نظرة عامة

جهاز تنظيم ضربات القلب هو جهاز صغير الحجم يُزرع في منطقة الصدر للمساعدة على التحكم في نبضات القلب. ويُستخدم لمنع القلب من النبض ببطء شديد. يتطلب زرع جهاز تنظيم ضربات القلب في الصدر إجراءً جراحيًا.

ويُسمى جهاز تنظيم ضربات القلب أيضًا جهاز إنظام ضربات القلب.

الأنواع

حسب حالتك، قد يتوفر لديك أحد أنواع أجهزة تنظيم ضربات القلب التالية.

  • جهاز تنظيم ضربات القلب ذو الغرفة الواحدة. هذا النوع يرسل عادةً نبضات كهربائية إلى البطين الأيمن من القلب.
  • جهاز تنظيم ضربات القلب ذو الغرفة المزدوجة. يرسل هذا النوع نبضات كهربائية إلى البطين الأيمن والأذين الأيمن من القلب للمساعدة على التحكم في توقيت الانقباضات بين الغرفتين.
  • جهاز تنظيم ضربات القلب ثنائي البطين. يناسب إنظام البطينين، الذي يسمى أيضًا علاج إعادة التزامن القلبي، الأشخاص المصابين بفشل القلب ومشكلات في ضربات القلب. ويحفز هذا النوع من أجهزة تنظيم ضربات القلب الغرفتين السفليتين للقلب (البطينين الأيمن والأيسر) لكي ينبض القلب بشكل أكثر كفاءة.

الأنواع

لماذا يتم إجراء ذلك

يتم زرع جهاز تنظيم ضربات القلب للمساعدة على السيطرة على ضربات قلبك. قد يوصي الطبيب بجهاز تنظيم ضربات القلب المؤقت إذا كانت ضربات قلبك بطيئة (بطء القلب) بعد التعرض لنوبة قلبية أو عملية جراحية أو جرعة زائدة من الأدوية ولكن من المتوقع أن تعود ضربات قلبك إلى طبيعتها. أو يمكن زرع جهاز تنظيم ضربات القلب بشكل دائم لتصحيح ضربات القلب البطيئة أو غير المنتظمة المزمنة أو للمساعدة على علاج قصور القلب.

كيف ينبض قلبك

يمثل القلب مضخة عضلية بحجم قبضة اليد ويتضمن أربع غرف، غرفتين على الجانب الأيسر وأخريين على الجانب الأيمن. تعمل الغرفتان العلويتان (الأذين الأيمن والأذين الأيسر) والغرفتان السفليتان (البطين الأيمن والبطين الأيسر) من خلال النظام الكهربائي للقلب بهدف الحفاظ على نبض القلب بمعدل مناسب، والذي يبلغ عادةً 60 إلى 100 نبضة في الدقيقة للبالغين في حالة الراحة.

يتحكم النظام الكهربائي للقلب في نبضات القلب، بدءًا بمجموعة من الخلايا في الجزء العلوي من القلب (العقدة الجيبية) وانتشارًا إلى الأسفل، وهذا يتسبب في انقباضه وضخ الدم. ومن الممكن أن تسبب الشيخوخة وتلف عضلة القلب الناتج عن نوبة قلبية وبعض الأدوية وبعض الحالات الوراثية اضطرابًا في نظم القلب.

ماذا يفعل جهاز تنظيم نبضات القلب

تعمل أجهزة تنظيم ضربات القلب فقط عند الحاجة. إذا كانت نبضات القلب بطيئةً للغاية (بطء القلب)، يُرسل جهاز تنظيم ضربات القلب إشارات كهربائية إلى قلبك لتصحيح النبض.

تحتوي بعض أجهزة تنظيم ضربات القلب الأحدث أيضًا على أجهزة استشعار تكشف عن حركة الجسم أو معدل التنفس وترسل إشارة إلى الأجهزة لزيادة معدل ضربات القلب أثناء ممارسة التمارين، حسب الحاجة.

يتكون جهاز تنظيم ضربات القلب من جزأين:

  • مولد النبضات. تضم هذه الحاوية المعدنية الصغيرة بطارية ودوائر كهربائية تتحكم في معدل النبضات الكهربائية المُرسلة إلى القلب.
  • موصلات (أقطاب). يُوضع واحد إلى ثلاثة أسلاك مرنة ومعزولة في غرفة واحدة أو أكثر من غرف القلب وتُرسل النبضات الكهربائية لضبط معدل ضربات القلب. ولكن، لا تتطلب بعض أجهزة تنظيم ضربات القلب الأحدث موصلات. تُزرع هذه الأجهزة، التي تسمى أجهزة تنظيم ضربات القلب الخالية من الأسلاك، مباشرةً في عضلة القلب.

