نظرة عامة

البزل القطني (البزل النخاعي) هو اختبار يُستخدم لتشخيص بعض الحالات المرضية. ويُجرى في أسفل الظهر، وتحديدًا في المنطقة القطنية. أثناء البزل القطني، تُدخَل إبرة في المسافة الفاصلة بين عظمتين قطنيتين (فقرتين) لإزالة عينة من السائل النخاعي. وهذا هو السائل الذي يحيط بالدماغ والحبل النخاعي لحمايتهما من الإصابات.

ويمكن أن يساعد البزل القطني على تشخيص الالتهابات الخطيرة مثل التهاب السحايا، أو اضطرابات أخرى في الجهاز العصبي المركزي مثل متلازمة غيلان باريه والتصلب المتعدد، أو النزيف، أو سرطانات الدماغ أو الحبل النخاعي. كما يُستخدم البزل القطني أحيانًا لحقن أدوية التخدير أو أدوية العلاج الكيميائي في السائل النخاعي.

لماذا يتم إجراء ذلك

قد يُجرى البزل القطني (البزل النخاعي) للأسباب التالية:

  • جمع السائل النخاعي للتحقق من وجود عدوى أو التهاب أو أمراض أخرى
  • قياس ضغط السائل النخاعي
  • حقن المخدر النخاعي أو أدوية العلاج الكيميائي أو الأدوية الأخرى
  • حقن الصبغة (تصوير النخاع) أو مواد مشعة (تصوير الصهاريج) في السائل النخاعي لتكوين صور تشخيصية لتدفق السائل

يمكن أن تساعد المعلومات المجمعة من إجراء البزل القطني على تشخيص ما يأتي:

  • حالات العدوي البكتيرية والفطرية والفيروسية الخطيرة، بما في ذلك التهاب السحايا والتهاب الدماغ وداء الزهري
  • نزيف حول الدماغ (نزف تحت العنكبوتية)
  • بعض أنواع السرطان التي تصيب الدماغ أو الحبل النخاعي
  • بعض حالات الالتهاب المتعلقة بالجهاز العصبي، مثل التصلب المتعدد ومتلازمة غيلان باريه
  • الحالات المرضية العصبية المناعية الذاتية
  • مرض الزهايمر وأشكال أخرى من الخَرَف

المخاطر

من المعروف بوجه عام أن البزل القطني (البزل النخاعي) آمن، لكنه ينطوي على بعض المخاطر. وتتضمن هذه المخاطر ما يأتي:

  • صداع ما بعد البزل القطني. يُصاب ما يصل إلى 25% من الأشخاص الذين يخضعون لإجراء البزل القطني بصداع بعد الإجراء، ويرجع ذلك إلى تسرب السوائل إلى الأنسجة المجاورة.

    ويبدأ الصداع عادةً بعد الإجراء بعدة ساعات إلى يومين، وقد يصاحبه الغثيان والقيء والدوخة. وغالبًا ما ستشعر بالصداع عند الجلوس أو الوقوف وسيزول بعد الاستلقاء. وقد يدوم صداع ما بعد البزل القطني لفترة تتراوح بين بضع ساعات إلى أسبوع أو أكثر.

  • انزعاج أو شعور بالألم في منطقة الظهر. قد تشعر بألم أسفل الظهر أو ألم عند لمس أسفل الظهر بعد الإجراء. وقد يمتد الألم إلى الجزء الخلفي من الساقين.
  • النزيف. قد يحدث نزيف بالقرب من موضع البزل أو، في حالات نادرة، في الحيز فوق الجافية.
  • انفتاق جذع الدماغ. قد يؤدي ارتفاع الضغط داخل الجمجمة بسبب أورام الدماغ أو غير ذلك من الآفات التي تصيب هذا الحيز إلى انضغاط جذع الدماغ بعد إزالة عينة من السائل النخاعي. للوقاية من هذا النوع من المضاعفات نادرة الحدوث، غالبًا ما تُجرى اختبارات التصوير المقطعي المحوسب أو التصوير بالرنين المغناطيسي قبل البزل القطني للكشف عن أي مؤشر يدل على وجود إحدى الآفات التي تصيب هذا الحيز، الأمر الذي يؤدي إلى ارتفاع الضغط داخل الجمجمة. ويمكن أن يساعد الفحص العصبي المفصل أيضًا على استبعاد الآفة الخطيرة التي تصيب هذا الحيز.

