نظرة عامة

مخطط كهربائية الدماغ (EEG) هو اختبار يكشف النشاط الكهربي في الدماغ باستخدام أقراص معدنية صغيرة (مسارات كهربائية) مثبتة على فروة الرأس. تتصل خلايا الدماغ فيما بينها عن طريق النبضات الكهربائية وتكون نشطة في جميع الأوقات حتى عند النوم. ويظهر هذا النشاط في صورة خطوط موجية في تسجيل مخطط كهربائية الدماغ.

يعد مخطط كهربائية الدماغ واحدًا من الاختبارات التشخيصية الرئيسية لمرض الصرع. ويمكن أن يؤدي دورًا أيضًا في تشخيص اضطرابات الدماغ الأخرى.

لماذا يتم إجراء ذلك

بإمكان مخطط كهربية الدماغ تحديد التغيرات في نشاط المخ وهو ما قد يكون مفيدًا في تشخيص اضطرابات المخ، وخصوصًا، الصرع أو اضطرابات النوبات. وقد يكون مفيدًا في تشخيص الاضطرابات التالية أو علاجها:

  • الورم الدماغي
  • تلف الدماغ نتيجة إصابة الرأس
  • خلل وظيفي بالدماغ والذي قد يكون ناتجًا عن أسباب مختلفة (الاعتلال الدماغي)
  • التهاب في المخ (التهاب الدماغ)
  • السكتة الدماغية
  • اضطرابات النوم

يمكن استخدام مخطط كهربية الدماغ أيضًا في تأكيد وفاة الدماغ لدى شخص في غيبوبة مستمرة. ويساعد مخطط كهربية الدماغ المستمر في تحديد مستوى التخدير المناسب لشخص في غيبوبة مستحثة طبيًا.

المخاطر

يُعد فحص تخطيط كهربية الدماغ آمنًا وغير مؤلم. تُفرز أحيانًا النوبات التشنجية بشكل متعمد في المصابين بالصرع أثناء الفحص، لكن تقدم لهم الرعاية الطبية المناسبة إذا لزم الأمر.

كيف تستعد

الطعام والأدوية

  • احرص على عدم تناول أي شيء يحتوي على الكافيين في يوم الاختبار، فقد يؤثر في نتائج الاختبار.
  • تناول الأدوية المعتادة ما لم ينصحك الطبيب بخلاف ذلك.

الاحتياطات الأخرى

  • اغسل شعرك في الليلة التي تسبق الاختبار أو في يوم الاختبار ذاته ولكن لا تستخدم مكيفات أو كريمات أو بخاخات الشعر أو هلام تصفيف الشعر. حيث من الممكن أن تجعل منتجات الشعر من الصعب بقاء اللَصِيْقَة الجلدية التي تحمل المسارات الكهربائية ملتصقة بفروة الرأس.
  • إذا كان من المفترض أن تنام أثناء اختبار مخطط كهربية الدماغ، فقد يطلب منك الطبيب أن تنام بمعدل أقل أو تتجنب النوم في الليلة التي تسبق الاختبار.

ما يمكنك توقعه

أثناء الاختبار

ستشعر بانزعاج بسيط أو لن تشعر بأي انزعاج أثناء تخطيط كهربية الدماغ. لا تنقل المسارات الكهربائية أي مشاعر. فهي تسجل موجات دماغك فقط.

ها هي بعض الأشياء التي يمكنك أن تتوقع حدوثها أثناء تخطيط كهربية الدماغ:

  • يقيس أحد الفنيين رأسك ويضع علامات على فروة رأسك باستخدام قلم خاص لتوضيح مكان توصيل المسارات الكهربائية. قد يتم دهان تلك النقاط على فروة رأسك بكريم رملي لتحسين جودة التسجيل.
  • يوصّل أحد الفنيين أقراصًا (أقطابًا كهربائية) بفروة رأسك باستخدام لاصق خاص. يُستخدم أحيانًا غطاء مرن مجهز بمسارات كهربائية بدلاً من ذلك. يتم توصيل المسارات الكهربائية عبر أسلاك بأداة تضخم موجات الدماغ وتسجلها على جهاز كمبيوتر.

    بمجرد تثبيت المسارات الكهربائية في مكانها، يستغرق تخطيط كهربية الدماغ في العادة مدة تصل إلى 60 دقيقة. تتطلب منك الاختبارات الخاصة بحالات طبية معينة أن تنام أثناء الاختبار. في تلك الحالة، يمكن أن يستغرق الاختبار مدة أطول.