المخاطر

المضاعفات الناجمة عن جراحة زرع جهاز تنظيم ضربات القلب غير شائعة، ولكنها قد تتضمن ما يأتي:

  • عدوى بالقرب من مكان زراعة الجهاز في القلب
  • تورم أو كدمات أو نزيف في مكان جهاز تنظيم الضربات القلب، وخاصةً إذا كنت تتناول مضادات لتخثر الدم
  • جلطات دموية (الانصمام الخثاري) بالقرب من مكان جهاز تنظيم ضربات القلب
  • تلف الأوعية الدموية أو الأعصاب بالقرب من جهاز تنظيم ضربات القلب
  • انخماص الرئة (استرواح الصدر)
  • وجود دم في المساحة الفاصلة بين الرئة وجدار الصدر (تدمي الصدر)
  • حركة (إزاحة) الجهاز أو الأسلاك

كيف تستعد

قبل أن يقرر الطبيب ما إذا كنت بحاجة إلى جهاز تنظيم ضربات القلب، ستخضع للعديد من الاختبارات لمعرفة سبب عدم انتظام ضربات القلب. وقد تتضمن الاختبارات التي تُجرى قبل زرع جهاز تنظيم ضربات القلب ما يأتي:

  • تخطيط كهربية القلب. يقيس هذا الاختبار السريع وغير المؤلم النشاط الكهربائي للقلب. سيُجرى تثبيت لصيقات جلدية (الأقطاب الكهربائية) على الصدر، وفي بعض الحالات على الذراعين والساقين. وتكون هناك أسلاك توصل الأقطاب الكهربائية بجهاز كمبيوتر يعرض نتائج الاختبار. ويمكن أن يوضح تخطيط كهربية القلب ما إذا كان القلب ينبض بسرعة كبيرة أم ببطء شديد أم لا ينبض على الإطلاق.
  • المراقبة باستخدام جهاز هولتر. جهاز هولتر هو جهاز صغير يمكن ارتداؤه لتتبع نظم القلب. قد يطلب منك الطبيب ارتداء جهاز هولتر لمدة يوم أو يومين. وخلال ذلك الوقت، يسجل الجهاز جميع ضربات القلب. وجهاز هولتر مفيد بشكل خاص في تشخيص مشكلات ضربات القلب التي تحدث في أوقات غير متوقعة. كما تتيح بعض الأجهزة الشخصية، مثل الساعات الذكية، إمكانية مراقبة تخطيط كهربية القلب. اسأل الطبيب ما إذا كان هذا يُعد خيارًا متاحًا لك أم لا.
  • مخطط صدى القلب. يستخدم هذا الاختبار غير المتوغل الموجات الصوتية لإنتاج صور لحجم القلب وبنيته وحركته.
  • اختبار الجهد. تحدث بعض مشكلات القلب فقط أثناء التمرين. في اختبار الجهد، ستخضع لتخطيط كهربية القلب قبل المشي على جهاز المشي أو ركوب دراجة ثابتة وبعده مباشرةً. وفي بعض الحالات، يُجرى اختبار الجهد مع تخطيط صدى القلب أو التصوير النووي.

ما يمكنك توقعه

قبل العملية الجراحية

من المرجَّح أن تكون واعيًا أثناء الجراحة لزرع جهاز تنظيم ضربات القلب، التي تستغرق عادةً بضع ساعات. سيُدخِل اختصاصيٌ أنبوبًا وريديًا في ساعِدك أو يدك ويعطيك دواءً مهدئًا لمساعدتك على الاسترخاء. ويُنظّف صدرك بصابون خاص.

وتُجرى معظم عمليات زرع جهاز تنظيم ضربات القلب باستخدام التخدير الموضعي لتخدير منطقة الشقوق. ولكن، تعتمد كمية التخدير اللازمة للعملية على الحالات الصحية المحددة. قد تكون مستيقظًا تمامًا أو تحت تأثير مخدر بسيط أو تخدير عام (نائمًا تمامًا).

في أثناء إجراء العملية

يُدخَل سلك واحد أو أكثر في وريد رئيسي تحت أو بالقُرب من عظم التُرقُوَة ويوجّه إلى قلبك باستخدام التصوير بالأشعة السينية. يُثبّت أحد طرفي كل سلك في الموضع المناسب في قلبك، بينما يُربط الطرف الآخر بمولِّد النبضات، الذي يُغرَس عادةً تحت الجلد أسفل عظمة التُرقُوَة.

