نظرة عامة

تعد متلازمة الصدمة التسممية حالة نادرة، والتي تسبب مضاعفات لأنواع معينة من العدوى البكتيرية المهددة للحياة. في بعض الأحيان تحدث متلازمة الصدمة التسممية نتيجة للسموم التي تنتجها بكتيريا المكورات العنقودية الذهبية، ولكن قد تحدث الإصابة بالحالة أيضًا بسبب السموم التي تنتجها بكتيريا المكورات العقدية من المجموعة أ.

ترتبط متلازمة الصدمة التسممية بشكل رئيسي باستخدام السدادة القطنية (التامبون). ومع ذلك، منذ أن سحبت الشركات المصنعة أنواعًا معينة من السدادات القطنية (فوط التامبون) من السوق، انخفضت الإصابة بمتلازمة الصدمة التسممية عند النساء في أثناء فترة الحيض.

يمكن أن تؤثر متلازمة الصدمة التسممية في أي شخص، بما في ذلك الرجال والأطفال والنساء ممن هن في مرحلة ما بعد انقطاع الطمث. وتشمل عوامل خطر متلازمة الصدمة التسممية الجروح الجلدية والجراحة.

الأعراض

تتضمن العلامات والأعراض المحتملة متلازمة الصدمة السمّية:

  • حمى شديدة مفاجئة
  • انخفاض ضغط الدم
  • القيء أو الإسهال
  • طفحًا جلديًا يشبه حروق الشمس، وبالأخص على الكفين وباطن القدمين
  • التشوش
  • آلام في العضلات
  • احمرار العين والفم والحلق
  • النوبات
  • الصداع

متى تزور الطبيب

اتصل بالطبيب على الفور إذا كانت لديك علامات وأعراض لمتلازمة الصدمة السمّية. وهذا مهم خاصةً إذا تم استخدام السدادات القطنية مؤخرًا أو إذا كانت لديك عدوى جلد أو جرح.

الأسباب

وبشكل أكثر شيوعًا، تسبب بكتيريا ستافلوكوكس أوريس (العنقودية) متلازمة الصدمة التسممية. يمكن أن تحدث المتلازمة أيضًا بسبب المجموعة "أ" من البكتيريا العقدية الرئوية.

عوامل الخطر

يمكن أن يصاب الجميع بمتلازمة الصدمة التسممية. تحدث ما يقرب من نصف حالات متلازمة الصدمة التسممية المتعلقة ببكتيريا المكورات العنقدية في النساء في فترة الحيض وتحدث بقية الحالات في النساء الأكبر سنًا والرجال والأطفال. تصيب متلازمة الصدمة التسممية المتعلقة بالبكتيريا العقدية الأفراد من جميع الأعمار.

قد ارتبطت متلازمة الصدمة التسممية بما يلي:

  • وجود جروح أو حروق على الجلد
  • الخضوع لجراحة مؤخرًا
  • استخدام إسفنج مانع للحمل أو العازل الأنثوي أو السدادات القطنية فائقة الامتصاص
  • الإصابة بحالات العدوى الفيروسية، مثل الإنفلونزا أو جدري الماء

المضاعفات

قد تتطور متلازمة الصدمة التسممية سريعًا. قد تشمل المضاعفات:

  • صدمة
  • فشلاً كلويًّا
  • الوفاة

الوقاية

لم يعد مصنّعو التامبون (السدادة القطنية) في الولايات المتحدة يستخدمون مواد أو تصميمات تتسبب في متلازمة الصدمة التسممية. كما أن إدارة الغذاء والدواء تشترط على المصنّعين استخدام معايير محددة لقياس وتصنيف معدل الامتصاص وطباعة إرشادات الاستخدام على عبوات المنتج.

إذا كنتِ من مستخدمي التامبون (أو السدادات القطنية) فقومي بقراءة الملصقات جيدًا واستخدمي بقدر الإمكان السدادات القطنية ذات أقل معدل امتصاص. ننصحكِ بتغيير السدادات القطنية بشكل معتاد بمعدل مرة كل مدة تتراوح ما بين 4 و8 ساعات. بدّلي بين استخدام السدادات القطنية والمناديل الصحية واستخدمي الفوط الصحية القطنية الصغيرة إذا كان تدفق الحيض خفيفًا.

قد يتكرر وقوع متلازمة الصدمة التسممية. قد يعاني منها مرة أخرى من تمت إصابتهم بهذه الحالة في السابق. إذا كنتِ قد عانيت متلازمة الصدمة التسممية أو التهابًا حادًا ناتجًا عن الإصابة بالمكورات العنقودية أو عدوى بكتيرية، لا تستخدمي السدادات القطنية.

16/05/2018
  1. Chu VH. Staphylococcal toxic shock syndrome. http://www.uptodate.com/home. Accessed Dec. 7, 2016.
  2. Stevens DL. Epidemiology, clinical manifestations and diagnosis of streptococcal toxic shock syndrome. http://www.uptodate.com/home. Accessed Dec. 7, 2016.
  3. Stevens DL. Treatment of streptococcal toxic shock syndrome. http://www.uptodate.com/home. Accessed Dec. 7, 2016.
  4. Tintinalli JE, et al. Toxic shock syndromes. In: Tintinalli's Emergency Medicine: A Comprehensive Study Guide. 8th ed. New York, N.Y.: The McGraw Hill Companies; 2016. http://www.accessmedicine.com. Accessed Dec. 7, 2016.
  5. Patient alert: Medical devices. U.S. Food and Drug Administration. http://www.fda.gov/medicaldevices/safety/alertsandnotices/patientalerts/ucm070003.htm. Accessed Dec. 7, 2016.

Products & Services

متلازمة الصدمة التسممية