كيف تستعد

قبل إجراء البزل القطني (البزل النخاعي)، سيسجل مزود الرعاية الصحية تاريخك الطبي، ويُجري لك فحصًا بدنيًا، ويطلب منك إجراء اختبارات الدم للتحقق من النزيف أو اضطرابات التجلط. وقد يوصي مزود الرعاية الصحية أيضًا بإجراء التصوير المقطعي المحوسب أو التصوير بالرنين المغناطيسي لتحديد ما إذا كان لديك أي تورم غير طبيعي في الدماغ أو حوله.

الطعام والأدوية

سيعطيك مزود الرعاية الصحية تعليمات خاصة بشأن الطعام والشراب والأدوية.

أخبر مزود الرعاية الصحية إذا كنت تتناول أحد الأدوية المضادة لتخثر الدم. وتتضمن الأمثلة الوارفارين (Jantoven) وكلوبيدوغريل (Plavix) وأبيكسابان (Eliquis). أخبر مزود الرعاية الصحية كذلك إذا كانت لديك حساسية تجاه أي دواء، مثل أدوية التخدير (أدوية التخدير الموضعي).

ما يمكنك توقعه

يُجرى البزل القطني (البزل النخاعي) عادةً في عيادة خارجية أو مستشفى. سيخبرك مزود الرعاية الصحية بشأن المخاطر المحتملة وأي انزعاج قد تشعر به أثناء الإجراء.

إذا كان الشخص الذي سيخضع للبزل القطني طفلاً، فقد يُسمح في بعض الحالات لأحد الوالدين بالبقاء إلى جانبه في الغرفة. تحدث إلى مزود الرعاية الصحية المتابع لحالة طفلك حول ما إذا كان ذلك ممكنًا.

قبل الإجراء

قد يُطلب منك ارتداء ثوب المستشفى، لكن في بعض الحالات قد تخضع للإجراء بملابسك العادية. هناك عدد قليل من الأوضاع الممكنة لتنفيذ البزل القطني (البزل النخاعي). ستستلقي عادةً على جانبك مع رفع ركبتيك حتى مستوى الصدر، أو تجلس وتنحني للأمام على سطح مستقر. إذ تعمل هذه الأوضاع على ثني ظهرك لتوسيع المسافات بين فقراتك وتسهيل إدخال الإبرة على مزود الرعاية الصحية. يُغسَل ظهرك بصابون مطهر أو باليود ويُغطى بملاءة معقمة.

بالنسبة للرضيع أو الطفل الصغير، يحمل أحد الأشخاص الطفل ويثبته في وضع مناسب أثناء تنفيذ هذا الإجراء الطبي.

أثناء الإجراء

  • يُحقَن مخدر موضعي أسفل الظهر لتخدير موضع الوخز قبل إدخال الإبرة. وستشعر بوخز المخدر الموضعي لفترة قصيرة عند حقنه.
  • تُدخَل إبرة رفيعة مجوفة بين الفقرتين السفليتين (المنطقة القطنية) مرورًا بالغشاء النخاعي (الجافية) وصولاً إلى القناة النخاعية. وقد تشعر بضغط في ظهرك أثناء هذه الخطوة من الإجراء.
  • وبمجرد وضع الإبرة في مكانها، قد يُطلب منك تغيير وضعك قليلاً.
  • يُقاس ضغط السائل النخاعي، وتُسحَب كمية صغيرة من السائل، ثم يُقاس الضغط مرة أخرى.
  • تُزال الإبرة ويُغطى موضع الوخز بضمادة.

وعادةً ما يستغرق الإجراء حوالي 45 دقيقةً. قد يقترح مزود الرعاية الصحية الاستلقاء بعد الإجراء الجراحي.

وفي بعض الأحيان، يمكن استخدام الموجات فوق الصوتية كدليل توجيهي أثناء البزل القطني في حالات الرضع والأطفال الصغار. ويمكن أن تساعد الموجات فوق الصوتية على تجنب إدخال الإبرة بعيدًا عن المكان المطلوب.

بعد الإجراء

  • خطط للحصول على قسط من الراحة. لا تمارس أنشطة شاقة في يوم إجراء البزل القطني (البزل النخاعي). قد تعود إلى العمل إذا كان لا يتطلب منك نشاطًا بدنيًا. ناقش النشاطات التي تمارسها مع مزود الرعاية الصحية إذا كانت لديك أي أسئلة.
  • تناول مسكنًا للألم. يمكن للأدوية المسكنة للألم التي تُصرف دون وصفة طبية وتحتوي على الأسيتامينوفين (Tylenol وأدوية أخرى) المساعدة على تخفيف الصداع أو ألم الظهر. إذا أصبح الصداع أكثر حدة، فاتصل بمزود الرعاية الصحية.

