هل تُعد عملية استبدال القرص علاجًا فعالاً لألم أسفل الظهر؟

إجابة من بول إم هادلستون، (دكتور في الطب)

لحسن الحظ، قد يحتاج عدد قليل للغاية من الأشخاص المصابين بألم في أسفل الظهر أو ألم في الرقبة إلى إجراء عملية جراحية لتخفيف شعورهم بالألم. ولكن إن لم ينجح العلاج التحفظي في علاج الألم في غضون ستة أشهر وحدد الطبيب أن مفصل القرص هو مصدر ألمك المزمن، فقد تكون مُرشحًا لإجراء جراحة استبدال القرص.

يشمل دمج الفقرات — وهي أكثر أنواع جراحات الظهر شيوعًا لعلاج المفاصل المؤلمة — دمج فقرتين أو أكثر معًا. تعتبر جراحة استبدال القرص من الجراحات الأحدث، والتي يُستبدل خلالها مفصل القرص المعيب بمفصل صناعي مصنوع من المعدن والبلاستيك.

وبوجه عام، يبدو أن كلاً من عملية دمج الفقرات وعملية استبدال القرص متساويتان في الفاعلية. هناك بعض الاعتبارات والقيود الخاصة التي يجب عليك مراجعتها مع مقدم الرعاية الصحية لعمودك الفقري قبل الخضوع لخيار العلاج هذا. ولكن في بعض الحالات، قد تكون برامج إعادة التأهيل المكثفة لها نفس فاعلية تلك العمليتين؛ — فتكلفتها أقل ومضاعفاتها أخف.

With

بول إم هادلستون، (دكتور في الطب)

07/09/2019 See more Expert Answers