فقدان الذاكرة: 7 نصائح لتحسين الذاكرة

جرِّب هذه الطرق البسيطة لتحسين الذاكرة لديك.

By Mayo Clinic Staff

لا يمكنك العثور على مفاتيح سيارتك؟ تنسى قائمة البقالة؟ لا تستطيع تذكر اسم مدربك الشخصي المفضل في صالة الألعاب الرياضية؟ لستَ لوحدك. ينسى جميع الأفراد أشياء من حين لأخر. ومع ذلك، فقدان الذاكرة ليس بشيء تستخف به.

على الرغم من أنه لا توجد ضمانات عندما يتعلق الأمر بمنع فقدان الذاكرة أو الخرف، فإن بعض الأنشطة قد تساعد. ضع في اعتبارك سبع طرق لتقوية ذاكرتك — واعرف متى تطلب المساعدة فيما يتعلق بفقدان الذاكرة.

1. ممارسة الأنشطة البدنية ضمن روتينك اليومي

فالنشاط البدني يزيد من تدفق الدم إلى الجسم كله، بما في ذلك الدماغ. وهذا قد يساعد في الحفاظ على قوة ذاكرتك.

بالنسبة لغالبية البالغين الأصحاء، توصي وزارة الصحة والخدمات الإنسانية بممارسة 150 دقيقة أسبوعيًا على الأقل من التمرينات الهوائية المعتدلة، مثل المشي السريع، أو 75 دقيقة أسبوعيًا من التمرينات الهوائية الشديدة، كالهرولة — ويٌفضل توزيع ذلك على مدار الأسبوع. وإذا لم يكن لديك الوقت لممارسة التمارين كاملاً، فقسمها إلى فترات مكونة من 10 دقائق من المشي على مدار اليوم.

2. المداومة على النشاط العقلي

مثلما أن النشاط البدني يساعد في الحفاظ على لياقة الجسم، فالأنشطة المحفزة للعقل تحافظ على نشاط عقلك — وقد تساعد في الوقاية من فقدان الذاكرة. يمكنك حل الكلمات المتقاطعة. العب لعبة البريدج. اسلك طرقًا بديلة أثناء القيادة. تعلم العزف على أداة موسيقية. تطوع في مدرسة محلية أو مؤسسة اجتماعية.

3. التفاعل الاجتماعي بانتظام

يساعدك التفاعل الاجتماعي على منع الاكتئاب والضغط النفسي، إذ إن كليهما قد يؤدي إلى فقدان الذاكرة. ابحث عن فرص للاجتماع مع الأحباء والأصدقاء وغيرهم — خاصة إذا كنت تعيش بمفردك.

4. التنظيم

من المرجح غالبًا أن تنسى الأشياء إذا كان منزلك فوضويًا وكانت مذكراتك مبعثرة. دوّن المهام والمواعيد والأحداث الأخرى في دفتر مذكرات أو مفكرة أو برنامج تخطيط إلكتروني خاص.

ويمكنك أيضًا تكرار كل بند بصوت عال عندما تدونه مما يساعد في تثبيته في ذاكرتك. وحدِّث قائمة المهام باستمرار وقم بتمييز البنود المكتملة. وخصص مكانًا تضع فيه محفظتك ومفاتيحك ونظارتك والضروريات الأخرى.

قلل من الأشياء التي تُعرضك للتشوش، ولا تفعل العديد من الأشياء في آن واحد. وإذا كنت تركز على معلومات تحاول الاحتفاظ بها، فمن المرجح غالبًا أنك ستتذكرها فيما بعد. وقد يساعدك أيضًا أن تربط الأشياء التي تحاول الحفاظ عليها بأغنية محببة أو شيء آخر مألوف لك.

5. نم جيدًا

يلعب النوم دورًا مهمًا في مساعدتك على ترسيخ ذكرياتك، حتى تتمكن من استدعائها في أي وقت في المستقبل. اجعل الحصول على قسط كاف من النوم من أولوياتك. يحتاج معظم البالغين من سبع إلى تسع ساعات من النوم يوميًا.

6. اتباع نظام غذائي مفيد لصحتك

يمكن أن يكون النظام الغذائي الصحي جيدًا للعقل كما هو جيد للقلب. تناوَل الفواكه والخضراوات والحبوب الكاملة. اختيار مصادر البروتين قليلة الدسم، مثل الأسماك واللحوم الخالية من الدهون والدواجن الخالية من الجلد. وما تشربه مهم أيضًا. فتناوُل الكحول يمكن أن يؤدي إلى التشوش وفقدان الذاكرة. وكذلك تعاطي المخدرات.

7. إدارة الأمراض المزمنة

اتبع توصيات علاج طبيبك لأي حالات طبية، مثل الاكتئاب وارتفاع ضغط الدم وارتفاع نسبة الكوليسترول وداء السكري والسمنة وفقدان السمع. كلما اعتنيت بنفسك، أصبحت ذاكرتك أفضل. وراجع أيضًا الأدوية مع الطبيب بانتظام. يمكن أن تؤثر الأدوية المختلفة على الذاكرة.

متى تطلب المساعدة للتغلب على فقدان الذاكرة

إذا كنت قلقًا بشأن فقدان الذاكرة — خاصة إذا كان فقدان الذاكرة يؤثر على قدرتك لإنجاز الأنشطة اليومية المعتادة أو إذا لاحظت أن ذاكرتك تزداد سوءًا — فاستشر طبيبك. فربما يُجري لك اختبارًا جسديًا ويتحقق كذلك من الذاكرة ومهارات حل المشكلات.

وأحيانًا، يتم طلب اختبارات أخرى كذلك. وسوف يتحدد العلاج استنادًا إلى ما يتسبب في فقدانك للذاكرة.

28/06/2019 انظر المزيد من التفاصيل الشاملة