صحة المراهقين واليافعين

By Mayo Clinic Staff

اللياقة البدنية والتغذية هما حجر الأساس لصحة اليافعين والمراهقين. يمكن أن تمهد العادات الصحية التي يكتسبها طفلك الآن لحياة صحية على المدى الطويل.

إذا كان طفلك نشيطًا بدنيًا، شجعه على الاستمرار. إذا كان طفلك غير مهتم بالرياضات المنظمة، شجعه على إيجاد بدائل. يمكنك أيضًا تعزيز صحة المراهقين واليافعين من خلال تشجيع طفلك على تناول الأطعمة الصحية. قدم العديد من الأطعمة الصحية في المنزل، واشرح أهمية ضبط الحصص الغذائية، وشجع طفلك على انتقاء خيارات صحية عندما يأكل مع أصدقائه.

شارك أي مخاوف قد تكون لديك حول صحة اليافعين والمراهقين مع طبيب طفلك.

21/08/2019