كيف تختلف جرعة الفلوزون الكبيرة عن لقاحات الإنفلونزا الأخرى؟

إجابة من برتش كيه توش، (دكتور في الطب)

فلوزون عالي الجرعة هو لقاح ضد الإنفلونزا مخصص للأشخاص البالغين من العمر 65 عامًا أو أكثر ويُؤخذ عن طريق الحقن. وعلى غرار اللقاحات الأخرى، يتكون فلوزون عالي الجرعة من سلالات الإنفلونزا الثلاث التي من المرجح أن تسبب الإصابة بالإنفلونزا خلال موسم الإنفلونزا القادم. وقد تمت الموافقة على لقاح جديد يسمى فلوزون عالي الجرعة رباعي التكافؤ، والذي يتكون من أربع سلالات من الإنفلونزا، للأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 65 عامًا أو أكثر.

وتحتوي اللقاحات ذات الجرعات العالية على أربعة أضعاف كمية مستضدات فيروس الإنفلونزا التي تحتويها لقاحات فلوزون العادية ولقاحات الإنفلونزا القياسية الأخرى. ومستضدات فيروس الإنفلونزا هي عنصر اللقاح الذي يحفز جهاز المناعة. وقد ينتج عن ذلك استجابة أعلى لجهاز المناعة لدى كبار السن ضد الإنفلونزا.

ما الضرورة التي تستدعي تلقي هذا اللقاح؟

قد يكون بعض كبار السن مصابين بضعف جهاز المناعة، مما قد يؤدي لحصولهم على حماية أقل من غيرهم بعد تلقي لقاح الإنفلونزا العادي. فعند الحصول على لقاح الإنفلونزا المعتاد، يُنتج كبار السن أجسامًا مضادة، والتي تحمي من مستضدات اللقاح، بنسبة 50% إلى 75% أقل مقارنةً بالبالغين الأصغر سنًا.

وقد كشفت الدراسات عن وجود مستويات أعلى من الأجسام المضادة لدى كبار السن الذين تلقوا لقاحات الإنفلونزا ذات الجرعات العالية مقارنةً بمن تلقوا لقاحات الإنفلونزا العادية.

وبالإضافة إلى ذلك، توصلت إحدى الدراسات إلى أن حالات البالغين في سن 65 فما فوق الذين أصيبوا بالإنفلونزا بعد حصولهم على اللقاح عالي الجرعة أقل بنسبة 25% تقريبًا مقارنةً بمن حصلوا على لقاح الإنفلونزا بالجرعة العادية.

هل هناك آثار جانبية؟

في دراسة كبيرة أُجريت لمقارنة لقاحات الإنفلونزا ذات الجرعات العالية والعادية، كان متلقو اللقاح عالي الجرعة أكثر عرضة للإصابة بآثار جانبية أثناء الأسبوع الأول عقب الحصول على اللقاح. وشملت الآثار الجانبية الحمى والألم في موضع الحقن.

ولا تزال الحاجة قائمة إلى إجراء مزيد من الأبحاث

وترتفع مخاطر مضاعفات الإنفلونزا لدى الأشخاص في سن 65 عامًا فما فوق. لذا تمثل حماية هذه الفئة العمرية أهمية خاصة.

وقد سرَّعت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية موافقتها على لقاح فلوزون عالي الجرعة بشرط استمرار الدراسات لتقييم الآثار الناجمة عن اللقاح الجديد على نتائج الإنفلونزا الموسمية، مثل حالات الإنفلونزا أو مضاعفاتها، لدى كبار السن.

وإذا تبين أن فلوزون عالي الجرعة له نتائج أفضل من لقاح الإنفلونزا العادي بمرور الوقت، فقد يصبح اللقاح عالي الجرعة هو اللقاح المفضل لكبار السن. وفي الوقت الحالي، من الضروري أن يحصل الجميع على لقاح الإنفلونزا الموسمية السنوي.

With

برتش كيه توش، (دكتور في الطب)

25/09/2020 See more Expert Answers