نظرة عامة

من خلال خزعة الجلد يتم أخذ عينات للخلايا أو الجلد من سطح الجسم. يتم فحص العينة التي يتم أخذها من خلال خزعة الجلد لتوفير المعلومات المتعلقة بحالتك الطبية. يستخدم الطبيب خزعة الجلد لتشخيص أو استبعاد بعض الحالات والأمراض الجلدية.

تتمثل الأنواع الرئيسية الثلاثة لخزعات الجلد في:

  • خزعة الجلد بالكشط. يستخدم الطبيب أداء تشبه شفرة الحلاقة لإزالة جزء صغير من الطبقات العليا للجلد (البشرة وجزء من الأدمة).
  • خزعة الجلد بالمنقب. يستخدم الطبيب أداة دائرية لإزالة جزء صغير من الجلد بما في ذلك الطبقات العميقة (البشرة، والأدمة والدهون السطحية).
  • الخزعات الاستئصالية. يستخدم الطبيب سكين صغير (مشرط) لإزالة ورم بأكمله أو إحدى المناطق غير الطبيعية من الجلد، بما في ذلك جزء من الجلد الطبيعي وصولاً إلى الطبقة الدهنية من الجلد أو من خلالها.

لماذا يتم إجراء ذلك

تُستخدم خزعة الجلد لتشخيص الأمراض والحالات الجلدية، أو استبعادها. ويمكن أيضًا أن تستخدم لإزالة الآفات الجلدية.

قد تكون خزعة الجلد ضرورية لتشخيص الأمراض والحالات الجلدية والمساعدة في علاجها، بما في ذلك:

  • التقران السفعي
  • شبيه الفقاع الفقاعي واضطرابات الجلد المتقرح الأخرى
  • التهاب الجلد، والصدفية، والأمراض الجلدية الالتهابية الأخرى
  • سرطانات الجلد، بما في ذلك سرطان الخلايا القاعدية، وسرطان الخلايا الحرشفية، والورم الميلاني
  • العدوى الجلدية
  • الطغوات الجلدية
  • الشامات محل الشك أو الزوائد الأخرى
  • الثآليل

المخاطر

تُعد خزعة الجلد عملية آمنة بشكل عام، ولكن يمكن حدوث المضاعفات، والتي تتضمن ما يلي:

  • النزف
  • التكدم
  • التندُّب
  • العدوى
  • تفاعل الحساسية تجاه المضادات الحيوية الموضعية

كيف تستعد

قبل إجراء خزعة الجلد، أبلغ طبيبك في الحالات الآتية:

  • إذا تم تشخيص حالتك باضطراب النزيف
  • إذا عانيت نزيفًا مفرطًا بعد الإجراءات الطبية الأخرى
  • إذا كنت تتناول أدوية تسييل الدم، مثل الأسبرين أو أدوية تحتوي على أسبرين أو وارفارين (كومادين) أو الهيبارين
  • إذا كان لديك تاريخ إصابة بعدوى الجلد، بما في ذلك القوباء الجلدي
  • إذا كنت تتناول أدوية تكبح جهاز المناعة، مثل أدوية مرض السكري أو الأدوية المستخدمة بعد عملية زراعة أحد الأعضاء

ما يمكنك توقعه

قد يطلب من المريض خلع ملابسة وارتداء عباءة نظيفة وذلك استنادًا إلى موضع الخزعة الجلدية. ثم سينظف الطبيب أو الممرض منطقة الجلد التي سيتم أخذ الخزعة منها. قد يتم وضع علامة لتحديد منطقة الخزعة باستخدام قلم جراحي أو قلم كبير.

ثم يتلقى المريض تخديرًا موضعيًا لتخدير موضع الخزعة. يعطى هذا التخدير في العادة باستخدام إبرة رفيعة. قد تتسبب مادة التخدير في إحساس بالاحتراق في الجلد لمدة بضع ثوان. وبعد ذلك سيصيب الخدر موضع الخزعة ولن يشعر المريض بأي ألم أو عدم راحة في أثناء خزعة الجلد.

في أثناء خزعة الجلد

إن ما يمكن أن يتوقعه المريض في أثناء خزعة الجلد يعتمد على نوع الخزعة التي يخضع لها.

  • لخزعة الجلد بالكشط، يستخدم الطبيب أداة حادة أو شفرة حلاقة ذات حدين أو مِشرطًا لقطع الأنسجة. ويختلف عمق الشق بناءً على نوع الخزعة والجزء الذي يخضع للخزعة من الجسم. وتؤدي خزعة الجلد بالكشط إلى النزيف. ويتوقف النزيف بالضغط على المنطقة أو بالجمع بين الضغط والأدوية الموضعية التي توضع على موضع الخزعة.
  • للخزعة بالمثقب أو الخزعة الاستئصالية، تنطوي العملية على القطع في الجزء العلوي من الدهون أسفل الجلد، ولذلك قد تلزم الغرز لغلق الجرح. ويضع الطبيب بعد ذلك ضمادة أو ضمادة لاصقة على الموضع لحماية الجرح ومنع النزيف.

وتستغرق عملية خزعة الجلد عادةً 15 دقيقة تقريبًا إجمالاً، بما يشمل وقت الاستعداد وتغطية الجرح بالضمادة والتعليمات الخاصة بالرعاية المنزلية.

