How the right diet can help an overactive bladder
  53. How to track saturated fat
  54. Takeout containers
  55. Is there more to hydration than water?
  56. Juicing is no substitute for whole foods
  57. Juicing
  58. Depression and diet
  59. Limit bad fats, one step at a time
  60. Make food labels required reading
  61. Monosodium glutamate (MSG)
  62. MUFAs
  63. Multigrain vs. whole grain
  64. Need a snack? Go nuts!
  65. Need more fiber? Take 3 steps
  66. Nutrition Facts label
  67. Nutrition rules that will fuel your workout
  68. Nuts and your heart: Eating nuts for heart health
  69. Omega-3 in fish
  70. Omega-6 fatty acids
  71. Phenylalanine
  72. Play it safe when taking food to a loved one in the hospital
  73. Protein: Heart-healthy sources
  74. Reduce sugar in your diet
  75. Health foods
  76. Portion control
  77. Planning healthy meals
  78. High-fiber diet
  79. Social eating can be healthy and enjoyable
  80. Sodium
  81. Step away from the saltshaker
  82. Stevia
  83. Tap water or bottled water: Which is better?
  84. Taurine in energy drinks
  85. The best foods for healthy skin
  86. Time to cut back on caffeine?
  87. Trans fat
  88. Underweight: Add pounds healthfully
  89. Want a healthier dinnertime? Science says change your eating space
  90. Daily water requirement
  91. Functional foods
  92. What is clean eating?
  93. What's considered moderate alcohol use?
  94. What's the difference between juicing and blending?
  95. Why does diet matter after bariatric surgery?
  96. Working out? Remember to drink up
  97. Yerba mate