فيتامينات ما قبل الولادة: سبب أهميتها، وكيفية اختيارها

هل تتساءلي إذا ما كنت تحتاجين إلى تناول فيتامينات ما قبل الولادة أم لا؟ ما العلامة التجارية الأفضل؟ أو ما الذي يجب عليكِ فعله إذا سببت لكِ حالة غثيان؟ احصلي على إجابات لهذه الأسئلة والمزيد.

By Mayo Clinic Staff

النظام الغذائي الصحي هو الطريقة المثلى للحصول على الفيتامينات والمعادن التي تحتاج إليها — ولكن حتى وإن تناولت الغذاء الصحي، قد تفتقر إلى العناصر الغذائية الأساسية. إذا كنتِ حاملاً أو تأملين أن تحملي، يمكن لفيتامينات ما قبل الولادة المساعدة في جبر النقص.

كيف تختلف فيتامينات ما قبل الولادة عن الفيتامينات الأخرى؟

تحتوي فيتامينات ما قبل الولادة عادةً على حمض الفوليك والحديد أكثر مما تحتويه الفيتامينات المتعددة القياسية للبالغين. ويرجع السبب في ذلك إلى:

  • حمض الفوليك يساعد على منع تشوهات الأنبوب العصبي. وهذه التشوهات تسبب اضطرابات خطيرة في الدماغ والحبل الشوكي.
  • في حين يدعم الحديد نمو الطفل وتطوره. ويساعد الحديد أيضًا على الوقاية من فقر الدم، وهي حالة يحتوي فيها الدم على عدد منخفض من خلايا الدم الحمراء السليمة.

بالإضافة إلى ذلك، تشير بعض الأبحاث إلى أن فيتامينات ما قبل الولادة تقلل من خطر إنجاب طفل صغير بالنسبة للعمر الحملي.

هل يجب أن أكترث إلى عناصر غذائية أخرى؟

لا تحتوي جميع فيتامينات رعاية ما قبل الولادة على أحماض دهنية تحتوي على أوميجا 3، مما يساعد في تحفيز نمو مخ الطفل. إذا كنت لا تتناول السمك أو الأطعمة الأخرى الغنية بالأحماض الدهنية التي تحتوي على الأوميجا 3، فقد يوصي موفر الرعاية الصحية بتناول مكملات الأحماض الدهنية التي تحتوي على الأوميجا 3 بالإضافة إلى فيتامينات رعاية ما قبل الولادة.

يعتبر الكالسيوم وفيتامين د مهمين بالطبع — وخاصةً في أثناء الثلث الثالث للحمل، عندما تنمو عظام طفلك وتقوى بشكلٍ سريع.

ما هي العلامات التجارية الأفضل لفيتامينات ما قبل الولادة؟

تتوفر فيتامينات ما قبل الولادة دون وصفة طبية في أي صيدلية. قد يوصيك مقدم الرعاية الصحية بعلامة تجارية محددة لفيتامينات ما قبل الولادة أو سيترك لك الخيار. وبشكل عام، تضمن عملية البحث عن فيتامين ما قبل الولادة ما يلي:

  • حمض الفوليك
  • الكالسيوم
  • الحديد Iron
  • فيتامين د

قد يكون من المفيد أيضًا الاطلاع على فيتامين ما قبل الولادة الذي يحتوي على فيتامين ج وفيتامين أ وفيتامين هـ والزنك واليود والنحاس.

تذكري أن فيتامينات ما قبل الولادة تُعد مكملاً للنظام الغذائي الصحي — وليست بديلاً عن التغذية الجيدة. لا يجب بالضرورة أن تلبي فيتامينات ما قبل الولادة نسبة 100% من احتياجاتك من الفيتامين والمعادن.

وبالإضافة إلى ذلك، قد يقترح عليك مقدم الرعاية الصحية جرعات من بعض العناصر الغذائية بناء على الحالة. على سبيل المثال، عند ولادة طفل يعاني من تشوهات الأنبوب العصبي، يوصي مقدم الرعاية الصحية بمكمل غذائي منفصل يحتوي عل جرعات عالية من حمض الفوليك — بمقدار 4 ملليغرام على سبيل المثال (4,000 ميكروغرام) — قبل حدوث أي حالات حمل لاحقة أو أثناءها.

متى ينبغي أن أبدأ في تناول فيتامينات ما قبل الولادة؟

من الأفضل أن تبدئي في تناول فيتامينات ما قبل الولادة قبل الحمل. في واقع الأمر، يستحسن بصفة عامة للنساء في عمر الإنجاب أن يتناولن فيتامينات ما قبل الولادة بانتظام. فالأنبوب العصبي للجنين ــــ والذي يصبح بعد ذلك الدماغ والحبل السري ـــــ ينمو أثناء الشهر الأول من الحمل — وربما قبل أن تعرفي أنكِ حامل.

كم من الوقت ينبغي علي تناول فيتامينات ما قبل الولادة؟

الأفضل هو تناول فيتامينات ما قبل الولادة طوال مدة حملك. قد يوصي موفر رعايتك الصحية بالاستمرار في تناول فيتامينات ما قبل الولادة بعد ولادة الطفل — وخاصة إذا كنت تتبعين الرضاعة الطبيعية.

هل لفيتامينات ما قبل الولادة أي آثار جانبية؟

تشعر بعض النساء بالغثيان بعد تناول فيتامينات ما قبل الولادة. إذا حدث ذلك، تناولي فيتامينات ما قبل الولادة مع وجبة خفيفة أو قبل موعد النوم في المساء.

في الأحوال الأخرى، يساهم الحديد في فيتامينات ما قبل الولادة في حدوث إمساك. لمنع الإمساك:

  • تناولي الكثير من السوائل
  • ضعي ألياف أكثر في غذائك
  • ضمني نشاط بدني في روتينك اليومي، طالما وافق عليه مقدم الخدمة الصحية الخاص بك
  • أسأل مقدم الخدمة الصحية الخاص بك عن ملين للبراز

إذا لم تفلح هذه النصائح في المساعدة، فاسألي مقدم الخدمة الصحية الخاص بك عن الخيارات الأخرى. هو أو هي قد يوصي بنوع آخر من فيتامينات ما قبل الولادة أو حمض الفوليك منفصل، كالسيوم مع فيتامين د، ومكمل حديد.

27/09/2018