نظرة عامة

الحمى القرمزية هي مرض بكتيري يظهر عند بعض الناس المصابين بالتهاب الحلق العقدي. الحمى القرمزية، والتي تُعرف أيضًا بالقرمزية، تتميز بطفح جلدي أحمر برَّاق يغطي معظم الجسم. الحُمّى القرمزية دائمًا ما تكون مصحوبة بالتهاب الحلق وحُمّى شديدة.

الحمى القرمزية تكون أكثر شيوعًا لدى الأطفال الذين تبلغ أعمارهم من 5 إلى 15 سنة. على الرغم من أن الحمى القرمزية كان تُعَدُّ سابقًا مرضًا خطيرًا في الطفولة، جعلتها المضادات الحيوية أقل تهديدًا. رغم ذلك، إذا لم يتم علاج الحُمى القرمزية، قد تؤدي إلى حالات أكثر خطورةً تؤثر على القلب والكلى وأعضاء أخرى في الجسم.

الأعراض

تشمل العلامات والأعراض التي تمنح الحمى القرمزية اسمها ما يلي:

  • طفح جلدي أحمر. الطفح الجلدي يشبه حروق الشمس ويشبه ورق الصنفرة. وعادة ما يبدأ ظهوره في الوجه أو الرقبة ثم ينتشر على الجذع والذراعين والساقين. إذا تم استمرار الضغط على الجلد المصاب بالاحمرار، فسيصبح لونه شاحبًا.
  • الخطوط الحمراء. عادة ما تصبح ثَنَيات الجلد حول الفخِذ والإبِطين والمِرفَقين والركبتين والرقبة حمراء داكنة بدرجة أكبر من الطفح الجلدي المحيط.
  • احمرار الوجه. قد يظهر الوجه ولونه أحمر بحلقة شاحبة حول الفم.
  • لسان الفراولة. يبدو اللسان بشكل عام أحمر وبه نتوء، وغالبًا ما يكون مُغَطًّى بطبقة بيضاء في وقت مبكر من الإصابة بالمرض.

عادة ما يستمر الطفح الجلدي والاحمرار الموجود في الوجه واللسان نحو أسبوع. بعد أن تخمد هذه العلامات والأعراض، يتقشر الجلد المصاب بالطفح الجلدي. تشمل العلامات والأعراض الأخرى المرتبطة بالحُمى القرمزية ما يلي:

  • الحُمّى التي تبلغ 101 درجة فهرنهايت (38.3 درجة مئوية) أو أعلى، يصاحبها غالبًا قُشعريرة
  • الالتهاب والاحمرار الشديدان في الحلق، وأحيانا مع بقع بيضاء أو صفراء
  • صعوبة في البلع
  • تضخم الغدد في الرقبة (العُقَد اللمفية) التي تؤلمك عند اللمس
  • الغثيان أو القيء
  • الصداع

متى تزور الطبيب؟

استشر طبيبك إذا كان طفلك يعاني من التهاب الحلق مصحوبًا بما يلي:

  • حُمّى تبلغ 102 فهرنهايت (38.9 درجة مئوية) أو أعلى
  • غُدد متورمة أو ممِضَّة في العنق
  • طفح أحمر

الأسباب

ترجع الإصابة بالحُمَّى القرمزية إلى نفس نوع البكتيريا التي تسبب التهاب الحلق العقدي. تُطلِق البكتيريا في مرض الحمى القرمزية سمًّا يسبب الطفح الجلدي واحمرار اللسان.

تنتشر العدوى من شخصٍ إلى آخر عبر الرذاذ الخارج عندما يسعل شخص مصاب بالعدوى أو يعطس. دور الحضانة - وهي الفترة ما بين التعرض للمرض والإصابة به - تتراوح عادةً ما بين يومين وأربعة أيام.

عوامل الخطر

ويزيد رجحان إصابة الأطفال في سن 5 إلى 15 عامًا بالحمى القرزمية أكثر من غيرهم. وتنتشر جراثيم الحمى القرزمية بسهولة أكثر بين الأفراد الذين يقع بينهم اتصال مباشر مثل أفراد العائلة وزملاء الفصل.

المضاعفات

إذا لم تُعالج الحمى القرمزية، فقد تنتشر البكتيريا إلى:

  • اللوزتان
  • الرئتان
  • الجلد
  • الكليتان
  • الدم
  • الأذن الوسطى

في حالات نادرة، يمكن أن تؤدي الحمى القرمزية إلى الإصابة بالحمى الروماتيزمية، وهي حالة خطيرة يمكن أن تؤثر في:

  • القلب
  • المفاصل
  • الجهاز العصبي
  • الجلد

الوقاية

لا يوجد لقاح يمنع الإصابة بالحُمّى القرمزية. إن أفضل استراتيجيات الوقاية من الحمى القرمزية هي نفس الاحتياطات القياسية ضد العدوى:

  • اغسل يديك. وضح لطفلك كيف يغسل يديه جيدًا بالماء الصابوني الدافئ.
  • لا تتشاركوا نفس أواني الأكل أو الطعام. وفي العموم، لا ينبغي لطفلك مشاركة أكواب الشرب أو أواني الأكل مع الأصدقاء أو زملاء الدراسة. تنطبق هذه القاعدة على مشاركة الطعام ذاته أيضًا.
  • غطِّ فمك وأنفك. أخبر طفلك بتغطية فمه وأنفه عند السعال والعطاس لمنع الانتشار المحتمل للجراثيم.

إذا كان طفلكِ مصابًا بالحُمّى القرمزية، فاغسلي أدوات شربه الخاصة، وأواني طعامه، وإن أمكن، ألعابه في ماء صابوني ساخن أو في غسالة الصحون.

20/06/2019
References
  1. Ferri FF. Scarlet fever. In: Ferri's Clinical Advisor 2018. Philadelphia, Pa.: Elsevier; 2018. https://www.clinicalkey.com. Accessed Nov. 13, 2017.
  2. Scarlet fever: A group A streptococcal infection. Centers for Disease Control and Prevention. https://www.cdc.gov/Features/ScarletFever/. Accessed Nov. 13, 2017.
  3. Steer A, et al. Acute rheumatic fever: Epidemiology and pathogenesis. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Nov. 13, 2017.
  4. Van Driel ML, et al. Different antibiotic treatments for group A streptococcal pharyngitis. Cochrane Database of Systematic Reviews. http://onlinelibrary.wiley.com/doi/10.1002/14651858.CD004406.pub4/full. Accessed Nov. 13, 2017.
  5. Symptom relief. Centers for Disease Control and Prevention. https://www.cdc.gov/antibiotic-use/community/for-patients/symptom-relief.html. Accessed Nov. 13, 2017.