النتائج

تُرسل عينات السائل النخاعي المأخوذة من إجراء البزل القطني (البزل النخاعي) إلى المختبر لتحليلها. ويتحقق فنيو المختبرات من عدة أمور عند فحص السائل النخاعي، من بينها ما يأتي:

  • المظهر العام. يكون السائل النخاعي في الوضع الطبيعي شفافًا وعديم اللون. أما إذا كان اللون برتقاليًا أو أصفر أو ورديًا، فقد يشير ذلك إلى وجود نزيف غير طبيعي. وقد يشير السائل النخاعي أخضر اللون إلى حدوث عدوى أو وجود البيليروبين.
  • البروتين (البروتين الكلي ووجود بعض البروتينات). قد تشير المستويات المرتفعة من البروتين الكلي، التي تكون أعلى من 45 ميليغرامًا لكل ديسي لتر (ملغم/دل)، إلى الإصابة بعدوى أو غير ذلك من حالات الالتهاب. وقد تختلف القيم المختبرية المحددة من منشأة طبية إلى أخرى.
  • خلايا الدم البيضاء. يحتوي السائل النخاعي في الوضع الطبيعي على ما يصل إلى خمس خلايا بيضاء لكل ميكرو لتر. قد تشير زيادة المعدلات إلى وجود عدوى أو حالة مرضية أخرى. وقد تختلف القيم المختبرية المحددة من منشأة طبية إلى أخرى.
  • السكر (الغلوكوز). قد يشير مستوى الغلوكوز المنخفض في السائل النخاعي إلى وجود عدوى أو أورام أو حالة مرضية أخرى.
  • الكائنات الدقيقة. قد يشير وجود بكتيريا أو فيروسات أو فطريات أو غير ذلك من الكائنات الدقيقة إلى وجود عدوى.
  • الخلايا السرطانية. قد يشير وجود الخلايا الشاذة في السائل النخاعي، مثل الأورام أو خلايا الدم غير الناضجة، إلى وجود أنواع معينة من السرطان.

تساعد نتائج المختبر والمعلومات المستخرجة أثناء إجراء الاختبار، مثل ضغط السائل النخاعي، على التشخيص المناسب.

ويقدم إليك مزود الرعاية الصحية عادةً النتائج في غضون بضعة أيام، لكن قد يستغرق الأمر وقتًا أطول. اسأل عن الموعد المتوقع لتلقي نتائج الاختبار.

ودوِّن الأسئلة التي قد ترغب في طرحها على مزود الرعاية الصحية. ولا تتردد في طرح الأسئلة الأخرى التي قد تخطر ببالك أثناء الزيارة. وتتضمن الأسئلة التي قد ترغب في طرحها ما يأتي:

  • بناءً على النتائج، ما خطواتي التالية؟
  • ما نوع المتابعة التي يُمكنني توقعها، إن وجدت؟
  • هل هناك أي عوامل قد تكون أثرت في نتائج هذا الاختبار ومن ثمَّ أدت إلى تغيير النتائج؟
  • هل سأحتاج إلى إعادة الاختبار في وقت ما؟

التجارب السريرية

استكشِف دراسات مايو كلينك حول الاختبارات والإجراءات المخصصة للوقاية من الحالات الصحية واكتشافها وعلاجها وإدارتها.

21/06/2022
  1. Lumbar puncture. Radiological Society of North America. https://www.radiologyinfo.org/en/info/SpinalTap. Accessed Jan. 9, 2022.
  2. CSF analysis. Lab Tests Online. https://www.testing.com/tests/cerebrospinal-fluid-csf-testing/. Accessed Jan. 9, 2021.
  3. Johnson KS, et al. Lumbar puncture: Technique, indications, contraindications, and complications in adults. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Jan. 9, 2022.
  4. Fowler GC, et al., eds. Lumbar puncture. In: Pfenninger and Fowler's Procedures for Primary Care. 4th ed. Elsevier; 2020. https://www.clinicalkey.com. Accessed Jan. 9, 2022.
  5. Fastle RK, et al. Lumbar puncture: Indications, contraindications, technique and complications in children. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Jan. 9, 2022.
  6. Graff-Radford J (expert opinion). Mayo Clinic. Jan. 31, 2022.

البزل القطني (البزل الشوكي)