هل يمكن لفيتامين ج أن يحسن المزاج؟

قد تبدو العلاقة بين فيتامين ج والمزاج مذهلة، ولكن الأفراد الذين يعانون نقص فيتامين ج غالبًا يشعرون بالإرهاق أو الاكتئاب. لقد أظهرت الدراسات على المرضى المقيمين — في المستشفى الذين يعانون انخفاضًا عن المستوى الطبيعي لفيتامين ج — أن مزاجهم يتحسن بعد الحصول على فيتامين ج.

ولكن أيضًا للمرضى الذين لا يُعرف أنهم مصابون بانخفاض مستويات فيتامين ج، يمكن لتناول المكملات التي تحتوي على فيتامين ج أن تساعد في تحسين المزاج. لقد أشارت دراسة على طلبة المدارس الثانوية أن فيتامين ج قلل مستويات القلق والدراسات الأخرى أظهرت آثار تحسين المزاج بتناول فيتامين ج.

وهناك حاجة إلى إجراء المزيد من الأبحاث. وخلال الفترة الفاصلة، ينبغي تناول الكثير من الفواكه والخضراوات الغنية بفيتامين ج مثل البرتقال والفلفل الأحمر. وفي حالة تناول المكملات أيضًا، يمكن محاولة عدم تجاوز الحد العلوي البالغ 2000 ملليجرام من فيتامين ج يوميًا. وكما هي العادة، ينبغي التحدث مع الطبيب قبل تناول أيّ مكملات.

27/09/2018 See more Expert Answers