الأسباب

By Mayo Clinic Staff

يتعرض جلدك على نحو منتظم إِلى تأثير العناصر الطبيعية التي يُمكن أن تُهيّج وتتلف البشرة. وتتضمن العناصر الطبيعية أشعة الشمس والرياح والحرارة والجفاف والرطوية الشديدة. ويُمكن أن يؤدي تكرار تهييج الجلد إِلى تقشره. ومن الشائع أن يعاني الأطفال الرضُع الذين تتأخر ولادتهم عن الموعد المتوقع من تقشر جلدي اعتيادي غير مؤلم.

يُمكن أن ينجم تقشُّر الجلد أيضاً من الإصابة بمرض أو بحالة مرضية التي قد تبدأ في مكان آخر غير الجلد. تترافق الحكة مع هذا النوع من تقشُّر الجلد في أغلب الأحيان. وتتضمن الحالات التي قد تُسبب تقشُّر الجلد ما يلي:

  1. التفاعلات التحسسية
  2. الالتهابات، ومن ضمنها بعض أنواع الالتهابات العنقودية والخميرية
  3. مشاكل جهاز المناعة
  4. مرض السرطان وعلاجه
  5. مرض وراثي يتضمن اضطراب جلدي نادر يُعرَّف بمتلازمة تقشير جلد النهايات، وهو يُسبب تقشير غير مؤلم لطبقة الجلد الفوقية

وتتضمن الأمراض والحالات التي يُمكن أن تُسبب تَقَشّر الجلد ما يلي:

  1. القدَم الرياضي
  2. التهاب الجلد التأتبي (إكزيما)
  3. التهاب الجلد التماسي
  4. لمفومة الخلايا التائية الجلدية
  5. بشرة جافة
  6. فرط التعرق
  7. حكة اللعب
  8. مرض كاواساكي
  9. الآثار الجانبية للأدوية
  10. اللمفومة اللاهودجكيِنية
  11. الفُقاع
  12. الصدفية
  13. الثعلبة (الجسدية)
  14. الثعلبة (فروة الرأس)
  15. حمى قرمزية
  16. التهاب الجلد المثّي
  17. عدوى المكورات العنقودية
  18. متلازمة ستيفنس جونسون
  19. حرق شمسي
  20. متلازمة الصدمة التسممية

يشيع ارتباط الأسباب الظاهرة هنا بهذا العرض الصحي. اعمل مع الطبيب أو مع محترفي الرعاية الصحية للتوصل إلى التشخيص الدقيق.

27/06/2020