هل تتسبب الستاتين في التصلب الجانبي الضموري (ALS)؟

إجابة من فرانسيسكو لوبيز-جيمينيز، (دكتور في الطب)

لا يوجد دليل دامغ تدل على أن الأدوية الخافِضة للكوليسترول تسبب التصلُّب الجانبي الضموري، المعروف أيضًا بمرض لو جيهريج، أو تحفزه. ومع ذلك، توجد تقارير لأشخاص قد أصيبوا بالتصلُّب الجانبي الضموري أثناء تناول الأدوية الخافِضة للكوليسترول. وقد أوضحت دراسات أخرى خطر مخفض للإصابة بالتصلُّب الجانبي الضموري لدى الأشخاص الذين يتناولون الأدوية الخافِضة للكوليسترول.

التصلُّب الجانبي الضموري هو اضطراب عصبي خطير يسبب المرض والوفاة في الخلايا العصبية بالمخ والحبل النخاعي التي تتحكم في العضلات الإرادية. قد يبدأ التصلُّب الجانبي الضموري بارتعاش العضلات، أو ضعف الذراع أو الساق، أو تغييرات في التحدث (عُسر التلفّظ). وفي النهاية، يؤثر على قدرة التحكم في العضلات اللازمة للحركة، والتحدث، والأكل، والتنفس.

الأدوية الخافِضة للكوليسترول هي أدوية توصف لعلاج ارتفاع الكوليسترول. في بعض الأحيان يمكن أن تسبب تلك الأدوية ألم في العضلات (ألم عضلي)، أو ضعف العضلات، أو نادرًا جدًا حدوث ضرر حاد بالعضلات (انحلال الربيدات). ولكن تحدث تلك الأشياء نتيجة لتلف مباشر في العضلات، وليس لتلف في الخلايا العصبية.

With

فرانسيسكو لوبيز-جيمينيز، (دكتور في الطب)

12/04/2022 See more Expert Answers

اطلع كذلك على