جهاز تنظيم ضربات القلب الذي لا يحتوي على أسلاك أصغر حجمًا ويتطلب عادةً جراحة أقل توغلاً لزرع الجهاز. ويوجد مولد النبضات وأجزاء أخرى من جهاز تنظيم ضربات القلب في كبسولة واحدة. يُدخل الطبيب غمدًا مرنًا (أنبوب قسطرة) في وريد في الأُربية ثم يوجه جهاز تنظيم ضربات القلب وحيد المُكوِّن عبر أنبوب قسطرة إلى الموضع المناسب في القلب.

بعد العملية

من المرجَّح أنك ستمكُث في المستشفى لمدة يوم واحد بعد زرع جهاز تنظيم ضربات القلب. ستُجرى برمجة جهاز تنظيم ضربات القلب وفقًا لمشكلات نظمك القلبي. وستحتاج إلى الاتفاق مع أحد الأشخاص لكي يقوم بتوصيلك إلى المنزل عند خروجك من المستشفى.

قد يُوصي الطبيب بتجنُّب ممارسة التمرينات الرياضية العنيفة أو رفع الأثقال لمدة شهر تقريبًا. وسيكون عليك تجنَّب الضغط على المنطقة التي زُرِع فيها جهاز تنظيم ضربات القلب. إذا كنت تشعر بألم في تلك المنطقة، فاسأل الطبيب عن تناوُل الأدوية المتاحة دون وصفة طبية، مثل الأسيتامينوفين (Tylenol، وغيره) أو الأيبوبروفين (Advil، وMotrin IB، وغيرهما).

احتياطات خاصة

من غير المرجح أن يتوقف جهاز تنظيم ضربات القلب عن العمل بشكل صحيح بسبب التداخل الكهربائي. ورغم ذلك، تظل بحاجة إلى اتخاذ بعض الاحتياطات:

  • الهواتف الخلوية. يمكنك التحدث عبر هاتف خلوي، ولكن اجعل الهاتف الخلوي على مسافة 6 بوصات (15 سنتيمترًا) على الأقل من جهاز تنظيم ضربات القلب. لا تحتفظ بالهاتف في جيب القميص. عند التحدث عبر الهاتف، احمله وضعه في الجانب المعاكس لموضع زرع جهاز تنظيم ضربات القلب.
  • أنظمة الأمان. لا يتداخل المرور عبر جهاز الكشف عن المعادن في المطارات مع عمل جهاز تنظيم ضربات القلب، على الرغم من أن المعدن الموجود في جهاز تنظيم ضربات القلب قد يصدر صوتًا للتنبيه. ولكن تجنب الوقوف بالقرب من نظام الكشف عن المعادن أو الاقتراب منه.

    لتجنب المشكلات المحتملة، احمل بطاقة هوية تفيد بأن لديك جهاز تنظيم ضربات القلب.

  • المعدات الطبية. تأكد من أن جميع الأطباء وأطباء الأسنان يعرفون أن لديك جهاز تنظيم ضربات القلب. فقد تتداخل بعض الإجراءات الطبية مع جهاز تنظيم ضربات القلب، مثل التصوير بالرنين المغناطيسي، والتصوير المقطعي المحوسب، والعلاج الإشعاعي للسرطان، والكي الكهربي للتحكم في النزيف أثناء الجراحة، وتفتيت حصوات الكلية الكبيرة أو حصى المرارة بموجة الصدمة.
  • معدات توليد الطاقة. قف على مسافة لا تقل عن قدمين (61 سنتيمترًا) من معدات اللحام أو المحولات عالية الجهد أو أنظمة مولدات المحركات. إذا كنت تعمل بالقرب من هذه المعدات، فاطلب من الطبيب الترتيب لإجراء اختبار في مكان عملك لتحديد ما إذا كان الجهاز يؤثر في جهاز تنظيم ضربات القلب.

تشمل الأجهزة التي من غير المرجَّح أن تتداخَل مع جهاز تنظيم ضربات القلب أفران الميكروويف، وأجهزة التلفزيون، وأجهزة التحكم عن بُعد، وأجهزة الراديو، وأجهزة التحميص، والبطانيات الكهربائية، وأجهزة الحلاقة الكهربائية، وأجهزة الثقب الكهربائية.

النتائج

ينبغي أن يعمل جهاز تنظيم ضربات القلب على تحسين الأعراض الناتجة عن بطء ضربات القلب، مثل الإرهاق والدوار والإغماء. ومن الممكن أن تتيح لك أجهزة تنظيم ضربات القلب عيش نمط حياة أكثر نشاطًا، نظرًا إلى أن معظمها حاليًا يُعدِّل سرعة القلب ليلائم مستوى النشاط البدني.

وينبغي أن يفحص الطبيب جهاز تنظيم ضربات القلب كل 3 إلى 6 أشهر. أخبر الطبيب في حال زيادة وزنك أو عند حدوث انتفاخ في الساقين أو الكاحلين أو إذا تعرضت للإغماء أو شعرت بدوخة.

