أنا مصاب بالصدفية. هل يمكن للتخلص من الجلوتين من حميتي الغذائية أو يخفف الأعراض لدي؟

الإجابة هي ربما.

الجلوتين هو أحد أنواع البروتينات الموجودة في الحبوب مثل القمح والشعير والجاودار. وهو شائع وجوده في الخبز والمعكرونة، ولكنه قد يتوارى في أماكن أقل وضوحًا مثل الصلصة والتوابل واللحوم المعالجة. تشير الأبحاث إلى أن بعض الأشخاص المصابين بالصدفية المزمنة ربما يعانون الحساسية من الجلوتين. وبالنسبة لهؤلاء الأشخاص، قد تخفف الحمية الغذائية الخالية من الجلوتين أعراض الصدفية لديهم.

تذكر أنه قد يكون من الصعب تحديد ما يؤثر على أعراض الصدفية لديك، لأن الحالة تميل إلى التقلب مع مرور الوقت — مع وجود فترات من البراء وفترات تسوء فيها الصدفية. إذا كنت مصابًا بالصدفية وكنت متخوفًا من أن حساسية الجلوتين تؤثر على حالتك، فاستشر طبيبك. حيث يمكنه أن يفحصك لاكتشاف ما إذا كنت مصابًا بالداء البطني، وهو رد فعل من جهاز المناعة لتناول الجلوتين.

إذا كنت حساسًا للجلوتين وتريد معرفة ما إذا كان تجنب الجلوتين سيخفف الصدفية، فابدأ بتفقد بطاقات التصنيف على الأطعمة للحرص على أنها لا تحتوي على القمح أو منتجاته. وكذلك ربما يحيلك طبيبك إلى خبير تغذية، والذي من شأنه مساعدتك في وضع حمية غذائية صحية ومتوازنة وخالية من الجلوتين.

27/09/2018 See more Expert Answers