هل تؤثر أنظمة غذائية معينة على أعراض التهاب المفاصل الروماتويدي؟

إجابة من كاثرين زيراتسكي، اختصاصية تغذية مسجلة، واختصاصية تغذية مرخَّصة

قد تساعد الأنظمة الغذائية المعتمدة على النباتات والغنية بالحبوب الكاملة والفاكهة والخضراوات ومنخفضة الدهون المشبعة والصوديوم والأطعمة المعالجة – أي النظام الغذائي المتوسطي بشكل أساسي – على تقليل الأعراض المصاحبة لالتهاب المفاصل الروماتويدي.

ولكن معظم الدراسات البحثية الداعمة لهذه الفائدة الصحية كانت سيئة التصميم أو اعتمدت على ذاكرة المشتركين بشأن ما تناولوه فيما مضى، وهو ما قد يشوبه الخطأ. غالبًا ما يؤدي هذا النوع من الأنظمة الغذائية إلى خسارة الوزن، وهو ما قد يقلِّل بشكل مستقل الضغط على المفاصل ويحسِّن أعراض التهاب المفاصل.

وحاول البعض أيضًا تجنُّب أطعمة محددة من نظامهم الغذائي – مثل القمح أو لحم الخنزير المقدَّد أو لحم الخنزير أو الحليب أو الجاودار أو اللحم البقري أو الذرة أو القهوة. ولكن كان من الصعب قياس فوائد هذه الممارسة علميًّا.

قد يكون من الجيد تجربة تجنب أطعمة معينة يبدو أنها تزيد من الأعراض لديك، ولكن لا تستثني مجموعات أطعمة بأكملها أو عدد كبير من الأطعمة دون استشارة اختصاصي نُظُم غذائية مسجَّل أو طبيبك.

10/12/2019 See more Expert Answers