ومعظم أجهزة تنظيم ضربات القلب يمكن للطبيب أن يفحصها عن بُعد، وهذا يعني أنك لن تضطر إلى الذهاب إلى عيادة الطبيب. حيث يرسل جهاز تنظيم ضربات القلب معلومات إلى طبيبك، بما في ذلك معدل سرعة القلب ونظم القلب، وكيفية عمل جهاز تنظيم ضربات القلب، وعمر البطارية المتبقي.

وينبغي أن يستمر عمل بطارية جهاز تنظيم ضربات القلب من 5 أعوام إلى 15 عامًا. وفي حال تلف البطارية، ستحتاج إلى إجراء جراحة لاستبدالها. وعادةً ما تكون عملية تغيير بطارية جهاز تنظيم ضربات القلب أسرع وتحتاج إلى وقت أقل للتعافي مقارنةً بعملية زرع جهاز تنظيم ضربات القلب.

جهاز تنظيم ضربات القلب ومشكلات نهاية الحياة

إذا كنتَ تستخدم مُنظم ضربات القلب وأصبتَ بداءٍ عضال لا علاقة له بالقلب، مثل السرطان، فمن المُمكن أن يعمل جهاز تنظيم نبضات القلب على إطالة حياتك. يختلف الأطباء والباحِثون في آرائهم حول إيقاف تشغيل مُنظم ضربات القلب في مراحل الاحتضار.

تحدَّث إلى طبيبك إذا كنت تستخدم منظم ضربات القلب وتشعُر بالقلق إزاء إيقاف تشغيله. قد ترغب أيضًا في التحدُّث إلى أفراد الأسرة أو شخصٍ آخر مُحدَّد لاتخاذ القرارات الطبية بشأن ما تُريد القيام به في مواقف الرعاية في مرحلة الاحتضار.

التجارب السريرية

استكشِف دراسات مايو كلينك حول الاختبارات والإجراءات المخصصة للوقاية من الحالات الصحية واكتشافها وعلاجها وإدارتها.

جهاز تنظيم ضربات القلب - الرعاية في Mayo Clinic (مايو كلينك)

10/11/2021
  1. Pacemaker. American Heart Association. https://www.heart.org/en/health-topics/arrhythmia/prevention--treatment-of-arrhythmia/pacemaker. Accessed June 22, 2021.
  2. Pacemakers. National Heart, Lung, and Blood Institute. https://www.nhlbi.nih.gov/health-topics/pacemakers. Accessed June 22, 2021.
  3. How the healthy heart works. American Heart Association. https://www.heart.org/en/health-topics/congenital-heart-defects/about-congenital-heart-defects/how-the-healthy-heart-works. Accessed June 22, 2021.
  4. All about heart rate (pulse). American Heart Association. https://www.heart.org/en/health-topics/high-blood-pressure/the-facts-about-high-blood-pressure/all-about-heart-rate-pulse. Accessed June 22, 2021.
  5. Mulpuru SK, et al. Cardiac pacemakers: Function, troubleshooting, and management: Part 1 of a 2-part series. Journal of the American College of Cardiology. 2017; doi:10.1016/j.jacc.2016.10.061.
  6. Living with your pacemaker. American Heart Association. https://www.heart.org/en/health-topics/arrhythmia/prevention--treatment-of-arrhythmia/living-with-your-pacemaker. Accessed June 22, 2021.
  7. Devices that may interfere with ICDs and pacemakers. American Heart Association. https://www.heart.org/en/health-topics/arrhythmia/prevention--treatment-of-arrhythmia/devices-that-may-interfere-with-icds-and-pacemakers. Accessed June 22, 2021.
  8. Link ML. Permanent cardiac pacing: Overview of devices and indications. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed June 22, 2021.
  9. Madhavan M, et al. Advances and future directions in cardiac pacemakers: Part 2 of a 2-part series. Journal of the American College of Cardiology. 2017; doi:10.1016/j.jacc.2016.10.064.
  10. Bonow RO, et al., eds. Diagnosis and management of acute heart failure. In: Braunwald's Heart Disease: A Textbook of Cardiovascular Medicine. 11th ed. Elsevier; 2019. https://www.clinicalkey.com. Accessed June 22, 2021.
  11. Hutchison K, et al. Ethics and the cardiac pacemaker: More than just end-of-life issues. Europace. 2018; doi:10.1093/europace/eux019.
  12. Braswell Pickering EA. Allscripts EPSi. Mayo Clinic. July 7, 2021.
  13. Lee JZ, et al. Leadless pacemaker: Performance and complications. Trends in Cardiovascular Medicine. 2018; doi:10.1016/j.tcm.2017.08.001.
  14. Noseworthy PA (expert opinion). Mayo Clinic. June 28, 2021.