الأسباب

By Mayo Clinic Staff

قد تسبب العديد من العوامل قلة العدلات عن طريق تدمير العدلات، أو خفض إنتاجها، أو تخزينها بقدر غير طبيعي.

مرض السرطان وعلاجه

يُعد العلاج الكيميائي للسرطان من أكثر الأسباب الشائعة لقلة العدلات. بالإضافة إلى قتل العلاج الكيميائي للخلايا السرطانية، إلا أنه يدمر خلايا العدلات والخلايا الأخرى الطبيعية.

  1. ابيضاض الدم
  2. العلاج الكيميائي
  3. العلاج الإشعاعي

أدوية

  1. الأدوية المستخدَمة لعلاج الغدة الدرقية المفرِطة النشاط، مثل ميثيمازول (تابازول) وبروبيل ثيوراسيل
  2. بعض المضادات الحيوية المحدَّدة ومنها فانكومايسين (فانكوسين)، والبنسيلين ج وأوكساسيللين
  3. العقاقير المضادة للفيروسات، مثل غانسيكلوفير (كيتوفين) وفالغانسيكلوفير (فالسيت)
  4. الأدوية المضادة للالتهابات لعلاج الحالات المرَضية، مثل التهاب القولون التقرُّحي أو التهاب المفاصل الروماتويدي، بما فيها سلفاسالازين (آزولفدين)
  5. بعض الأدوية المضادة للذهان، مثل كلوزابين (كلوزاريل، فازاكلو، وغير ذلك) وكلوربرومازين
  6. الأدوية المستخدَمة لعلاج عدم انتظام نظم القلب، بما في ذلك كينيدين وبروكاييناميد
  7. ليفاميزول - عقَّار بيطري غير معتمَد للاستخدام البشري داخل الولايات المتحدة، ولكن يمكن خلْطه مع الكوكائين

الالتهابات

  1. جدري الماء
  2. فيروس إيبشتاين-بار (EBV)
  3. التهاب الكبد A
  4. التهاب الكبد بي
  5. التهاب الكبد C
  6. فيروس نقص المناعة البشرية (HIV)/مرض الإيدز (AIDS)
  7. الحصبة
  8. عدوى السالمونيلا
  9. إنتان (عدوى ساحقة في مجرى الدم)

أمراض المناعة الذاتية

  1. الأورام الحبيبية المصاحبة لالتهاب الأوعية (الورم الحُبيبي لفيجينير سابقًا)
  2. الذئبة
  3. التهاب المفاصل الروماتويدي

اضطرابات نخاع العظم

  1. فقر الدم اللاتنسجي
  2. متلازمات خلل التنسج النقوي
  3. التليف النقوي

أسباب إضافية

  1. الحالات الموجودة عند الولادة، مثل متلازمة كوستمان (اضطراب ينطوي على انخفاض إنتاج العدلات)
  2. والأسباب غير المعلومة، تُدعى قلة العدلات المزمنة المجهولة السبب
  3. نقص الفيتامينات
  4. الحالات غير الطبيعية في الطحال

قد تحدث قلة العدلات لدى بعض الأشخاص دون زيادة خطر الإصابة بالعدوى. وتُعرَف هذه الحالة بقلة العدلات الحميدة.

يشيع ارتباط الأسباب الظاهرة هنا بهذا العرض الصحي. اعمل مع الطبيب أو مع محترفي الرعاية الصحية للتوصل إلى التشخيص الدقيق.

26/11/2020

اطلع كذلك على