بعد إجراء خزعة الجلد

قد يقدم لك الطبيب التعليمات عن إبقاء الضمادة على مكان الخزعة حتى اليوم التالي. أحيانًا، ينزف مكان الخزعة بعد أن تغادر عيادة الطبيب. من المرجح أن يحدث ذلك للأشخاص الذين يتناولون الأدوية المسيلة للدم. إذا حدث ذلك، فاضغط مباشرةً على مكان الجرح لمدة 10 إلى 20 دقيقة. وإذا استمر النزيف، فتواصل مع مقدم الرعاية الصحية الخاص بك.

تتسبب جميع الخزعات في حدوث ندبة صغيرة. يتطور بعض الأشخاص إلى حدوث ندبة بارزة. يزداد خطر حدوث ذلك عندما يتم إجراء الخزعة في الرقبة أو الجذع العلوي، مثل الظهر أو الصدر. في بداية الأمر، سوف يكون لون الخزعة ورديًا ثم يبهت إلى اللون الأبيض أو البني في بعض الأحيان. تختفي الندبات تدريجيًا. سوف يكون لون الندبة الدائم واضحًا لمدة عام أو اثنين بعد إجراء الخزعة.

حاول ألا تصطدم بمكان الخزعة أو تمارس أنشطة يمكن أن تمدد الجلد. يمكن أن يتسبب تمدد الجلد في نزيف الجرح أو تكبير الندبة.

يمكن أن يستغرق شفاء الجرح عدة أسابيع، ولكنه يكتمل عادةً في غضون شهرين. تميل الجراح في الساقين والقدمين إلى أن تشفى أبطأ من جراح المناطق الأخرى من الجسم.

كيفية الاعتناء بمكان الخزعة في أثناء فترة الشفاء:

  • اغسل يديك بالصابون والماء قبل لمس مكان الخزعة.
  • اغسل مكان الخزعة بالصابون والماء. إذا كان مكان الخزعة في فروة الرأس، فاستخدم الشامبو.
  • اشطف المكان جيدًا.
  • ربتْ على المكان حتى يجف باستخدام منشفة نظيفة.
  • قم بتغطية المكان باستخدام ضمادة لاصقة وتسمح للجلد بالتهوية.

استمر في الاعتناء بمكان الخزعة حتى تتم إزالة الغرز. بالنسبة لحلق الخزعات التي لا يوجد بها غرز، استمر في الاعتناء بالجرح حتى يشفى الجلد.

النتائج

بعد إجراء الخزعة، يرسل طبيبك عينة إلى المعمل لفحصها. يمكن أن تستغرق النتائج أيامًا عديدة أو أسبوعين؛ ويتوقف ذلك على حالة الجلد، ونوع الخزعة، وإجراءات المعمل. يمكن أن تستغرق نتائج خزعات الفحص الاستقلابي أو الجيني أشهرًا عديدة أو أكثر.

ربما يقوم الطبيب بترتيب موعد لك في العيادة لمناقشة نتائج الاختبار. إذا أمكن، فاصطحب معك أحد أفراد العائلة أو أحد الأصدقاء. يُحتمل أن يكون من الصعب استيعاب كل المعلومات المقدمة خلال الموعد. قد يتذكر الشخص الذي يرافقك شيئًا قد نسيته أو فاتك.

دوِّن الأسئلة التي ترغب في طرحها على الطبيب. لا تتردد في طرح الأسئلة أو أن تجاهر في أي وقت تشعر فيه بأن هناك شيئًا لا تفهمه. تتضمن الأسئلة التي قد ترغب في طرحها:

  • وفقًا للنتائج، ما هي خطواتي التالية؟
  • ما أنواع المتابعة التي ينبغي أن أتوقعها، إن وجدت؟
  • هل هناك أي عوامل ربما تكون قد أثرت على نتائج هذا الاختبار وبالتالي أدت إلى تغيير النتائج؟
  • هل أنا بحاجة إلى إعادة الاختبار عند نقطة ما؟
  • إذا أظهرت خزعة الجلد وجود سرطان في الجلد، فهل أُزيل السرطان كافة، أم أنني سأحتاج إلى علاج إضافي؟

في مجالي الاختبارات والإجراءات حيث يكتشف الباحثون كيفية الحفاظ على سلامة الناس في العيادات السريرية. اِطَّلِع على الدراسات التي تقوم بها عيادة Mayo Clinic ]مايو كلينك[

في مجالي الاختبارات والإجراءات حيث يكتشف الباحثون كيفية الحفاظ على سلامة الناس في العيادات السريرية. اِطَّلِع على الدراسات التي تقوم بها عيادة Mayo Clinic ]مايو كلينك[

01/02/2019
References
  1. Alguire PC, et al. Skin biopsy techniques. http://www.uptodate.com/home. Accessed Oct. 21, 2015.
  2. Habif TP, ed. Dermatologic surgical procedures. In: Clinical Dermatology. 6th ed. Philadelphia, Pa.: Elsevier; 2015. http://www.clinicalkey.com. Accessed Oct. 1, 2015.
  3. Goldman L, et al., eds. Examination of the skin and an approach to diagnosing skin diseases. In: Goldman-Cecil Medicine. 25th ed. Philadelphia, Pa.: Saunders Elsevier; 2016. http://www.clinicalkey.com. Accessed Oct. 21, 2015.
  4. Pfenninger JL, et al., eds. Skin biopsy. In: Pfenninger and Fowler's Procedures for Primary Care. 3rd ed. Philadelphia, Pa.: Mosby Elsevier; 2011. http://www.clinicalkey.com. Accessed Oct. 1, 2015.
  5. Gibson LE (expert opinion). Mayo Clinic, Rochester, Minn. Nov. 2, 2015.