  • استرخِ في موضع مريح مع غلق عينيك أثناء الاختبار. قد يطلب منك الفني في أوقات متعددة أن تفتح عينيك وتغلقهما، أو أن تقوم بعمليات حسابية بسيطة، أو تقرأ فقرة، أو تنظر إلى صورة، أو تتنفس بعمق لبضعة دقائق، أو تنظر إلى ضوء وامض.
  • يتم تسجيل فيديو في العادة أثناء تخطيط كهربية الدماغ. تلتقط كاميرا فيديو حركات جسمك بينما يسجل تخطيط كهربية الدماغ موجات دماغك. يمكن أن يساعد هذا التسجيل المجمع طبيبك على تشخيص حالتك وعلاجها.

مخططات كهربية الدماغ المتنقلة (aEEGs)، والتي تتيح إمكانية المراقبة لفترة أطول خارج العيادة أو المستشفى، محدودة الاستخدام. يستطيع هذا الاختبار أن يسجل نشاط الدماغ على مدار عدة أيام، وهو ما يرفع من احتمالات رصد نشاط النوبة. إلا أنه بالمقارنة مع متابعة تخطيط كهربية الدماغ بالفيديو لمريض مقيم في المستشفى، لا يتمتع تخطيط كهربية الدماغ المتنقل بالجودة نفسها في تحديد الفارق بين نوبات الصرع وغيرها من النوبات.

بعد الاختبار

سيزيل الفني الأقطاب الكهربائية، أو القبعة بعد إجراء الاختبار. وإذا لم تتناول مهدئًا، فلن تشعر بأي آثار جانبية بعد هذا الإجراء ويمكنك العودة إلى روتينك الطبيعي.

أما إذا استخدمت مهدئًا، فسوف يستغرق الدواء فترة من الوقت ليزول تأثيره. وينبغي عليك أن ترتب لأن يقلك شخص ما إلى المنزل. وتجنب تناول الأطعمة والسوائل الساخنة لبقية اليوم.

النتائج

الأطباء مدربون على تحليل وتفسير نتائج مخططات كهربية الدماغ (EEG)، وإرسال هذه النتائج إلى الطبيب الذي أمر بإجرائه. وقد يحدد معك الطبيب موعد زيارة في العيادة ليتناقش معك حول نتائج الاختبار.

اطلب من أحد أفراد أسرتك أو الأصدقاء، إن أمكن، حضور الموعد معك لمساعدتك على تذكر المعلومات المُقدمة إليك.

دوّن أي استفسارات لطرحها على الطبيب مثل:

  • استنادًا إلى النتائج، ما الخطوات التالية التي يتعين علي اتخاذها؟
  • ما نوع المتابعة التي أحتاج إليها، إن وجدت؟
  • هل هناك أي عوامل من الممكن أن تكون قد أثرت على نتائج هذا الاختبار بطريقة ما؟
  • هل سأحتاج إلى إعادة إجراء الاختبار؟

التجارب السريرية

اطلع على الدراسات التي تجريها Mayo Clinic لاختبار العلاجات والتدخلات الطبية والفحوصات الجديدة كوسائل للوقاية من هذا المرض أو تشخيصه أو علاجه أو السيطرة عليه.

02/07/2019
  1. Moeller J, et al. Electroencephalography (EEG) in the diagnosis of seizures and epilepsy. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Feb. 12, 2018.
  2. Neurological diagnostic tests and procedures fact sheet. National Institute of Neurological Disorders and Stroke. https://www.ninds.nih.gov/Disorders/Patient-Caregiver-Education/Fact-Sheets/Neurological-Diagnostic-Tests-and-Procedures-Fact. Accessed Feb. 13, 2018.
  3. Hirsch LJ, et al. Video and ambulatory EEG monitoring in the diagnosis of seizures and epilepsy. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Feb. 12, 2018.
  4. EEG. The Epilepsy Foundation. https://www.epilepsy.com/learn/diagnosis/eeg. Accessed Feb. 12, 2018.
  5. Swanson JW (expert opinion). Mayo Clinic, Rochester, Minn. Feb. 27, 2018.

EEG (التخطيط الكهربائي للدماغ)