فيديو: الصور الشعاعية لسرطان الثدي— ما المتوقع

See Transcript

يتم أخذ صورة الثدي الشعاعية (الماموجرام) عن طريق جهاز آمن يَستخدم أشعة سينية مخففة.

سيطلب منك الفَنّي الوقوف بمواجهة جهاز الأشعة، وبعدها سيضع كل ثدي على حدة فوق سطح مستوٍ. يتم بعدها إنزال سطحٍ مستوٍ آخر – يسمى مِحراك الضغط – فوق الثدي لضغطه بلطف.

الضغط مهم لـِمَدِّ أنسجة الثدي ومنع الحركة، حيث قد تؤدي إلى تشويش الصورة. قد يولّد الضغط شعوراً بعدم الراحة، ولكنه غير ضار. يستمر الضغط عادة لفترة لا تزيد عن بضع ثوانٍ.

خلال هذه المدة، ينطلق شعاعٌ سيني من الأعلى ويمر من خلال أنسجة الثدي. يتم تخزين صورة الأشعة السينية على شريط تسجيل الصور الموجود تحت الثدي، أو تُخزن بطريقة رقمية على الحاسوب.

في الصورة، تَظهر خلايا الثدي الكثيفة، مثل السرطان والتكلسات، لامعة وبيضاء، بينما تكون الخلايا الأقل كثافة، مثل الدهون، داكنة أو رمادية.

بعد اكتمال أخذ صورة الأشعة، يُزال الضغط ويقوم الفني بتغيير زاوية الجهاز. سيقوم الفني مُجدداً بوضع ثديك فوق سطحٍ مستوٍ وإنزال مِحراك الضغط بلطف لأخذ صورة أشعة سينية إضافية. قد يتم تكرار هذه العملية مرة أخرى.

بعد هذا الإجراء، تتم معالجة الصور ويقوم اختصاصي الأشعة بتحليلها. ويتم إرسال تقرير نهائي لطبيبك.

09/03/2019