نظرة عامة

الورم الحبيبي الحلقي هو حالة جلدية تسبب طفحًا جلديًا بارزًا أو نتوءات (آفات) حلقية الشكل. ويصيب النوع الأكثر شيوعًا الشباب، وعادة ما يصيب اليدين والقدمين.

وقد تؤدي الإصابات الجلدية البسيطة وبعض العقاقير إلى حدوث هذه الحالة. وهي ليست حالة مُعدية وعادة ما تكون غير مؤلمة، إلا أنها قد تجعلك تشعر بالخجل. وفي حال أصبحت حالة طويلة الأمد (مزمنة)، فيمكن أن تسبب اضطرابًا عاطفيًا.

قد ينقّي العلاج الجلد تدريجيًا، لكن غالبًا ما تظهر الآفات مرة أخرى. وقد تستمر هذه الحالة عند عدم علاجها مدة تتراوح من ضعة أسابيع إلى عدة عقود.

الأعراض

قد تختلف مؤشرات الورم الحبيبي الحلقي وأعراضه حسب نوعه:

  • الورم الموضعي. هو أكثر أنواع الأورام الحبيبية الحلقية شيوعًا. وتكون فيه حدود النتوء (الآفة) على شكل دائري أو نصف دائري بقطر يصل إلى بوصتين (5 سنتيمترات). وتنتشر الآفات بشكل شائع على يدي وقدمي ومعصمي وكاحلي البالغين في سن الشباب.
  • الورم العام. هذا النوع غير شائع، وعادة ما يصيب البالغين. ويسبب هذا النوع نتوءات تكوّن طفحًا جلديًا على معظم أجزاء الجسم، بما في ذلك الجذع والذراعين والساقين. وقد يتسبب الطفح الجلدي في الشعور بعدم الراحة أو الحكة.
  • ورم تحت الجلد. يُسمى النوع الذي عادة ما يصيب الأطفال الصغار بالورم الحبيبي الحلقي تحت الجلد. وينتج هذا النوع تكتلات صلبة تحت الجلد عادة ما تكون غير مؤلمة بدلاً من الطفح الجلدي. وتظهر هذه التكتلات على اليدين والساقين وفروة الرأس.

متى تزور الطبيب؟

اتصل بطبيبك إذا أُصبت بطفح جلدي أو ظهرت نتوءات على جلدك (آفات) تأخذ شكل الحلقات، ولم تختفِ خلال بضعة أسابيع.

الأسباب

ليس واضحًا ما يُسبِّب الورم الحُبيبي الحَلْقي. في بعض الأحيان يَنْتُج عن:

  • عَضَّات الحشرات أو الحيوانات
  • حالات العدوى، مثل التهاب الكبد
  • اختبار الجلد الخاص بفحص مرض السُّلّ
  • التطعيمات
  • التعرُّض للشمس.
  • إصابات الجلد الطفيفة
  • أدوية

الورم الحُبيبي الحَلْقي غير معدٍ.

عوامل الخطر

أحيانًا ما يكون الورم الحبيبي الحلقي مرتبطًا بداء السكري أو أمراض الغداء الدرقية، وغالبًا عندما تكون الآفات كثيرة أو واسعة الانتشار. قد يكون مرتبطًا في حالات نادرة بالسرطان، تحديدًا بين الأشخاص المصابين بورم حبيبي حلقي حاد، ولا يستجيب لعلاج أو يعود بعد علاج السرطان.

19/10/2021
  1. AskMayoExpert. Granuloma annulare. Rochester, Minn.: Mayo Foundation for Medical Education and Research; 2018.
  2. Bolognia JL, et al. Noninfectious granulomatous disorders, including foreign body reactions. In: Dermatology Essentials. Philadelphia, Pa.: Saunders Elsevier; 2014. http://www.clinicalkey.com. Accessed Nov. 23, 2015.
  3. Wolff K, et al. The skin in immune, autoimmune, autoinflammatory, and rheumatic disorders. In: Fitzpatrick's Color Atlas and Synopsis of Clinical Dermatology. 8th ed. New York, N.Y.: McGraw-Hill Education; 2017. https://accessmedicine.mhmedical.com. Accessed Dec. 21, 2018.
  4. Ferri FF. Granuloma. In: Ferri's Clinical Advisor 2019. Philadelphia, Pa.: Elsevier; 2019. https://www.clinicalkey.com. Accessed Dec. 21, 2019.
  5. Brodell RT. Granuloma annulare. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Dec. 21, 2018.
  6. Mangold AR, et al. Clinical and histopathologic features of paraneoplastic granuloma annulare in association with solid organ malignancies: A case-control study. Journal of the American Academy of Dermatology. 2018;79:913.